المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : .. تاريخ كأس العالم وبطولاتها الـ 18 من 1930 الى 2006 .. !!


Arsenal
05-26-2010, 01:29 AM
--


--


--


--









http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif




.. بسم الله الرحمن الرحيم ..

أهلا وسهلا بكم اعضاء وزوار منتديات الشياطين الحمر في هذه الفقرة المخصصة لسرد تاريخ البطولة العريقة والاكبر في العالم " كأس العالم " من بطولتها الاولى في الاوروغواي وحتى البطولة الاخيرة في ألمانيا .. وهذه النبذة تأتيكم ضمن سلسلة المواضيع المخصصة بتغطية بطولة كأس العالم 2010 المقامة في جنوب إفريقيا .. وعلى بركة الله نبدأ :


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


- أولًا : تاريخ بداية بطولة كأس العالم -



http://i41.tinypic.com/2hx9kpf.jpg


أقيمت أول مباراة كرة قدم دولية في 1872 بين منتخب أسكتلندا لكرة القدم ومنتخب إنجلترا لكرة القدم .. في هذه المرحلة كان نادرا ما تلعب الرياضة خارج بريطانيا العظمى وأيرلندا .. حينما بدأت شعبية كرة قدم بالازدياد في مختلف أنحاء العالم مع نهاية القرن، اعتبرت كرياضة استعراضية ( بدون منح أوسمة ) في أولمبياد عام 1900 وعام 1904 .. أصبحت كرة القدم منافسة رسمية في الألعاب الأولمبية منذ الأولمبياد الصيفي لعام 1908 .. كان الحدث ، المخطط من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم، للاعبين الهواة فقط، وقد اعتبرت كرة القدم كلعبة استعراضية وليست رياضة تنافسية .. وربحت بريطانيا العظمى ( المتمثلة بمنتخب إنجلترا لكرة القدم الهاوي ) الحدث في عامي 1908 و1912 ..

بعد أن تأسس اتحاد كرة القدم العالمي ( الفيفا FIFA ) عام 1904 ، كانت هنالك محاولة من قبل الاتحاد لتنظيم بطولة كرة قدم دولية بين الأمم خارج الإطار الأوليمبي في سويسرا عام 1906، وقد كانت هذه البداية الأولى لكرة القدم الدولية ..

ومع استمرار الحدث الأوليمبي بقيام المبارات بين الفرق الهاوية، نظم السير توماس ليبتون " بطولة كأس السير توماس ليبتون " في تورينو عام 1909.. كانت بطولة ليبتون بين النوادي ( وليس المنتخبات الوطنية ) من مختلف الأمم ، كل نادٍ منهم يمثل الدولة بكاملها. توصف المنافسة أحيانا بكأس العالم الأولى ، وقد احتوت البطولة على الأندية المحترفة الأعلى من حيث المستوى، المشاركة من إيطاليا وألمانيا وسويسرا، ولكن اتحاد كرة قدم الإنجليزي رفض أن يرتبط بالمنافسة وتجنب إرسال الأندية المحترفة. لذلك فقد دعا ليبتون نادي "ويست أوكلاند " ، النادي الهاوي من مقاطعة دورام ، لتمثيل إنجلترا بدلا من ذلك .. ربح ويست أوكلاند البطولة وعاد في عام 1911 للدفاع عن لقبه بنجاح ، وقد أعطي الكأس إلى الأبد، بموجب قواعد المنافسة ..

في عام 1914، وافق اتحاد كرة القدم العالمي على الاعتراف بالبطولة الأوليمبية كـ " بطولة كرة قدم عالمية للهواة " ، وتحمل مسؤولية إدارة الحدث .. هذا مهد الطريق لأول منافسة كرة قدم عابرة للقارات في العالم، وذلك في الألعاب الأولمبية الصيفية 1920، حين تنافس عليها منتخب مصر لكرة القدم ( الذي أقصي من المباراة الأولى ) مع ثلاثة عشر منتخب أوروبي .. وربح الميداليات الذهبية منتخب بلجيكا لكرة القدم . بعد ذلك فاز منتخب الأورغواي لكرة القدم ببطولات كرة القدم الأوليمبية في عامي 1924 و 1928..

في عام 1928 قرر اتحاد كرة القدم العالمي تنظيم بطولته الدولية الخاصة خارج نطاق الألعاب الأولمبية. مع كون الأوروغواي أبطال كرة القدم الرسميين آنذاك لمرتين، وللإحتفال بالذكرى المئوية لاستقلال الأوروغواي في عام 1930، جعل اتحاد كرة القدم العالمي الأورغواي الدولة المضيفة لكأس العالم ..

.. أول كأس عالم ..

خطط رئيس اتحاد كرة القدم العالمي " جول ريميه " لبطولة كأس العالم التدشينية لتقام في الأورغواي عام 1930 .. واحتفالًا بالذكرى المئوية على استقلال الاوروغواي عينت دولة مضيفة لبطولة كأس العالم الافتتاحية عام 1930 ..

تم دعوة الاتحادات الوطنية للأمم المختارة لكي ترسل منتخبات تمثلها، لكن اختيار الأورغواي كمكان للمنافسة كان يعني سفراً طويلاً ومكلفاً عبر المحيط الأطلسي بالنسبة لأوروبا .. وبالفعل ، لم ترسل دولة أوروبية فريقاً حتى الشهرين السابقين لبداية المنافسة .. في النهاية أقنع رميه منتخبات بلجيكا ، وفرنسا، ورومانيا ، ويوغسلافيا للقيام بالرحلة .. وككل ، شاركت 13 دولة في البطولة ، سبع منها من أمريكا الجنوبية، وأربع من أوروبا ، واثنتين من أمريكا الشمالية ..

حدثت أول مباراتين لكأس العالم مباشرة ، وقد فاز فيها منتخب فرنسا لكرة القدم ومنتخب الولايات المتحدة لكرة القدم، الذين فازا على المكسيك 4 - 1، وبلجيكا 3 - 0، على التوالي .. الهدف الأول في تأريخ كأس العالم أحرزه الفرنسي لوشين لورين .. وفي المباراة النهائية ، تغلب منتخب الأورغواي لكرة القدم على الأرجنتين بنتيجة 4 - 2 أمام حشد كبير بلغ 93000 شخص في مونتيفديو ، وأصبحت الأوروغواي أول دولة تفوز بالكأس ..


.. كؤوس العالم قبل الحرب العالمية الثانية ..

الألعاب الأولمبية الصيفية 1932 التي أقيمت في لوس أنجلوس لم تتضمن كرة القدم كجزء من جدول المسابقات بسبب الشعبية المنخفضة لكرة القدم في الولايات المتحدة، في حين أخذت كرة القدم الأمريكية تزداد شعبية .. إختلف اتحاد كرة القدم العالمي واللجنة الأولمبية الدولية أيضا على وضع اللاعبين الهواة، لذا أسقطت كرة قدم من جدول الألعاب لذلك الأولمبياد .. وعادت كرة القدم الاولمبية الى الالعاب الصيفية عام 1936 ولكن الامر قد تغلب عليه ببطولة كأس العالم ..

وكانت القضايا التي تواجه نهائيات كأس العالم في وقت مبكر كان الصعوبات في السفر للقارات ، والحرب .. وعدد قليل من الفرق الاميركية الجنوبية كانت على استعداد للسفر إلى أوروبا لبطولات 1934 و 1938 ، والبرازيل كانت الفريق الوحيد في امريكا الجنوبية على المنافسة في كليهما .. وألغيت المسابقات لعام 1942 و 1946 بسبب الحرب العالمية الثانية وما تلاها ..

.. كؤوس العالم بعد الحربة العالمية الثانية ..

كانت كأس العالم 1950 ، التي عقدت في البرازيل ، هي أول بطولة تشمل المشاركين من بريطانيا .. وانسحبت الفرق البريطانية من الفيفا في عام 1920 لاسباب من بينها عدم الرغبة في اللعب مع الدول التي كانت في حالة حرب معها ، وجزئيا على سبيل الاحتجاج ضد النفوذ الأجنبي على كرة القدم ، ولكن عاد في عام 1946 عقب دعوة للفيفا .. كما شهدت البطولة عودة لبطل عام 1930 الاوروغواي ، الذي كان قد قاطع البطولتين السابقتين كأس العالم .. والأوروغواي فازت في البطولة مرة أخرى بفوزه على الدولة المضيفة والبرازيل في واحدة من المبارياتت الاكثر شهرة في تاريخ كأس العالم ، والتي كانت تسمى في وقت لاحق "Maracanazo " ..

و في بطولات كأس العالم ما بين 1934 و1978 تنافست 16 دولة للفوز بكأس العالم، باستثناء 1938 و1950 حين إنسحبت بعض الفرق بعد تأهلها، وقد لعبت تلك البطولات ب15 و 13 فريق، وكانت معظم الفرق المشاركة من أوروبا وأمريكا الجنوبية، مع مشاركة قليلة من أمريكا الشمالية وآسيا وأفريقيا وأوقيانوسيا ، وكانت هذه الفرق محط عبور لفرق أمريكا الجنوبية وأوروبا، وحتى عام 1978 تأهلت القليل من الفرق إلى ما بعد الدور الأول مثل منتخب الولايات المتحدة لكرة القدم في عام 1930 تأهل إلى الدور النصف نهائي، ومنتخب كوبا لكرة القدم تأهل إلى الدور الربع نهائي في عام 1938، ومنتخب كوريا الشمالية لكرة القدم تأهل إلى الدور الربع نهائي في عام 1966، ومنتخب المكسيك لكرة القدم تأهل إلى الدور ربع النهائي في عام 1970 ..


.. زيادة عدد المنتخبات الى 32 ..

و في عام 1982، تم زيادة عدد الفرق المشاركة في كأس العالم إلى 24 فريق ، وفي عام 1998 تم زيادتهم إلى 32 فريق ، مما جعل العديد من الفرق من آسيا وأفريقيا وأمريكا الشمالية تتأهل إلى النهائيات ، ولم تتم زيادة مقاعد أوقيانوسيا ..

وفي تلك السنين إستطاعت الدول من تلك المناطق أن تحقق النجاح ، حيث تخطى العديد منهم الدور الأول، مثل منتخب المكسيك لكرة القدم الذي وصل إلى الدور ربع النهائي في عام 1986 ووصل إلى الأدوار المتقدمة في أعوام 1994 و1998 و2002 و2006 ، ومنتخب المغرب لكرة القدم الذي وصل إلى الدور الأول في عام 1986، ومنتخب الكاميرون لكرة القدم وصل إلى الدور الربع نهائي في عام 1990 وأيضا في نفس البطولة وصل منتخب كوستاريكا لكرة القدم إلى الدور الأول، ومنتخب نيجيريا لكرة القدم وصل إلى الدور الأول في بطولتي 1994 و1998، ومنتخب السعودية لكرة القدم وصل إلى الدور الأول في عام 1994، ومنتخب الولايات المتحدة لكرة القدم وصل إلى الدور الأول في عام 1994 والدور الربع نهائي في عام 2002 ، ومنتخب كوريا الجنوبية لكرة القدم حصل على المركز الرابع في كأس العالم لكرة القدم 2002، ومنتخب السنغال لكرة القدم وصل إلى الدور الربع نهائي في عام 2002، ومنتخب اليابان لكرة القدم وصل إلى الدور الأول في عام 2002، ومنتخب أستراليا لكرة القدم ومنتخب غانا لكرة القدم وصلا إلى الدور الأول في عام 2006 ..

وبالرغم من ذلك فإن منتخبات أوروبا وأمريكا الجنوبية تظل هي الأقوى في تلك البطولات ، فمثلا جميع المنتخبات التي وصلت إلى الدور الربع نهائي في كأس العالم لكرة القدم 2006 كانت من أمريكا الجنوبية وأوروبا ..


.. كأس البطولة ..


http://i42.tinypic.com/a28c2u.jpg ... http://i44.tinypic.com/2vhycch.jpg


منذ عام 1930 وحتى عام 1970، كان كأس البطولة هو " كأس جول ريميه " وهو الذي كان يعطى لبطل البطولة ، وقد كان يسمى قبل عام 1946 باسم كأس العالم، ولكن في عام 1946 تم تسمية الكأس باسم كأس جول ريميه ، وبعد أن فاز منتخب البرازيل لكرة القدم في كأس العالم لكرة القدم 1970، وكان هذا الفوز هو الفوز الثالث في تاريخهم ، سمح لهم بالإحتفاظ بالكأس ، وقد سرقت الكأس في عام 1983 ، ولم تظهر حتى الآن ، ويبدو أن اللصوص الذين سرقوا الكأس قد قاموا بصهره ..

و بعد كأس العالم لكرة القدم 1970، تم صنع كأس عالم جديدة ، سميت بـ " كأس بطولة العالم " ، وقام سبعة خبراء الفيفا القادمون من سبعة دول بتقييم 53 تصميم، وأخيرا تم اختيار تصميم النحات الإيطالي " سيلفيو غازانيغا " ، وارتفاع الكأس الجديد 36 سم ومصنوع من ذهب 18 قيراط ، ويزن 6175 غرام، وفي أسفل الكأس يوجد نحت بأسماء الفرق الفائزة بالكأس منذ عام 1974..

ولن تعطى الكأس الجديدة لأي فريق بغض النظر عن عدد المرات التي من الممكن الفوز بها، ويحتفظ الفريق الفائز بالكأس إلى البطولة التي تليها، ثم يعطى كأس مشابه له مطلي بالذهب، ومنتخب الأرجنتين لكرة القدم ومنتخب ألمانيا لكرة القدم ( ألمانيا الغربية سابقًا ) ومنتخب البرازيل لكرة القدم ومنتخب إيطاليا لكرة القدم فازوا بالكأس الجديدة مرتين ، بينما فاز منتخب فرنسا لكرة القدم بالكأس الجديدة مرة واحدة ، ولم تستبدل الكأس حتى ينتهي المكان المخصص لنقش الأسماء الفرق الفائزة، وسيكون في عام 2038 ..


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif



- ثانيًا : تاريخ بطولات كأس العالم الـ 18 الماضية -

:: كأس العالم 1930 - أوروغواي - الرد رقم 2 ..
:: كأس العالم 1934 - إيطاليا - الرد رقم 3 ..
:: كأس العالم 1938 - فرنسا - الرد رقم 4 ..
:: كأس العالم 1950 - البرازيل - الرد رقم 5 ..
:: كأس العالم 1954 - سويسرا - الرد رقم 6 ..
:: كأس العالم 1958 - السويد - الرد رقم 7 ..
:: كأس العالم 1962 - تشيلي - الرد رقم 8 ..:: كأس العالم 1966 - انكلترا - الرد رقم 9 ..
:: كأس العالم 1970 - المكسيك - الرد رقم 10 ..
:: كأس العالم 1974 - ألمانيا الغربية - الرد رقم 11 ..
:: كأس العالم 1978 - الأرجنتين - الرد رقم 12 ..
:: كأس العالم 1982 - إسبانيا - الرد رقم 13 ..
:: كأس العالم 1986 - المكسيك - الرد رقم 14 ..
:: كأس العالم 1990 - إيطاليا - الرد رقم 15 ..
:: كأس العالم 1994 - الولايات المتحدة الأمريكية - الرد رقم 16 ..
:: كأس العالم 1998 - فرنسا - الرد رقم 17 ..
:: كأس العالم 2002 - كوريا الجنوبية / اليابان - الرد رقم 18 ..
:: كأس العالم 2006 - ألمانيا - الرد رقم 19 ..

Arsenal
05-26-2010, 01:35 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif
:: كأس العالم 1930 - أوروغواي ::


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/9/98/Uruguay_1930_Worl_Cup.jpg/150px-Uruguay_1930_Worl_Cup.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:Uruguay_1930_Worl_Cup.jpg)


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 13 ..
التوقيت : من 13 يوليو 1930 الى 30 يوليو 1930 ..
النهائي : 30 يوليو 1930 ..
عدد المباريات : 18 ..
الاهداف المسجلة : 70 ( بمعدل 3.9 لكل مباراة ) ..
الحضور : 434500 ( بمعدل 24138 لكل مباراة ) ..
الفائز : الاوروغواي ..
الوصيف : الارجنتين ..
صاحب المركز الثالث : الولايات المتحدة ..
صاحب المركز الرابع : يوغوسلافيا ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : جيرميو ستابيلي ( الارجنتين ) بـ 8 اهداف ..


في عام 1930 ، أُقيمت أول بطولة عالمية لكرة القدم تحت مسمى ( كأس العالم لكرة القدم ) .. وتمت الإستضافة في الأوروغواي في الفترة من 13 إلى 30 يوليو . وقد اُختيرت للإستضافة من قِبل الإتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا ) بعد انعقاد مؤتمر بشأنها في برشلونة بالـ 18 من مايو 1929 ، حيث ان الأوروغواي ستحتفل بالذكرى المئوية لاستقلالها ، وكذلك لحفاظ منتخب بلادها لكرة القدم بذهبية الدورة الأولمبية الصيفية عام 1928 ..

وشارك في البطولة الأولى ثلاثة عشر فريقاً ؛ تسعة فرق من الأمريكيتين ، وأربعة من أوروبا .. وبسبب المدة الزمنية للرحلة وتكاليف السفر ، ندر تواجد المنتخبات الأوروبية في الدورة الأولى .. لُعبت أول مباراتين في توقيت واحد ، ففازت فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية ، على المكسيك 4 – 1 وبلجيكا 3 – 0 على التوالي .. وأول هدف سُجل في تاريخ البطولة كان باسم الفرنسي ( لوسيان لوران ) ..

و في النهائي ، انتصرت الأورغواي على الأرجنتين بنتيجة 4 - 2 أمام جمهور بلغ تعداده في الملعب 93 ألف مشجع، وأصبحت الأورغواي بذلك أول بلد يكسب الكأس العالمية في تاريخها ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

تُعتبر البطولة الأولى هي الوحيدة من ضمن جميع بطولاتها التي لم يكن بها تصفيات مؤهلة إليها .. حيث دُعيت جميع المنتخبات المنتسبة للفيفا للمشاركة بالبطولة في تلك السنة ..

وفي الـ 28 من فبراير 1930 كان على الفرق إعلان مشاركتها بالبطولة المقامة في الأورغواي .. أتت الموافقات في وقتها المحدد من البرازيل والأرجنتين والبيرو والباراغواي وتشيلي وبوليفيا والولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك ، لكن دون أي إعلان بالمشاركة من أي منتخب متواجد في الجهة الأخرى من المحيط الأطلسي اي من القارة الاوروبية ، بسبب طول مدة الرحلة وكلفتها المادية ، وهذا ما أرجع قلة عدد المنتخبات الأوروبية المشاركة ..

وقبل بداية البطولة بشهرين، لم يُتلقى أي رد للمشاركة من أي منتخب أوروبي للإنضمام لباقي الفرق ، مما أجبر رئيس الفيفا الفرنسي ( جول ريميه ) للتدخل والوقوف مع صف الحكومة الأورغوانية ، والتي تعهدت بدورها بدفع نفقات سفر أي فريق أوروبي ..

في نهاية الأمر ، وافقت أربعة فرق أوروبية على الذهاب للأورغواي عن طريق البحر، وهم بلجيكا وفرنسا و رومانيا ويوغسلافيا .. استقل المنتخب الروماني مع إداري الفريق ( كونستانتين رادوليسكو ) وقائده ومدربه ( رودولف ويتزر ) الباخرة ( الكونت الأخضر ) في جنوة الإيطالية .. وأُقِل الفرنسيون من مدينة " فيلفرانش سور مير " بتاريخ 21 يونيو 1930 ؛ والبلجيكيون من برشلونة ..

وبذات الباخرة تم نقل الكأس العالمية ورئيس الإتحاد الدولي ( جول ريميه ) ، بالإضافة للحكّام الأوروبيون الثلاث , البلجيكي جون لانغينوس والبلجيكي هينري كريستوف والفرنسي توماس بالفاي ..

فيما تم المرور على " ريو دي جانيرو " لأخذ الفريق البرازيلي بتاريخ 29 يونيو 1930 قبل أن ترسى الباخرة في نهاية رحلتها بالأورغواي في الـ 4 من يوليو 1930 ..

ومن المواقف التي حدثت في رحلتهم، تلقي الحكم الفرنسي بالفاي نبأ وفاة زوجته في فرنسا وهم على سواحل " ريو دي جانيرو " .. أمّا الفريق اليوغسلافي فقد قطع الأطلسي " بنصف عدده " عن طريق الباخرة البريدية ( فلوريادا ) ، مُستَقلاً إيّاها من مدينة مارسيليا الفرنسية ..

وعن الرحلة ، تحدث اللاعب الفرنسي لوسيان لوران [ صاحب الهدف الاول في تاريخ كأس العالم ] ، قائلاً : " كُـنّا على متن الباخرة ( الكونت الأخضر ) لمدة 15 يوماً ، بعد أن صعدنا عليها من مدينة فيل فرانش سور ميل برفقة البلجيكيين واليوغسلاف .. وقد ادّينا تماريننا الأساسية على سطحها . فيما لم يتطرق المدرب إلى الحديث عن التكتيكات مُطلقاً .. " ..


.. ملاعب البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/b/b4/Stad_de_centario_uruguay1930_montevideo.jpg/270px-Stad_de_centario_uruguay1930_montevideo.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:Stad_de_centario_uruguay1930_montevideo.jpg)


جرت جميع المباريات في العاصمة الأورغوانية ( مونتيفيديو ) ، وعلى ثلاثة ملاعب ، هي : " أستاد بوسيتوس ، غران باركيو سينترال ، وسينتيناريو " .. وبُني الأخير الذي يتسع لـ 100.000 متفرج ، بمناسبة الذكرى المئوية لاستقلال البلاد ، وكذلك لإستضافة البطولة العالمية ..

وقد أجريت على أرضه عشر مباريات من مجموع مباريات البطولة ، متضمنة كل لقاءات المرحلة القبل نهائية والنهائية .. ومع تساقط الأمطار ، تعطل سير إكمال بناء الملعب، ولم تُضع لمساته الأخيرة إلا بعد بدء البطولة بخمسة أيام . مما أُضطُر لاستخدام الملاعب ذات السعة الصغيرة في العاصمة مونتيفيديو ..


.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/52/31/19/523119_small.jpg

وزّعت الفرق الثلاثة عشر على أربع مجموعات، ولُعِبت جميع المباريات في العاصمة الأورغوانية ( مونتيفيديو ) .. وضِعت كُلاً من : الأورغواي، الأرجنتين، البرازيل والولايات المتحدة على رأس المجموعات الأربع .. ويرجع سبب تصنيف الولايات المتحدة بوضعها على رأس مجموعتها لإتحادها الإحترافي في تلك الفترة الزمنية .. وبما أن تلك البطولة لم يكن بها تصفيات مؤهلة ، تم الإفتتاح بإقامة مباراتان في نفس التوقيت ، فكانت أول مبارتين تجرى في التوقيت نفسه بتاريخ كأس العالم وكان ذلك في الـ 13 من يوليو ، حيث فازت فرنسا على المكسيك بنتيجة 4 – 1 على ( ملعب بوكيتوس ) ، بينما هزمت الولايات المتحدة الفريق البلجيكي بنتيجة 3 – 0 على ملعب ( ملعب غران بارك سنترال ) ، وقد أحرز الفرنسي لوسيان لوران أول هدف بتاريخ كأس العالم ..


.. المجموعة الأولى ..

كانت المجموعة الأولى هي المجموعة الوحيدة التي تتكون من أربع فرق، وهي : "الأرجنتين ، تشيلي ، فرنسا , المكسيك " .. بعد يومين من فوز فرنسا على المكسيك ، تواجهت فرنسا مع الفريق الأرجنتيني . أحرز الأرجنتيني ( لويس مونتي ) الهدف الوحيد في المباراة من ضربة حُرة ..

ومن الغريب أن الحكم البرازيلي ( الميدو ريغو ) قد اطلق صافرة النهاية قبل إنقضاء وقت المباراة الأصلي بست دقائق ؛ وبعد أن اعترض اللاعبون الفرنسيون على النهاية المبكرة ، تم استئناف اللقاء ..

في المباراة الثانية بين الأرجنتين والمكسيك، تم احتساب أول ركلة جزاء في البطولة .. فيما تم احتساب خمسة ركلات جزاء من قِبَل الحكم البوليفي ( يوليزيز ساكيدو ) ، فكانت ثلاثة منها محل جدل .. وكان في المباراة ايضا أول " هاتريك " في البطولة من نصيب اللاعب الأرجنتيني ( غييرمو ستابيلي ) .. وبذلك انتهت المباراة بنتيجة 6 – 3 لصالح الأرجنتين ..

في الجولة الأخيرة، انتصرت الأرجنتين على تشيلي رغم المشاجرة التي حدثت أثنائها بسبب ارتكاب اللاعب الأرجنتيني ( مونتي ) خطئاً ضد التشيلي ( أرتورو توريس ) ، فأنتهت المباراة بثلاثة أهداف لهدف .. وبها ، تأهلت الأرجنتين للدور الثاني ..


.. المجموعة الثانية ..

ضمت المجموعة الثانية : " البرازيل، بوليفيا ويوغسلافيا " .. البرازيل ، التي وضعت على رأس مجموعتها ، بعثت فريقاً يتألف أساساً من لاعبين من ريو دي جانيرو ، وكان ذلك بسبب خلاف داخلي مع لاعبي ساو باولو ..

ومع هذا، كان يُتوقع أن يرتقي مستواهم .. ففي المباراة الإفتتاحية بالمجموعة حققت يوغسلافيا نصراً مُفاجِئاً على البرازيل بنتيجة 2 – 1 .. وفاز كِلا الفريقين " بأريحية " على بوليفيا بالرغم من حصول خلط وتشويش كبيرين أثناء مباراة البرازيل وبوليفيا .، ولمدة 45 دقيقة، بسبب إرتداء الفريقين قمصاناً بنفس اللون .. ومع طلب حكم المباراة، تم تغيير القمصان .. وفي ختام الجولات ، ترشحت يوغسلافيا عن المجموعة الثانية ..


.. المجموعة الثالثة ..

استضافت الأورغواي بمجموعتها منتخبين هما : " البيرو ورومانيا " .. شهدت المباراة الإفتتاحية في هذه المجموعة أول حالة طرد في المنافسات ، عندما تم طرد اللاعب البيروفي ( بلاتشيدو غاليندو ) في مباراتهم ضد رومانيا .. فأُستفيد من نقص عدد الفريق البيروفي ليُسجل الرومانيون هدفي الفوز في وقت متأخر من المباراة ..

لم تلعب الأورغواي أولى مبارياتها على ( أستاد سينتيناريو ) بسبب تأخر عملية إنهاء البناء ، ولم تلعب حتى بعد بدء البطولة بخمسة أيام .. وقد تم إطلاق اسم ( المئوية ) على هذا الملعب بمناسبة الإحتفالية المقامة عليه لإحياء الذكرى المئوية لاستقلال الأورغواي ..

انتصرت الأورغواي على البيرو في أول مبارياتها بنتيجة 1 – 0 والتي اعتبرتها الصحافة الأورغوانية " ذات أداء سيء " لمنتخب بلادها ، فيما أشادت بالمستوى البيروفي .. وهزمت الأورغواي بعدها الفريق الروماني بسهولة ، مسجلةً جميع أهداف المباراة الأربعة في الشوط الأول ..


.. المجموعة الرابعة ..

ضمت المجموعة الرابعة : " الولايات المتحدة والباراغواي وبلجيكا " .. وهيمن الفريق الأمريكي على مجموعته ، كونه يتشكل من لاعبين محترفين من بريطانيا ..

وأول خصومهم ، كانت بلجيكا ، وتم هزيمتها بثلاثة أهداف نظيفة .. وهذا النصر السهل لم يكن متوقعاً أبداً ؛ ما حدى الصحيفة الأورغوانية Imparcial إلى كتابة تعليقها بالمباراة تحت عنوان : " بتلك المُحصّلة الكبيرة للفوز الأمريكي .. تفاجأ الخبراء بحق " .. أمّا في الطرف البلجيكي، فقد عبّروا عن إستيائهم لسوء حالة الملعب ، وتم التشكيك أيضاً في القرارات التحكيمية ، وادّعوا بعدم صحة الهدف الثاني بإعتباره تسلّلاً ..

في المباراة الثانية بالمجموعة ، شهدت البطولة أول " هاتريك " ، فحملت توقيع اللاعب الأمريكي ( بيرت باتينود ) في مرمى الباراغواي .. ولم يتم الإعتراف به كأول هاتريك حتى الـ 10 من نوفمبر 2006، وكان ذلك بسبب أن سِجِلات الفيفا قد اعتبرت أن أول هاتريك كان من نصيب اللاعب الأرجنتيني ( غييرمو ستابيلي ) ، وقد أحرزهم بعد يومين من تسجيل باتينود لثلاثيته " المشكوكة " ..

وعلى العموم، فقد أعلن الفيفا في العام 2006 بأن أول ثلاثية في كأس العالم كانت من صالح اللاعب الأمريكي ( باتينود ) ، وأن الهدف المنسوب لزميله (توماس فلوري) ما هو إلا له ..

وفي ختام مباريات المجموعات الأربع، تأهلت كُلاً من : " الأرجنتين ، يوغسلافيا ، الأورغواي والولايات المتحدة الأمريكية " للدور نصف النهائي ..


.. الدور نصف النهائي ..

في هذا الدور لعبت الارجنتين ضد الولايات المتحدة في نصف النهائي الاول وشهدت شباك هذا الدور كمّاً كبيراً من الأهداف ..

حيث انه في اللقاء الاول سجل الفريق الأرجنتيني أول أهداف هذا الدور عن طريق لاعبه ( لويس مونتي ) في منتصف الشوط الأول .. وفي الشوط الثاني ، تقهقرت قوى الفريق الأمريكي وتراجعت مع الكثافة الهجومية للأرجنتين ، فأنتهت المباراة بحصيلة 6 – 1 لصالح الفريق الأرجنتيني . تقدم بعدها الجهاز الإداري الأمريكي بشكوى على حكم اللقاء ( جون لنجينس ) ، لكن دون فائدة تُرجى ..

في اللقاء الثاني بين يوغسلافيا والأورغواي ، خيّمت أجواء دورة الألعاب الأولمبية عام 1924 أرجاء الملعب . ومع أن التاريخ قد خيّب ظن اليوغسلاف وقتها ، فهذا لم يمنعهم من التقدم مبكّراً عن طريق اللاعب اليوغسلافي ( سيكوليتش ) .. لكن سرعان ما قلبت الأورغواي النتيجة ، لتتقدم بهدفين لهدف .. وبعد فترة وجيزة ، سجل اليوغسلاف هدف التعديل ، لكنه لم يُحسب لـ " وجود تسلل " .. وانهى الفريق المُضيف المباراة بإضافة أربعة أهداف في شباك الخصم ، لتخلص النتيجة " بستة أهداف لهدف " ، كانت نصفها من تسجيل اللاعب الأورغواني ( بيدرو سيا ) ..


.. النهائي ..

التقى طرفي نهائي أولمبياد أمستردام 1928، الأورغواي والأرجنتين مرة أخرى في نهائي بطولة كأس العالم 1930 في الاوروغواي ..

فيما لم تُقم مباراة لتحديد صاحب المركز الثالث إلا في البطولة الثانية بإيطاليا عام 1934 .. إلا ان في بعض المصادر، وبشكل أخص، نشرة الإتحاد الدولي ( الفيفا ) عام 1984، التي أشارت ضمناً إلى أن مباراة تحديد المركز الثالث قد جرت وفازت بها الولايات المتحدة بنتيجة 3 – 1، مع أنها لم تؤكد بعد بشكل رسمي ..

لُعبت المباراة النهائية على ملعب ( أستاد سينتيناريو ) في الثلاثين من يوليو عام 1930. وفتحت أبواب الملعب في الساعة الثامنة صباحاً ، أي قبل بدء المباراة بست ساعات تقريباً .. فيما اكتضت المدرجات بالجمهور عن بكرة أبيها في فترة الظهيرة، فبلغ تعدادهم الـ 93 ألفاً ..

وانتهت المباراة الأخيرة في البطولة لصالح الفريق الأورغواني بأربعة أهداف لهدفين ( مع أنهم كانوا متخلفين حتى بداية الشوط لثاني بهدفين لهدف ) ..

فقدم لهم السيد ( جول ريميه ) الكأس التي كانت تحمل اسمه حينها .. وفي اليوم التالي ، تم الإعلان عن العطلة الوطنية في الأورغواي ; بينما تم الإعتداء على قنصلية الأورغواي في العاصمة الأرجنتينية ( بيونس آيرس ) من قِبَل الأرجنتينين .. ولم يبقى من لاعبي ذاك النهائي سوى واحد ، وهو اللاعب الأرجنتيني ( فرانسيسكو بارايو ) ، الذي عُرف على أرض الملعب كمهاجم .. وما زال على قيد الحياة حتى الآن ..


.. جدول البطولة ..

http://i42.tinypic.com/v58g80.jpg


.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i44.tinypic.com/25ev6dy.png


الهدافين

http://i41.tinypic.com/9hs9pj.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/2hx2ld.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i41.tinypic.com/viflok.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 01:47 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


:: كأس العالم 1934 - إيطاليا ::

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/3/37/WorldCup1934poster.jpg/150px-WorldCup1934poster.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:WorldCup1934poster.jpg)

.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 16 ..
التوقيت : من 27 مايو 1934 الى 10 يونيو 1934 ..
النهائي : 10 يونيو 1934 ..
عدد المباريات : 17 ..
الاهداف المسجلة : 70 ( بمعدل 4.1 لكل مباراة ) ..
الحضور : 358000 ( بمعدل 21058 لكل مباراة ) ..
الفائز : إيطاليا ..
الوصيف : تشيكوسلوفاكيا ..
صاحب المركز الثالث : ألمانيا ..
صاحب المركز الرابع : النمسا ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : أولدريتش نيجيدالي ( تشيكوسلوفاكيا ) بـ 5 أهداف ..


استضافت ايطاليا بطولة كأس العالم 1934 من 27 مايو إلى 10 يونيو .. وقد أُختيرت للإستضافة بعد أن رشحها الإتحاد الدولي لكرة القدم ( الفـيفا ) إثر انعقاد مؤتمر في ستوكهولم في أكتوبر 1932 .. وتُعتبر النسخة الثانية من بطولة كأس العالم أول دورة تُلعب بها تصفيات مؤهلة .. فشارك في تلك التصفيات 32 منتخباً ، وبعد التصفيات ، تأهل 16 فريق الى النهائيات.. فيما أصبح المنتخب الإيطالي ثاني فريق يحقق الكأس العالمية بعد انتصاره على تشيكوسلوفاكيا بنتيجة 2 - 1 في النهائي الذي اقيم في روما ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..


بعد عملية طويلة لاتخاذ القرار اجتمعت فيها اللجنة التنفيذية للفيفا ثماني مرات , تم تعيين إيطاليا بوصفها الدولة المضيفة في اجتماع عقد في ستوكهولم يوم 9 أكتوبر 1932، وقد اتخذ القرار من قبل اللجنة التنفيذية دون اقتراع أعضاء .. والمحاولة الايطالية اختيرت وفضلت على محاولة السويد , وقد قامت الحكومة الايطالية بتخصيص ميزانية تبلغ 3.5 مليون ليرة للبطولة ..

وقد شارك 32 بلد في حملة التصفيات للبطولة حتى تأهل 16 منتخب للنهائيات , ورغم ذلك ، كان هناك عدد من الغائبين البارزين .. فكانت بطلة العالم الاوروغواي قد رفضت المشاركة في البطولة ، احتجاجا على رفض العديد من الدول الاوروبية للسفر إلى أمريكا الجنوبية لكأس العالم السابقة التي استضافتها الاوروغواي عام 1930, ونتيجة لذلك ، كانت بطولة كأس العالم 1934 هو الوحيدة فقط التي فيها لم يشارك البطل ..

بريطانيا رفضت المشاركة .. وعضو لجنة اتحاد كرة القدم تشارلز ستاكليف كان نموذجي من المواقف البريطانية , حيث قال : " الجمعيات الوطنية لانكلترا واسكتلندا وويلز وايرلندا لديها ما يكفي تماما لعمله في بطولتهم الدولية الخاصة التي تبدو لي أفضل بكثير من بطولة العالم التي ستقام في روما " ..

وعلى الرغم من دورها كالدولة المضيفة ، إيطاليا كان لا بد لها ان تتأهل ، وتلك هي المرة الأولى والوحيدة التي فيها لم تمنح الدولة المضيفة التأهل التلقائي .. والتصفيات نظمت على أساس جغرافي .. والانسحاب من شيلي والبيرو كان يعني تأهل الأرجنتين والبرازيل مؤهلين من دون ان يلعبوا اي مباراة ..

بينما شاركت أربع فرق غير أوروبية في البطولة ، وهم : البرازيل والأرجنتين والولايات المتحدة الأمريكية ومصر الذي كان فريقها أول من يُمثّل القارة الإفريقية في نهائيات كأس العالم .. وفي الجانب الأوروبي، تأهلت كُلاً من : إسبانيا ، النمسا ، فرنسا ، المجر، تشيكوسلوفاكيا ، رومانيا ، هولندا ، سويسرا ، المانيا ، بلجيكا ، والسويد .. هذا بالإضافة للفريق الإيطالي المستضيف للبطولة ..


.. ملاعب البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/3/3a/StadiodelLittorio.jpg/300px-StadiodelLittorio.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:StadiodelLittorio.jpg)

جرت احداث البطولة في ثمانية مدن إيطالية هي " بولونيا , فلورنسا , جنوا , ميلان , نابولي , روما , تريتسي , تورينو " في كل مدينة منها ملعب وبالتالي كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث 8 وهي :

- ملعب ليتوريالي الاولمبي - بولونيا ..
- ملعب جيوفاني بيرتا - فلورنسا ..
- ملعب لويجي فيراريس - جنوا ..
- ملعب سان سيرو - ميلان ..
- ملعب جورجيو أسكاريللي - نابولي ..
- ملعب ناسيونالي PNF - روما ..
- ملعب ليتوريو - تريتستي ..
- ملعب بينيتو ماسوليني - تورينو ..


.. ملخص البطولة ..

http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/52/29/16/522916_medium.jpg

تم تجاهل نظام دور المجموعات الذي استخدم في كأس العالم الاولى وتم السير على نظام خروج المغلوب مباشرة .. وقد بدأت كل المباريات الثمانية من الدور الاول في نفس الوقت. والمنتخب المضيف والمرشح ايطاليا فازت بشكل رائع على الولايات المتحدة 7 - 1 ..

النزاعات الداخلية في منتخب الارجنتين جعلت البطولة تفتقد احد الفريقين الذين وصلا الى نهائي بطولة 1930 ضد السويد في بولونيا ، حيث ان الأرجنتين اخذت مرتين زمام المبادرة ، ولكن بهدفين ( سفين جوناسون ) وهدف الفوز من قبل ( كرون كنوت ) أعطى السويد انتصارًا بنتيجة 3 - 2 .. وايضا الفريق الجنوب امريكي الآخر البرازيل عانى أيضا من الخروج المبكر .. حيث فازت اسبانيا بشكل مريح عليهم بنتيجة 3 - 1 ..

ثمانية فرق الأوروبية هي النمسا وتشيكوسلوفاكيا وألمانيا والمجر وايطاليا واسبانيا والسويد وسويسرا ، تأهلت الى الدور ربع النهائي ..

وفي الدور ربع النهائي ، المباراة المعادة الاولى في تاريخ كأس العالم حدثت , بعدما تعادلت ايطاليا واسبانيا 1 - 1 بعد الوقت الاضافي .. وكانت المباراة قد لعبت بطريقة عدوانية جدا .. واللعب العنيف جعل حارس مرمى اسبانيا ريكاردو زامورا يتعرض للاصابة في المباراة الاولى ، مما جعله عاجزا عن المشاركة في المعادة .. وقد فازت ايطاليا 1-0 في المباراة المعادة ، وطريقة لعبهم القوية جعلت ما لا يقل عن ثلاثة لاعبين اسبان يغادرون الميدان بسبب الاصابات .. وتأهلت النمسا وتشيكوسلوفاكيا والمانيا الغربية الى نصف النهائي بعد تخطيهم المجر وسويسرا والسويد على التوالي ..

وفي الدور نصف النهائي تمكنت ايطاليا من الفوز على النمسا بنتيجة 1 - 0 عن طريق ( اينريكو غوايتا ) .. وفي غضون ذلك ، حصلت تشيكوسلوفاكيا مكانها في المباراة النهائية بفوزه على المانيا الغربية 3 - 1 ..

وفي ملعب جورجيو اسكاريللي اقيمت مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع بين ألمانيا الغربية والنمسا وانتهت بفوز المانيا بنتجية 3 / 2 سجل لألمانيا ( ايرنيست اينهير ) هدفين و ( ايدموند كونين ) بينما سجل للنمسا ( يوهان هورفاث ) و ( كارل سيستا ) ..

وكان ملعب ناسيونالي PNF مكانًا للنهائي .. وبعد لعب 70 دقيقة ، سجلت تشيكوسلوفاكيا هدف التقدم في الدقيقة 76 عن طريق ( انتونين بوس ) .. ونجح الايطاليون في تسجيل التعادل قبل نهاية المباراة من ( رايموندو أورسي ) ، ثم أضافوا هدفا آخر في الوقت الاضافي عن طريق ( انجيلو شيفيو ) ليتوجوا فائزين ببطولة كأس العالم ..


.. جدول البطولة ..

http://i41.tinypic.com/2cwq0c9.jpg


.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i43.tinypic.com/jq6idv.png


الهدافين

http://i43.tinypic.com/25ksldt.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i44.tinypic.com/2afa07c.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/6h6gx2.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 01:49 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif



:: كأس العالم 1938 - فرنسا ::


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/f/f7/WorldCup1938poster.jpg/150px-WorldCup1938poster.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:WorldCup1938poster.jpg)


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 15 ..
التوقيت : من 4 يونيو 1938 الى 19 يونيو 1938 ..
النهائي : 19 يونيو 1938 ..
عدد المباريات : 18 ..
الاهداف المسجلة : 84 ( بمعدل 4.7 لكل مباراة ) ..
الحضور : 376000 ( بمعدل 20888 لكل مباراة ) ..
الفائز : إيطاليا ..
الوصيف : المجر ..
صاحب المركز الثالث : البرازيل ..
صاحب المركز الرابع : السويد ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : ليونيداس ( البرازيل ) بـ 7 أهداف ..



جرت أحداث البطولة الثالثة من كأس العالم في فرنسا من الـ 4 من يونيو إلى الـ 19 من يونيو .. اختار الإتحاد الدولي ( الفيفا ) فرنسا للإستضافة، وكان ذلك في أغسطس من عام 1936 .. فيما احتفظت إيطاليا بالكأس ، بإنتصارها في النهائي على المجر بنتيجة 4 – 2 ..

ولقد سبّب القرار الصادر من الإتحاد الدولي لكرة القدم الذي كلّف فرنسا بإستضافة النسخة الثالثة من البطولة غضباً في القارة الامريكية الجنوبية ، حيث أُعتقد بأن الإستضافة تقوم على التناوب بين القارتين ولكن بدلا من ذلك هي كانت البطولة الثانية على التوالي التي تلعب في اوروبا ..

ونتيجة لهذا القرار، لم تشارك الأورغواي والأرجنتين في منافسات البطولة .. وفي الوقت نفسه، لم تشارك إسبانيا في النهائيات ، بسبب استمرار اشتعال نيران الحرب الأهلية فيها ..

وكانت هذه البطولة هي المرة الأولى التي يتأهل بها المستضيف وحامل اللقب بشكل تلقائي .. فمنذ عام 1938 كان حامل اللقب يتأهل بصورة مباشرة إلى النهائيات التالية ، إلى أن تم إلغاء ذاك النظام مع بطولة كأس العالم 2006 .. وكان من المقرر مشاركة 16 فريق في البطولة ، لكن بعد أن تم ضم النمسا لألمانيا في عملية ( آنشلوس ) في مارس من عام 1938 لم يتبقى سوى 15 فريقاً .. ورغم ذلك لم يمنح حينها ( الفيفا ) المنتخب اللاتفي حق المشاركة محل النمسا كونه الفريق المهزوم في الملحق والأولوية لصالحه ..


.. ملاعب البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/3/3a/StadiodelLittorio.jpg/300px-StadiodelLittorio.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:StadiodelLittorio.jpg)

جرت احداث البطولة في عشر مدن فرنسية وهي " انتيبت , بوردو , لوهافر , ليل , ليون , مارسيليا , باريس , رانس , ستراسبورع , تولوز " وكان في كل مدينة منها ملعب ما عدا باريس استضاف البطولة فيها ملعبين وبالتالي كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث هي 11 ملعب وهي :

- ملعب دي فورت كير - انتيبت ..
- ملعب بارك ليسكيور - بوردو ..
- ملعب كافي فيرتي - لوهافر ..
- ملعب فيكتور باوكوي - ليل ..
- ملعب جيرلاند - ليون ..
- ملعب فيلودروم - مارسيليا ..
- ملعب بارك دي برينسيس - باريس ..
- ملعب أولمبيك دي كولومبس - باريس ..
- ملعب فيلودروم ميونيسبل - رانس ..
- ملعب دي لامينوا - ستراسبورغ ..
- ملعب شاباو - تولوز ..


.. ملخص البطولة ..

http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/52/29/12/522912_medium.jpg

لُعبت البطولة للمرة الثانية بنظام خروج المغلوب مباشرة كما في البطولة التي سبقتها .. وقد أُوقِف اللعب بها من بعدها ، وتم استبدالها بنظام المجموعات ..

من ضمن سبعة مباريات في الدور الاول ، تم في خمسة منها لعب أشواط إضافية ، وقد أُعيد إجراء مباراتين من أصل الخمسة .. فكانت الإعادة في المباراة الأولى بين ( سويسرا والمانيا ) لضم الفريق الألماني للاعبين نمساويين لأسباب سياسية ، فانتصر السويسريون فيها بأربعة أهداف لهدفين .. بينما تأهلت كوبا للدور الثاني بفوزها على حساب رومانيا ..

وخطت السويد للدور الثاني دون أن تلعب كما الفرق الأخرى ، وذلك، لانسحاب الفريق النمساوي من البطولة ، لكنها أثبتت بأن مستواها كان على قدر المنافسة بإكتساحها لكوبا بثمانية أهداف نظيفة. أمّا المستضيفة فرنسا ، فقد نالت هزيمتها على يد حاملة اللقب السابق ( إيطاليا ) ، وودعت سويسرا البطولة بخسارتها أمام المجر .. امّا في مباراة تشيكوسلوفاكيا والبرازيل التي اقيمت في بوردو ، فقد تم إعادتها بسبب تعادلهما في المواجهة الأولى ، وانتهت المباراة المعادة بفوز البرازيل بهدفين لهدف ..

وفي الدور نصف النهائي اكتسحت المجر الفريق السويد بخمس أهداف لهدف ، بينما في لقاء البرازيل وإيطاليا ، اراح البرازيليون لاعبهم البارز ( ليونيداس ) ليستعيد نشاطه في النهائي ، وقد سبق هذا الإجراء ثقة كبيرة لتخطي الطليان والوصول للنهائي ، لكن أتت النتيجة عكسية ، ولصالح إيطاليا بهدفين لهدف واحد ..

ولكن البرازيل تمكنت في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع من تحقيق الفوز على السويد بنتيجة 4 - 2 سجل فيها للبرازيل ( روميو ) و ( ليونيداس ) هدفين و ( بيراشيو ) بينما سجل للسويد ( جوناسون ) و ( نيبرغ ) ..

جرى النهائي على الاستاد الأولمبي في باريس بحضور ما يقارب 60.000 متفرج ، وعلى أرضها شهدت شباكها العديد من الأهداف بين إيطاليا والمجر ، حيث تمكن ( جينو كولاسي ) من اخذ الطليان لزمام المبادرة في وقت مبكر , لكن المجر تعادلت بعد دقيقتين عن طريق ( تيتكوس ) ولكن ايطاليا عادت للتقدم بهدف ( سيلفيو بيولا ) وقبل نهاية الشوط الاول في الدقيقة 35 سجل ( جينو كولاسي ) لتتقدم ايطاليا 3 / 1 , في الدقيقة 70 قلصت المجر الفارق بهدف ( جيورجي ساروسي ) ولكن ( سيلفيو بيولا ) انهى آمال المجريين بهدف رابع لإيطاليا في الدقيقة 82 , فانتهت المباراة لصالح الطليان 4 - 2 ، فأصبحت إيطاليا بذلك ، أول فريق يحافظ على لقبه في نهائيات كأس العالم ..

أبدى البعض بأن المجر – أو بشكل احرى حارس مرماها – قد سمح لإيطاليا بربح اللقاء ، وذلك لإنقاذ أرواح لاعبي الفريق الإيطالي بعد تلقيهم لبرقية من الرئيس ( موسوليني ) تقول فيها : [ النصر أو الموت ] .. حارس المرمى المجري أبدى إغاثته للإيطاليين بعد احرازهم لأربعة أهداف في مرماه ، وخسارة فريقه .. وقد صرّح ( انتل زابو ) – حارس المرمى المجري – عن ما حدث بقوله : " ربما أدخلت أربعة أهداف في مرماي ، لكني على الأقل أنقذت أرواحهم " ..

وبسبب الحرب العالمية الثانية، لم تجرى نهائيات كأس العالم لمدة 12 عاماً، وعادت إليها الروح في عام 1950. وبهذا، كانت إيطاليا حاملة للقب العالمي لمدة 16 عام ( من 1934 إلى 1950 ) ..
ومن المواقف التي لا تنسى، إخفاء نائب رئيس الإتحاد الدولي ( الفيفا ) الدكتور الإيطالي ( أوتورينو باراسي ) الكأس العالمية في صندوق حذاء ووضعها تحت سريره طيلة فترة الحرب العالمية الثانية، وبتلك الصورة حماها من الوقوع تحت أيدي قوات الاحتلال ..


.. جدول البطولة ..

http://i44.tinypic.com/28at0fp.jpg


.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i44.tinypic.com/2nm3rzs.png


الهدافين

http://i41.tinypic.com/21j61dk.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/2mhh9io.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/6s5isx.png




http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 01:52 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


:: كأس العالم 1950 - البرازيل ::


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/d/d4/WorldCup1950logo.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:WorldCup1950logo.jpg)


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 13 ..
التوقيت : من 24 يونيو 1950 الى 16 يوليو 1950 ..
النهائي : 16 يوليو 1950 ..
عدد المباريات : 22 ..
الاهداف المسجلة : 88 ( بمعدل 4.0 لكل مباراة ) ..
الحضور : 1043500 ( بمعدل 47431 لكل مباراة ) ..
الفائز : الأوروغواي ..
الوصيف : البرازيل ..
صاحب المركز الثالث : السويد ..
صاحب المركز الرابع : اسبانيا ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : أديمير ( البرازيل ) بـ 8 أهداف ..


بطولة كأس العالم لكرة القدم 1950 هي البطولة الرابعة في بطولات كأس العالم لكرة القدم وأقيمت في البرازيل من 24 يونيو إلى 16 يوليو ، وتعتبر البطولة الأولى منذ 12 عاماً توقفت فيها البطولة بسبب الحرب العالمية الثانية .. تم اختيار البرازيل لاستضافة البطولة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم في يوليو عام 1946 ..

ولقد كانت هذه البطولة هي الاولى التي يكون في الكأس مدعوة بإسم " كأس جولز ريميه " وقد فاز منتخب أورغواي لكرة القدم بتلك البطولة للمرة الثانية بعد فوزه على صاحب الأرض منتخب البرازيل لكرة القدم بنتجية 2-1 في استاد الماراكانا في المباراة الحاسمة من المجموعة النهائية المكونة من اربعة فرق - وقد كانت هذه البطولة الوحيدة التي لا تحسم بمباراة نهائية واحدة - ..

لم يتم إقامة بطولة كأس العالم لكرة القدم لمدة 12 عاماً بسبب ظروف الحرب العالمية الثانية فكانت آخر بطولة هي التي أقيمت عام 1938 في فرنسا .. وبعد انتهاء الحرب قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم تعويض بطولتي 1942 و1946 وقامت بالبحث عن دولة لاستضافة تلك البطولة ولكنها فشلت في الوصول لأي دولة أوروبية تستضيف الحدث بعد تلك الحرب حيث اعتقدت العديد من الحكومات ان السيناريو العالمي لا يفضل الاحتفال الرياضي ,وايضا خشية الاتحاد الدولي من عدم الحصول على موارد كافية لتنفيذ تلك البطولة ..

وكان كأس العالم في خطر لقلة الاهتمام من المجتمع الدولي , حتى أن تقدمت البرازيل بطلب استضافة كأس العالم لكرة القدم على أرضها في مؤتمر الفيفا عام 1946 بشرط أن تقام عام 1950 ( بعدما كان مقرراً أن تقام عام 1949 ) وكان عرض البرازيل مشابهاً بشكل كبير لعرضها لاستضافة البطولة عام 1942 بالإضافة إلى ألمانيا ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

واصل الاتحاد الدولي لكرة القدم محاولاته لإقناع الدول بإرسال منتخباتها الوطنية للمنافسة في البطولة .. منتخب إيطاليا لكرة القدم كان من أهم المنتخبات التي يجب أن تشارك ( آخر فائز عامي 1934 و 1938 ) ، ولكن كانت إيطاليا قد خرجت من الحرب العالمية الثانية ولم تعتقد أنها يمكنها المشاركة في البطولة لاعادة بناء البلاد بعد الحرب , وفي البداية كان هناك القليل من عدم الاهتمام في البلاد بالمشاركة , إلى أن تم إقناع الايطاليين بالمشاركة في النهاية واضطر الاتحاد الدولي لكرة القدم لتحمل مصاريف سفر المنتخب الإيطالي للبرازيل وإقامته هناك ليكون قادر على الذهاب لهناك واللعب ..

ايطاليا والنمسا ، كانا فريقين ناجحين ما قبل الحرب ولم يكونوا خاضعين لعقوبات دولية ، في حين أن اليابان ، التي ما زالت تحت الاحتلال والمانيا المحتلة والمقسمة لم يسمح لهما بالمنافسة او التأهل .. وقد قبلت ولاية سارلاند الخاضعة للاحتلال الفرنسي من قبل الفيفا قبل أسبوعين من كأس العالم ، قبل عدة أشهر من اعادة تنصيب اتحاد المانيا الغربية ، بينما ألمانيا الشرقية المحتلة من قبل الاتحاد السوفيتي لم يؤسسوا اتحاد كرة قدم حتى ذلك الحين ..

ودعيت الدول البريطانية للمشاركة ، بعد أن انضمت مرة اخرى للفيفا قبل أربع سنوات ، بعد 17 عاما من المنفى المفروض اختياريًا منهم .. وتقرر استخدام بطولة British Home عام 1949 - 1950 كمجموعة مؤهلة لكأس العالم ، مع تأهل اصحاب المركز الاول والثاني , وقد أنهى منتخب انجلترا الأول والثاني اسكتلندا ، ولكن الاسكتلنديين انسحبوا لأنهم لم يكونوا أبطال بريطانيين ..

اثنين من الفرق الأخرى هما تركيا والهند ، انسحبت أيضا بعد التأهل ، حيث ان الهند رفضوا الذهاب بسبب ان الفيفا ل يسمح للفريق أن يلعب " حافي القدمين " .. ودعت ( فرنسا والبرتغال ) لتحل محل لكنهم رفضوا .. وفي البداية كانت فرنسا وافقت على اللعب لكنهم عملوا إلى أن أماكن مباريات المجموعة الثانية تبعد أكثر من 3.000 كيلو متر بعيدا عن بعضها البعض .. وقال الفرنسيون للبرازيليون أنهم سوف يبقون في المنزل إلا إذا تم تغيير الترتيبات .. ورفض الاتحاد البرازيلي ، واسحبت فرنسا .. وبذلك ، على الرغم من ان 16 فريقا كانوا في طريقهم للمشاركة في الأصل ، بعد الانسحاب ترك فقط 13 فريقا للمشاركة ..


.. ملاعب البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/3/36/Maracan%C3%A3_Stadium_in_Rio_de_Janeiro.jpg/300px-Maracan%C3%A3_Stadium_in_Rio_de_Janeiro.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:Maracan%C3%A3_Stadium_in_Rio_de _Janeiro.jpg)

جرت احداث البطولة في ستة مدن برازيلية هي " بيلو هوريزونتي , كوريتيبا , بورتو أليغري , ريسيفي , ريو دي جانيرو , ساو باولو " الدور الأول في كل مدينة منها ملعب وبالتالي كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث 6 ملاعب وهي :

- ملعب سيتي دي سيتيمبرو - بيلو هوريزونتي ..
- ملعب دوريفال دي بريتو - كوريتيبا ..
- ملعب دوس إيوكاليبتوس - بورتو أليغري ..
- ملعب إلها دو ريتيرو - ريسيفي ..
- ملعب ماراكانا - ريو دي جانيرو ..
- ملعب دو باكيميو - ساو باولو ..


.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/51/23/07/512307_medium.jpg


في الأصل ، فإن نظام البطولة كان من المفترض ان يكون ان تلك الفرق الـ 16 تكون مقسمة على أربع مجموعات من أربع منتخبات في الدور الاول ، والفائز من المجموعة تتقدم إلى مرحلة المجموعات النهائية ، يلعب في الجولة شكل روبن لتحديد الفائز باللقب .. ومع ذلك ، فقط لأن 13 فريقا تنافسوا ، هذا ترك مجموعتين من الدور الأول بأربعة فرق ، وآخرى بثلاثة فرق ، والمجموعة الاخيرة بفريقين فقط .. واجريت القرعة في ريو دي جانيرو في 22 مايو 1950 ..

وفي الواقع ، تم ترتيب البطولة بأكملها في طريقة بحيث أن مجموعات الدور الاول الأربع ليس لديها أساس جغرافي .. ومن هنا ، عدة فرق اضطروا إلى قطع مسافات كبيرة لاستكمال برنامجهم ، على الرغم من ان البرازيل سمح لها بأن تلعب مباراتين من مبارياتها الثلاث في المجموعة في ريو دي جانيرو مباراته بينما الاخرى كانت في مكان قريب نسبيًا في ساو باولو ..

وكان دمج منتخبات بريطانيا العظمى مؤخرا ضربة لبقية أوروبا ومع فوزها 6 - 1 في مباراة تجريبية انكلترا ذهبت الى المسابقة باعتبارها واحدة من المرشحين . ومع ذلك ، فإنه لم يكونوا كذلك ، بينما تعرضوا لهزيمة مفاجئة بنتيجة 1 - 0 من قبل الولايات المتحدة ( وعندما كانت النتيجة قدظهرت في الصحف الإنجليزية ، اعتقد الكثير انه كان خطأ مطبعي ) ، وجنبا إلى جنب مع هزيمتها 1-0 من قبل اسبانيا انجلترا تم القضاء عليها ..

مرحلة المجموعات النهائية شملت الفرق التي فازت بمجموعاتها وهي : " البرازيل ، اسبانيا ، السويد ، و بطلة كأس العالم 1930 الأوروغواي " ، والذين كانوا صنع اول ظهور لها في نهائيات كأس العالم منذ فوزها بالبطولة الافتتاحية .. وسوف يكون الفائز بكأس العالم هو الفريق الذي استطاع ان ينهي على قمة هذه المجموعة .. مباريات المجموعة النهائية كانت مشتركة ما بين ريو دي جانيرو وساو باولو ..

البرازيل لعبت جميع مبارياتها في المجموعة النهائية في ملعب ماراكانا في ريو دي جانيرو في حين أن المباريات التي لم تتضمن المنتخب المضيف لعبت في ساو باولو .. ولقد فازت البرازيل بأول مباراتين بهزمها للسويد 7 - 1 على السويد وعلى اسبانيا بـ 6 - 1 .. وقبل المباراة الحاسمة ، كانت البرازيل تجلس على صدارة المجموعة النهائية وكانت هناك مباراة واحدة متبقية لها ضد الاوروغواي التي تحتل المركز الثاني وبفارق نقطة فقط ..

وفي 16 يوليو ، وامام الحشد الهائل الذي قدر بـ 199.954 مشجع ( والبعض قدره بـ 205.000 مشجع ) في ملعب ماراكانا ، الدولة المضيفة كانت تحتاج فقط للتعادل ضد أوروغواي والكأس سيكون لها .. وبعد هذه الانتصارات الساحقة على اسبانيا والسويد ، وبدا من المؤكد انهم سوف يفوزوا باللقب ، خاصة بعد ان تقدمت البرازيل بالنتيجة في الدقيقة الثانية من الشوط الثاني ، بفضل هدف من ( فاريكا ) .. ومع ذلك ، تعادلت الأوروغواي في الدقيقة 66 وبعد ذلك قبل 11 دقيقة فقط من انتهاء المباراة ، الاوروغواي تقدمت بنتيجة 2 - 1 عندما ( ألسيديس جيجيا ) سجل هدف الفوز في الدقيقة 79 ، وأوروغواي توجت بطلة لكأس العالم للمرة الثانية في تاريخها .. هذه الهزيمة المذهلة فاجأت البرازيل واشير إليها باسم " Maracanazo " ..


.. جدول البطولة ..

http://i41.tinypic.com/29njlw5.jpg


.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i44.tinypic.com/29lbguv.png


الهدافين

http://i41.tinypic.com/xegy08.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة


http://i40.tinypic.com/15x8opv.png

اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة


http://i39.tinypic.com/290zq14.png



http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 01:54 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


:: كأس العالم 1954 - سويسرا ::


http://www.fifa.com/mm/staticphoto/tournament/wcedition/9/logo_9.jpg


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 16 ..
التوقيت : من 16 يونيو 1954 الى 4 يوليو 1954 ..
النهائي : 4 يوليو 1954 ..
عدد المباريات : 26 ..
الاهداف المسجلة : 140 ( بمعدل 5.4 لكل مباراة ) ..
الحضور : 889500 ( بمعدل 34211 لكل مباراة ) ..
الفائز : المانيا الغربية ..
الوصيف : المجر ..
صاحب المركز الثالث : النمسا ..
صاحب المركز الرابع : الاوروغواي ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : ساندور كوتسيس ( المجر ) بـ 11 هدف ..


بطولة كأس العالم لكرة القدم 1954 هي البطولة الخامسة في بطولات كأس العالم لكرة القدم وأقيمت في سويسرا من 16 يونيو إلى 4 يوليو ، بينما شهد ذلك العام الذكرى الـ 50 لاتحاد كرة القدم ( الفيفا ) .. تم اختيار سويسار لاستضافة البطولة في يوليو عام 1946 , ولقد فازت باللقب ألمانيا الغربية بعد ان هزمت المجر 3 - 2 في النهائي ليكون اول لقب لها ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

في كأس العالم 1954 للمرة الاولى كان هناك تغطية تلفزيونية للبطولة , وصدرت العملات الخاصة للاحتفال بهذه المناسبة التي اقيمت في سويسرا ..

وقد تأهل 16 منتخب للبطولة , وكان قد استخدم نظام غير اعتيادي في المرحلة الاولى فيه الـ 16 منتخب قسموا على اربع مجموعات , كل مجموعة تضم اثنين من المنتخبات الثمانية المصنفة بالاعتماد على التصنيف العالمي ( النمسا , البرازيل , انكلترا , فرنسا , المجر , ايطاليا , تركيا , الاوروغواي ) بالاضافة الى فريقين غير مصنفين ..

والتصنيف قد تم تحديده قبل ان تتأهل المنتخبات حتى الى نهائيات البطولة , والمنظمين كانوا قد اضطروا الى ان يستبدلوا اسبانيا بتركيا , الفريق الذي بشكل مفاجئ وغير متوقع أقصى الاسبان من التصفيات , والقرعة اجريت في زيوريخ في 30 نوفمبر 1953 ..

وبدلا من طريقة روبين التقليدية التي فيها كل منتخب يلعب ثلاث مباريات , المنتخبات المصنفة كذلك غير المصنفة كانت قد استثنيت من اللعب مع بعضها البعض فالمنتخبات الغير مصنفة تلعب فقط ضد المصنفة في فرصة للتأهل , لذا كل فريق لعب فقط مبارتين في المجموعات , وما لم يرشح للمركز الثاني المؤهل بالنقاط فإن الامر يتطلب لعب مباراة فاصلة ..

والوقت الاضافي كان يلعب لاي مباراة التي تكون تعادل بعد الـ 90 دقيقة , والنتيجة تكون تعادل اذا النتيجة لا زالت متعادلة بعد الـ 120 دقيقة .. بينما الفريقين الذين ينهيان في صدارة المجموعة يتأهلون الى الدور ربع النهائي ..


.. ملاعب البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/c/c3/Wankdorf_demolition_1.jpg/250px-Wankdorf_demolition_1.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:Wankdorf_demolition_1.jpg)

جرت احداث البطولة في ستة مدن في سويسرا هي " بازل , بيرن , جنيف , لوزان , لوغانو , زيوريخ " الدور الأول في كل مدينة منها ملعب وبالتالي كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث 6 ملاعب وهي :

- ملعب سانت جاكوب - بازل ..
- ملعب وانكدورف - بيرن ..
- ملعب تشارميليس - جنيف ..
- ملعب أولمبيك دي لابونتايس - لوزان ..
- ملعب كورناريدو - لوغانو ..
- ملعب هاردترم - زيوريخ ..


.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/51/51/51/515151_small.jpg

الاوروغواي والنمسا كلاهما فازوا بمبارياتهم , وانهيا المجموعة بنفس النقاط في المراكز المؤهلة , واجريت قرعة لتحديد سيلعبوا ضد من في الدور القادم , وكذلك حدث مع البرازيل ويوغوسلافيا ..

وبالتالي سويسرا وايطاليا لعبوا ضد بعضهم البعض مرتين وسويسرا فازوا بالفاصلة بنتيجة 4 - 1 .. الالمان الذين كانوا قد اعيدوا كأعضاء في الفيفا فقط في عام 1950 وكانوا غير مصنفين , فازوا في مباراتهم الاولى مع المصنفة تركيا بإقناع في بيرن بنتيجة 4 - 1 والكوريين ايضا الذين كانوا غير مصنفين خسروا 9 - 0 من المجر و7 - 0 من تركيا وقد انحرم الالمان من فرصة اللعب ضد مثل هذا الخصم السهل .. مدرب ألمانيا ( سيب هاربيرغر ) راهن بدفعة بالفريق الاحتياطي ضد الفريق المصنف المجر ليتلقى خسارة متوقعة بنتيجة 8 / 3 , بالنتيجة الوحيدة بأن تكون هناك مباراة اضافية فاصلة ضد تركيا والتي فازوا بها بسهولة بنتيجة 7 - 2 .. كابتن المجر ( فيرينك بوشكاش ) الذي كان يعتبره الكثيرون افضل لاعب في العالم في ذلك الوقت , اصيب من قبل مدافع ألمانيا ( فيرنر لايبريتش ) , وكان لا بد ان يغيب عن المبارتين المقبلتين لفريقه ..

الدور ربع النهائي شهد فوز المجر المرشحة على البرازيل 4 - 2 في واحدة من أعنف المباريات في تاريخ كرة القدم ، والتي أصبحت سيئة السمعة باسم ( معركة بيرن ) .. وفي الوقت نفسه ، حاملة لقب كأس العالم الأوروغواي أفصت إنجلترا من البطولة ، وأيضا بنتيجة 4 - 2 .. فيما أقصت ألمانيا الغربية خصمها يوغوسلافيا بنتيجة 2 - 0 ، وفازت النمسا على البلد المضيف سويسرا في المباراة التي شهدت أكبر عدد من الأهداف في تاريخ كأس العالم حيث انتهت 7 - 5 ..

واحدة من مبارتي الدور نصف النهائي في بازل جعلت النمسا ضد منتخب المانيا الغربية الذي يمثل جمهورية ألمانيا الاتحادية ، وهي واحدة من ثلاث ولايات الألمانية في ذلك الوقت .. وكانت المانيا الغربية تأهلت ضد المواطنين الالمان من سارلاند ( التي كانت آنذاك تحت الحماية الفرنسية ) ، في حين المانيا الشرقية كانت لم تدخل ، وإلغاء مباريات كرة القدم الدولية بعد الانتفاضة الألمانية الشرقية عام 1953 , وبينما كانت المباراة النهائية على المحك ، وفازت المانيا الغربية على النمسا 6 - 1 ..

النصف النهائي الآخر ، شهد واحدة من أكثر الألعاب المثيرة للبطولة واقيمت في لوزان ، حيث ان المجر دخلت الشوط الثاني بالتقدم ضد الأوروغواي بنتيجة 1 - 0 ، والمباراة التي تم اتخاذها لوقت اضافي بعد 90 دقيقة كانت فيها النتيجة 2 - 2. كان قد تم كسر التعادل من قبل ( ساندور كوتسيس ) بهدفين في الدقائق الاخيرة من الشوط الاضافي الثاني ليأخذ المجر للنهائي بفوزه على الفريق الذي لم يخسر أبدًا في السابق مباراة في كأس العالم .. والأوروغواي بعد ذلك تعرضت للهزيمة للمرة الثانية في مباراة المركزين الثالث والرابع بينما النمسا ضمنت ان تكون ثالثة ..


النهائي " معجزة بيرن "

وشهد استاد وانكدورف في بيرن 60.000 متفرج لمشاهدة المباراة النهائية بين المانيا الغربية والمجر ، وهي مباراة معادة من مباراة الدور الاول بين الفريقين ، والتي فازت فيها المجر 8 - 3 ضد الفريق الاحتياطي الألماني .. وقد كان الفريق الذهبي للمجريين هو المرشح ، بينما هم لم يهزموا لسجل من 32 مباراة متتالية لكنهم كان لديهم مبارتان فاصلتان قاسيتان .. وقد بدأ هطول الامطار في يوم المباراة - في ألمانيا هذا كان يطلق عليها اسم " طقس فريتز فالتر " لأنه قائد المنتخب الالماني ( فريتز فالتر ) قال انه يلعب افضل ما لديه في طقس ممطر .. وكانت شركة أدي داسلر قدمت الأحذية ( بالأزرار القابلة للتبديل ) ..

شهدت المباراة النهائية عودة قائد المجر ( فيرينك بوشكاش ) للعب مرة أخرى على الرغم من انه لم يكن لائقا تماما .. على الرغم من هذا هو وضع فريقه في المقدمة بعد 6 دقائق فقط بعد واضاف ( زولتان زيبور ) هدفقًا آخر بعد دقيقتين فقط وتوقع بعد ذلك ان المرشح الاول سوف يأخذ اللقب .. ومع ذلك ، بهدف سريع من ( ماكس مورلوك ) في الدقيقة10 وهدف التعادل من ( هيلموت ران ) في الدقيقة 19 الآمال عادت ..

وشهد النصف الثاني اخطاء واضحة من الفريق المجري .. وبالكاد قبل 6 دقائق من نهاية المباراة ، مراسل الاذاعة الالمانية الشهير ( هيربرت زيمرمان ) قدم اللقطة الالمانية الاكثر شهرة من التعليق ، حيث اوصى ( هيلموت ران ) ان يسدد وهذا ما فعله. ليعطي الهدف الثاني من ( هيلموت ران ) ألمانيا التقدم بنتيجة 3 - 2 في حين انفجر المراسل المجري ( جيورجي زيبيسي ) بالبكاء .. في وقت لاحق ، دعا المراسل الالماني ( هيربرت زيمرمان ) Puskás بأنه متسلل قبل ان يسدد الكرة داخل شباك الحارس ( توني توريك ) مع تبقي دقيقتين من انتهاء المباراة .. وبينما اشار الحكم الانكليزي ( ويليام لينغ ) الى البقعة المركزية معلنًا عن الهدف ، أشار ( غريفيث ) مساعد الحكم بالتسلل .. وبعد مشاورات دقيقة واحدة ، ألغى حكم المباراة هدف التعادل المطالب به ..

وكان الألمان قد تسلموا ( كأس جول ريميه ) ولقب بطل كأس العالم في حين ان الحشد مباشرة غنى أنغام الاناشيد الوطنية لألمانيا .. وفي ألمانيا ذلك الانتصارمعروف باسم ( معجزة بيرن ) ، التي يعتمد عليها الفيلم في عام 2003 الذي يحمل نفس الاسم .. وبالنسبة للمجريين ، كان الهزيمة كارثة ، ولازالت مثيرة للجدل بسبب أخطاء الحكم وادعاءات تعاطي المنشطات ..

احدى الامور التي اثارت الجدل هي هدف التعادل 2 - 2. حارس مرمى المجر ( جيولا جروسيكس ) قفز لمسك تسديدة ( فريتز فالتر ) من ركنية ، ولكن على مرأى من الكاميرا ، ( هانس شيفر ) عرقله ، وبالتالي يمكن ان تصل الكرة الى ( هيلموت ران ) دون عوائق .. ويتعلق الخلاف الثاني بادعاءات المنشطات لشرح الحالة الافضل من المنتخب الالماني في الشوط الثاني .. على الرغم من اعضاء الفريق نفوا بثبات هذه الشائعات ، والمؤرخ الألماني ( غيدو نوب ) ادعى في فيلم وثائقي عام 2004 لقناة ZDF الالمانية العامة بأن اللاعبين قد تم حقنهم بـ فيتامين C في نهاية الشوط الأول ، وذلك باستخدام إبرة في وقت سابق مأخوذة من طبيب رياضي سوفيتي ، وهو ما يفسر أيضا موجة من اليرقان بين أعضاء الفريق بعد انتهاء البطولة ..

وكان الامر الأكثر إثارة للجدل هو قرار الحكم باعلان التسلل على هدف التعادل لـ ( بوشكاش ) في الدقيقة 87 .. الكاميرا صورت لقطات رسمية وضحت انه كان في موقف سيء للحكم على الحالة ، وادعى شهود عيان بأن الحكم كان على خطأ ، بما في ذلك اللاعب البديل الالماني ( ألفريد بيفاف .. ومع ذلك ، منذ ذلك الحين ، لم تثبت لقطات ظهرت التسلل ( كما هو وضح في القناة الالمانية NDR في عام 2004 ) ..

الاهداف الـ 11 التي سجلها لاعب المجر ( ساندور كوتسيس ) لم تسجل فقط في كأس العالم لكنها حسنت الرقم القياسي السابق ( الذي سجله البرازيلي أديمير في البطولة السابقة بفارق بهدفين ) .. ثم كسر رقم كوتسيس من قبل الاهداف الـ 13 من ( جاست فونتين ) في بطولة عام 1958 ..

وعلى الرغم من عدم الفوز بالبطولة عام 1954 ، الانهاء في المركز الرابع ولقبيهم السابقين في كأس العالم جعل الأوروغواي أنجح دولة في كأس العالم لثماني سنوات ، حتى فازت البرازيل باللقب للمرة الثانية في عام 1962 .. ونتيجة المجر 9 - 0 ضد كوريا خلال مراحل المجموعة لا تزال حتى يومنا هذا أكبر فوز في تاريخ كأس العالم لكرة القدم ، وعودل ذلك الرقم في وقت لاحق بالفوز 9 - 0 لوغوسلافيا ضد منتخب زائير في عام 1974 ، ومرة أخرى فوز المجر 10 - 1 ضد السلفادور في عام 1982 ..

ويعتبر فوز لالمانيا في المباراة واحد من أكبر المفاجآت في كل العصور وواحد من أروع الإنجازات في تاريخ الرياضة الألمانية .. حيث كان المنتخب الالماني يضم لاعبين هواة في ألمانيا لم يكن لديهم دوري المحترفين في هذا الوقت ، بينما كان المجريون محترفين مثل اي دولة شيوعية في ذلك الوقت ، وذلك أساسا لنادي بودابيست هونفيد وفي وقت لاحق لاندية كبيرة مثل ريال مدريد وبرشلونة في اسبانيا ، وصنفوا الأفضل في العالم. وهذه هي المرة الوحيدة التي يفوز فيها فريق بكأس العالم مع لاعبي كرة القدم للهواة ومن المحتمل ستكون المرة الوحيدة للأبد ..


.. جدول البطولة ..




.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i42.tinypic.com/xduqvt.png


الهدافين

http://i39.tinypic.com/15otcmw.jpg


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/bgy7i1.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i42.tinypic.com/2qk04di.png



http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 01:56 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

:: كأس العالم 1958 - السويد ::


http://www.fifa.com/mm/staticphoto/tournament/wcedition/15/logo_15.jpg



.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 16 ..
التوقيت : من 8 يونيو 1958 الى 29 يونيو 1958 ..
النهائي : 29 يونيو 1958 ..
عدد المباريات : 35 ..
الاهداف المسجلة : 126 ( بمعدل 3.6 لكل مباراة ) ..
الحضور : 905830 ( بمعدل 25880 لكل مباراة ) ..
الفائز : البرازيل ..
الوصيف : السويد ..
صاحب المركز الثالث : فرنسا ..
صاحب المركز الرابع : ألمانيا الغربية ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : جاست فونتين ( فرنسا ) بـ 13 هدف ..
جائزة افضل لاعب شاب : بيليه ( البرازيل ) ..


بطولة كأس العالم لكرة القدم 1958 هي البطولة السادسة في بطولات كأس العالم لكرة القدم وأقيمت في السويد من 8 يونيو إلى 29 يونيو ، تم اختيار السويد لاستضافة البطولة في يونيو عام 1950 , ولقد فازت باللقب البرازيل بعد ان هزمت السويد 5 - 2 في النهائي ليكون لقبهم الأول .. كأس العالم قدمت الظهور الاول على الساحة العالمية في وقت مبكر ، صاحب الـ 17 سنة المعروف باسم ( بيليه ) ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

شهدت بطولة كأس العالم دخول وتأهل الاتحاد السوفياتي للمرة الأولى ، وتأهل كل منتخبات المملكة المتحدة : انكلترا واسكتلندا وويلز وايرلندا الشمالية ، مع ايرلندا الشمالية اقصت ايطاليا للمرة الاولى ( والوحيدة ) مرة في تاريخ المسابقة ..

وبصرف النظر عن مباريات المنطقة الأوروبية الرئيسية ، ويلز ، التي احتلت المركز الثاني في مجموعتها وراء تشيكوسلوفاكيا ، وضعت في مباراة فاصلة للعب مع اسرائيل بعد ان فازت إسرائيل بمجموعتها من دون لعب اي مباراة نتيجة لانسحاب كل من الخصوم الثلاثة ، تركيا واندونيسيا و السودان .. وكان الفيفا فرض قاعدة بأنه لا يوجد فريق يتأهل من دون ان يلعب على الاقل مباراة واحدة ، لان العديد من الفرق تأهلت في كؤوس العالم السابقة دون اللعب بسبب الانسحابات من خصومهم .. وفازت ويلز بالمباراة الفاصلة وتأهلت ..

في 8 فبراير ، في سولنا ، ( لينارت هايلاند ) و ( سفين جيرينغ ) عرض نتائج القرعة حيث تم تقسيم المنتخبات المتأهلة إلى أربع مجموعات ؟. لم يكن هناك تصنيف ، وبصرف النظر عن ان كل مجموعة تحتوي على فريق واحد من أوروبا الغربية ، وفريق واحد من اوروبا الشرقية ، وواحد من الفرق البريطانية الاربعة التي تأهلت , وواحد من القارة الأمريكية ..

نظام البطولة قد تغير عن بطولة عام 1954 فكان 16 فريقا تنافسوا لا يزال في أربع مجموعات من أربع منتخبات ، ولكن هذه المرة كل فريق يلعب مع كل المنتخبات الاخرى في مجموعته على الأقل مرة واحدة ، من دون وقت اضافي في حالة التعادل .. بدلا من ذلك ، إذا كان المركز الثاني والثالث انتهى على نفس النقاط ، ثم سيكون هناك مباراة فاصلة مع الفائز يتأهل بها .. وإذا كانت المباراة الفاصلة أسفرت عن التعادل ، ثم ينظر الى فارق الاهداف من مباريات المجموعة لتحديد من يتأهل الى الدور المقبل .. وإذا كانت الاهداف متساوية يتم اجراء قرعة .. إذا انتهى أول فريقين بنقاط متساوية فإن متوسط الهدف هو يقرر من يكون أولًا وثانيًا .. لم تكن هذه الترتيبات النهائية بحلول موعد انطلاق البطولة وكانت لا تزال قيد المناقشة لأنها تقدم .. أصدرت اللجنة المنظمة حتى تصريحات صحفية تفيد أن يحسب متوسط الهدف قبل اللجوء إلى المباريات الفاصلة .. لكن تم رفض هذه الفكرة في نهاية المطاف ..


.. ملاعب البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/a/af/%C3%96rjan.JPG/250px-%C3%96rjan.JPG (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:%C3%96rjan.JPG)

جرت احداث البطولة في 12 مدينة في السويد هي " ستوكهولم , غوتينبرغ , مالمو , إيسكلستونا , نورشوبينغ , ساندفايكن , هيلسينبورغ , بوراس , هالمستاد , أوربرو , يوديفالا , فاستيراس " الدور الأول في كل مدينة منها ملعب وبالتالي كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث 12 ملعب وهي :

- ملعب راسوندا - ستوكهولم ..
- ملعب يوليفي - غوتينبرغ ..
- ملعب مالمو - مالمو ..
- ملعب تونافالين - إيسكلستونا ..
- ملعب آيدروتسباركين - نورشوبينغ ..
- ملعب جيرنافالين - ساندفايكن ..
- ملعب أوليمبيا - هيلسينبورغ ..
- ملعب ريافالين - بوراس ..
- ملعب أورجانز فال - هالمستاد ..
- ملعب بيرن أرينا - أوربرو ..
- ملعب ريمنيرسفالين - يوديفالا ..
- ملعب أروسفالين - فاستيراس ..



.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/51/51/42/515142_medium.jpg

في المجموعة 4 ، بيليه لم يلعب حتى آخر مباريات البرازيل في المجموعة ، ضد الاتحاد السوفيتي .. وهو فشل في التسجيل ، ولكن البرازيل فازت في المباراة 2 - 0 , وتصدروا المجموعة بفارق نقطتين .. بعد ان كانوا قد تعادلوا 0 - 0 مع انجلترا في أول مباراةفي تاريخ كأس العالم تنتهي بدون أهداف .. وفي نهاية المطاف ، وذهب الاتحاد السوفياتي وانكلترا للعب مباراة فاصلة ، التي فيها سجل ( اناتولي لليين ) هدفًا في الدقيقة 67 ليقصي انكلترا، في حين تم بالفعل اقصاء النمسا , ولكن الفريق الانكليزي كان قد أضعف بسبب كارثة ميونيخ الجوية التي قتل فيها 3 دوليين من فريق مانشستر يونايتد ، من ضمنهم نجم انجلترا الشاب ( دنكان ادواردز ) ..

وهناك حاجة أيضا للعب مباراة فاصلة في المجموعة الاولى وفيها ايرلندا الشمالية فازت على تشيكوسلوفاكيا لتنضم الى حاملة اللقب ألمانيا الغربية في الدور ربع النهائي ، اما المجموعة الثالثة تقدمت فيها ويلز على المجر المجر للتأهل مع الدولة المستضيفة السويد .. وقد أصبحت المجر يشكلون قوة مستهلكة بعد ظهورها في نهائي البطولة السابقة .. حيث انهم فقدوا افضل لاعبيهم قبل عامين ، عندما فروا في أعقاب الانتفاضة الفاشلة ضد النظام الشيوعي .. بمعنى تقييدي بالاحرى ، ومن فريق عام 1954 ، فقط حارس المرمى ( جيولا جروسيكس ) والمدافع المجري ( جوزيف بوزيك ) والمهاجم ( ناندور هايدجكوتي ) بقوا مع المنتخب ..

بالنسبة للمنتخبات البريطانية ، كان يمكن القول ان اسكتلندا كان لديها اصعب مجموعة ، حيث اضطرت لمواجهة يوغوسلافيا وباراغواي وفرنسا. وتصدرت فرنسا المجموعة الثانية , واللاعب ( جوست فونتين ) سجل ستة أهداف .. انتهت يوغوسلافيا في المركز الثاني ، في حين جاءت اسكتلندا في المركز الاخير ..

وشهد الدور ربع النهائي الفرنسي استمرار لاعب فرنسا ( جوست فونتين ) في اداء مماثل لدور المجموعات ، حيث سجل هدفين آخرين بينما فرنسا انتصرت على ايرلندا الشمالية .. بينما لاعب ألمانيا الغربية ( هلموت ران ) وضعهم في الدور نصف النهائي بهدفه ضد يوغوسلافيا ، في حين أن السويد تأهلت لنصف النهائي على حساب الاتحاد السوفيتي .. وشهدت المباراة الاخرى في الدور ربع النهائي تسجيل بيليه هدف المباراة الوحيد ضد منتخب ويلز ..

في الدور نصف النهائي ، واصلت السويد ادائها القوي فهزمت المانيا الغربية 3 - 1 في المباراة التي شهدت طرد لاعب المانيا الغربية ( إريك جاسكوايك ) - وهو أول لاعب ألماني يطرد في مباراة دولية - وايضا شهدت تعرض كابتن المنتخب الالماني ( فريتز والتر ) لاصابة ، الذي زاد من ضعف المنتخب الالماني لأن - البدلاء قد سمح بهم لأول مرة في بطولة كأس العالم 1970 - ..

في الدور نصف النهائي , بينما هدف آخر من فونتين لفرنسا إضيف إلى سجله المثير للاعجاب في البطولة ، ولكن ذلك لم يكن كافيا لمنع البرازيل من الوصول في النهائي بينما هاتريك بيليه اعطاهم انتصار بنتيجة 5 - 2 .. وكان الفرنسيون بعشرة لاعبين ابتداء من الدقيقة 30 عندما كان المدافع الاكثر خبرة وكابتن الفريق ( روبرت جونكويت ) مصاب بعد اشتباك مع لاعب البرازيل .. اما في نصف النهائي الآخر فتأهلت السويد على حساب ألمانيا الغربية بنتيجة 3 - 1 ..

وقد شهدت مباراة تحديد المركز الثالث والرابع تسجيل ( جاست فونتين ) أربعة أهداف في فوز فرنسا على المانيا 6 - 3 .. مما أعطاه هذا المجموع 13 هدفا في مسابقة واحدة ، وهو السجل الذي لا يزال قائما حتى الآن ..

وقد لعبت المباراة النهائية في سولنا ، في ملعب راسوندا ، بينما 50.000 شخص شاهدوا في ذهول تقدم منتخبهم على البرازيليون بهدفا بعد اربع دقائق من ( نيلس لايدهولم ) .. لم تعرب عن استيائها من البرازيليين ، ولكن البرازيلي ( فافا ) عادل النتيجة بعد ذلك بوقت قصير ومن ثم اضاف هدفا آخرًا قبل نهاية الشوط الاول في الدقيقة 32 .. في الشوط الثاني ( بيليه ) تفوق على الجميع بتسجيله هدفين ، بما في ذلك الاول في الدقيقة 55 حيث ألقى الكرة فوق حارس السويد ( بينغت غوستافسون ) ثم أعقب ذلك بتسديدة على الطائر في الدقيقة 90 .. وقبل ذلك اضاف ( زاغالو ) هدفا في الدقيقة 68 ، والسويد تمكنت من احراز هدف في الدقيقة 80 عن طريق ( سيمونسون ) لكن اللعبة تنتمي حقا إلى بيليه ، وكأس جول ريميه انتمت الى البرازيل لتكون الفائزة بكأس العالم ..


.. جدول البطولة ..

http://i42.tinypic.com/2mrhb8l.jpg


.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i44.tinypic.com/317e06q.png


الهدافين

http://i42.tinypic.com/2cers5g.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i40.tinypic.com/11b6ddy.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i44.tinypic.com/2reh5r7.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 01:59 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

:: كأس العالم 1962 - تشيلي ::


http://www.fifa.com/mm/staticphoto/tournament/wcedition/21/logo_21.jpg



.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 16 ..
التوقيت : من 30 مايو 1962 الى 17 يونيو 1962 ..
النهائي : 17 يونيو 1962 ..
عدد المباريات : 32 ..
الاهداف المسجلة : 89 ( بمعدل 2.8 لكل مباراة ) ..
الحضور : 899074 ( بمعدل 28096 لكل مباراة ) ..
الفائز : البرازيل ..
الوصيف : تشيكوسلوفاكيا ..
صاحب المركز الثالث : تشيلي ..
صاحب المركز الرابع : يوغوسلافيا ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : بـ 4 اهداف : فلوريان ألبيرت ( المجر ) ..
...................................... فالنتين ايفانوف ( الاتحاد السوفيتي ) ..
...................................... درازن جيركوفيتش ( يوغوسلافيا ) ..
...................................... ليونيل سانشيز ( تشيلي ) ..
...................................... فافا ( البرازيل ) ..
...................................... غارينشا ( البرازيل ) ..


بطولة كأس العالم لكرة القدم 1962 هي البطولة السابعة في بطولات كأس العالم لكرة القدم وأقيمت في تشيلي من 30 مايو إلى 17 يونيو ، تم اختيار تشيلي لاستضافة البطولة من قبل الفيفا في يونيو عام 1956 , وبالتالي عادت البطولة الى قارة أمريكا الجنوبية بعد 12 عام , ولقد فازت باللقب البرازيل بعد ان هزمت تشيكوسلوفاكيا 3 - 1 في النهائي وبالتالي حافظوا على لقبهم ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

للمرة الثانية على التوالي في كأس العالم لم يتأهل اي منتخب من قارة أفريقيا او آسيا .. وقد تأهل فريقين مباشرة الى البطولة من قارة أمريكا الجنوبية هما حامل اللقب البرازيل والبلد المضيف تشيلي , وايضا تأهل من امريكا الجنوبية الارجنتيين والاوروغواي وكولومبيا الذين هزموا الاكوادور وبوليفيا والبيرو على التوالي في التصفيات ..

من القارة الاوروبية هذه المرة كان هناك ممثل واحد فقط من بريطانيا هم انكلترا , بينما اسكتلندا اقتربت , ولكنها خسرت المباراة الفاصلة ضد تشيكوسلوفاكيا في بروكسل , وعانى وصيف النسخة الاخيرة السويد من نفس المصير ضد سويسرا , والاسماء المعروفة الاخرى , مثل الاتحاد السوفيتي والمانيا الغربية وايطاليا كان لديهم مشكلة صغيرة في التأهل ..

وعلى الجانب السلبي فإن فرنسا الذين حصلوا على الميدالية البرونزية في بطولة 1958 لم يستطيعوا التغلب على بلغاريا في مباريات المجموعة , والاصابات لأبرز لاعبيها ( كوبا وفونتين وبيانتوني ) اضعفت الفريق .. وكان لا بد ان يلعبوا مباراة حاسمة ضد نفس الخصم البلغاري في ميلان , والفرنسون سجلوا هدفًا عكسي حل النتيجة لمصلحة بلغاريا , التي اثبتت انها عقبة للفرنسيين بعد 32 عام في تصفيات كأس العالم في الولاايات المتحدة الامريكية عام 1994 ..

من افريقيا وآسيا لم يستطع اي منتخب التأهل , وافضل الفرق في دورتهم التمهيدية المغرب وجمهورية كوريا فشلوا في المباريات الفاصلة ضد اسبانيا ويوغوسلافيا , اما من الكونكاكاف المكسيك تأهلت مرة اخرى على الرغم من خسارتهم مباراتهم الافتتاحية ضد كوستاريكا ..

نظام البطولة بقي كما كان عليه في بطولة عام 1958 حيث انه تأهل 16 منتخب وقسمت على اربع مجموعات من اربع منتخبات , وكانت اربع منتخبات قد صنفت في القرعة التي جرت في سانتياغو دي تشيلي يوم 18 يناير 1962 وهي : البرازيل وانكلترا وايطاليا والاوروغواي .. الفريقين اللذان يتصدران كل مجموعة يتأهلان الى الدور ربع النهائي ..


.. ملاعب البطولة ..


http://www.worldstadiums.com/stadium_pictures/south_america/chile/arica_dittborn1.jpg

جرت احداث البطولة في 4 مدن في تشيلي فقط هي " أريكا , رانكاغوا , سانتياغو , فينا ديل مار " الدور الأول في كل مدينة منها ملعب وبالتالي كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث 4 ملاعب وهي :

- ملعب كارلوس ديتبورن - أريكا ..
- ملعب إلتينيينتي - رانكاغوا ..
- الملعب الوطني - سانتياغو ..
- ملعب سوساليتو - فينا ديل مار ..




.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/51/21/59/512159_medium.jpg

في مايو 1960 ، كانت الاستعدادات والتحضيرات تجري على قدم وساق لاستضافة البطولة ، ولكن تشيلي عانت من الزلزال الاكبر بمقدار " 9.5 درجة " ، والذي ألحق أضرارا جسيمة في البنى التحتية الوطنية .. ومن اجل مواجهة هذا ، رئيس اللجنة المنظمة ( كارلوس ديتبورن ) قال :" لأننا لا نملك أي شيء ، نحن سوف نفعل كل ما في وسعنا لاعادة البناء " ، والذي أصبح شعار غير رسمي للبطولة .. وقد أعيد بناء الملاعب والبنى التحتية الأخرى في سرعة قياسية وجرت البطولة في الموعد المحدد لها مندون أي خلل تنظيمي رئيسي .. ولكن للأسف ، فإن ديتبورن لم يعش ليرى نجاح جهوده الدؤوبة ، بينما هو توفي قبل شهر من انطلاق البطولة .. وأطلق على ملعب كأس العالم في أريكا اسم " ملعب كارلوس ديتبورن " وهو يحمل اسمه حتى يومنا هذا .

وبينما بدأت المنافسة ، التحول في الاستراتيجية كان وشيك .. فبدأت الاستراتيجيات الدفاعية الحديثة بالسيطرة بينما متوسط الأهداف لكل مباراة انخفض الى 2.78 ، ليكون تحت معدل الـ 3 للمرة الأولى في تاريخ المسابقة ..

العديد من اللاعبين المشهورين لم يرتقوا الى مستوى سمعتهم في هذه البطولة .. حيث بطل البرازيل في بطولة 1959 ( بيليه ) تعرض للاصابة في المباراة الثانية في المجموعة ضد تشيكوسلوفاكيا .. وحارس مرمى الاتحاد السوفياتي ( ليف ياشين ) ، الذي كان تقريبا أفضل اللاعبين في العالم في ذلك الوقت ، كان اداءه سيء وكلف منتخب بلاده الاقصاء على يد شيلي بنتيجة ( 1 - 2 ) في الدور ربع النهائي .. وشملت النقاط المضيئة ظهور البرازيليين الشباب أماريلدو ( الذي كان بديلا لبيليه ) و ( غارينشا ) والاعمال البطولية لحارس مرمى تشيكوسلوفاكيا ( فيليام سكروجف ) ضد المجر ويوغوسلافيا ، والاداء الملهم من البلد المستضيف تشيلي ، الذين أخذوا المركز الثالث بشكل غير متوقع مع تشكيلة من اللاعبين الغير معروفين نسبيا ، وذلك بفضل روح الفريق البارزة ..

المسابقة افسدت بالعنف .. وهذه الاجواء المسمومة بلغت ذروتها في المباراة الاولى سيئة السمعة من الدور الاول بين المضيفة تشيلي وإيطاليا التي انتهت بنتيجة ( 2 - 0) ، والمعروفة باسم " معركة سانتياغو " .. وكان اثنان من الصحفيين الايطالية كتب مقالات حول البلد المضيف .. وعلى الرغم من طرد اثنين فقط من اللاعبين كلاهما ايطاليين من قبل الحكم الانكليزي كين استون ، شهدت المباراة محاولات متعمدة متكررة من اللاعبين من كلا الجانبين لأيذاء الخصم ، والمنتخب الايطالي كان في حاجة الى حماية الشرطة للخروج من الملعب بأمان ..

في الدور الاول ، تصدرت البرازيل مجموعتها مع تشيكوسلوفاكيا جاءت في المركز الثاني قبل المكسيك واسبانيا .. بينما انهى الاتحاد السوفياتي ويوغوسلافيا مجموعتهما فوق الأوروغواي وكولومبيا .. والمجر جنبا إلى جنب مع انجلترا تأهلوا الى دور الثمانية ، بينما تم اقصاء الأرجنتين وبلغاريا في مجموعتهم .. وكان منتخب انجلترا على نفس العدد نقاط الأرجنتين ولكن تقدما بسبب معدل الاهداف الأعلى ، حيث انه للمرة الأولى كان هذا الشرط ضروري في بطولة كأس العالم .. فيما خسرت سويسرا جميع المباريات الثلاث مع المانيا الغربية وتشيلي وايطاليا وتأهل من هذه المجموعة ألمانيا الغربية وتشيلي ..

والمثير للدهشة ، انه في الدور ربع النهائي فازت تشيلي على بطل اوروبا الاتحاد السوفيتي ليضعوا انفسهم في مباراة نصف النهائي ضد الفائز في مباراة انكلترا V البرازيل .. والأداء الرائع من البرازيلي ( غارينشا ) بتسجيله هدفين في الانتصار 3 - 1 على الانكليز .. وفي الناحية الاخرى فازت يوفوسلافيا 1 - 0 على ألمانيا الغربية وفازت تشيكوسلوفاكيا على المجر بنفس النتيجة ، مما جعل الدولتين السلافيتين يجتمعان في الدور نصف النهائي ..

مدينة فينيا دل مار كانت المكان المحدد لمباراة نصف النهائي " الأمريكية الجنوبية " ومدينة سانتياغو حددت لمباراة نصف النهائي " السلافية " .. ولكن نظرا للتأهل المفاجئ لمنتخب تشيلي ، فهذا دفع المنظمين للبطولة لتبديل المدن .. وذلك اثار حفيظة الجماهير في فينيا دل مار و ما يقل قليلا عن 6000 متفرج في ملعب سوساليتو شاهدوا انتصار تشيكوسلوفاكيا على يوغوسلافيا 3 - 1 ، في حين كان هناك حشد قدره 76.600 في الملعب الوطني في سانتياغو شاهد فوز البرازيل على صاحبة الارض تشيلي 4 - 2 .. وهذه المباراة شهدت طرد ( غارينشا ) من البرازيل و ( هونورينو واندا ) من تشيلي ..

تشيلي ذهبت في نهاية المطاف لتحصل على المركز الثالث في فوزها بنتيجة 1 - 0 على يوغوسلافيا بهدف اللاعب نفسه ( إلاديو روخاس ) الذي سجل ايضا هدف الفوز في مباراة تشيلي ضد الاتحاد السوفيتي في الدور ربع النهائي ..

الملعب الوطني في سانتياغو كان مكان النهائي ، وبعد 15 دقيقة فقط البرازيل وجدت نفسها مرة أخرى متأخرة بهدف في المباراة النهائية لكأس العالم ، وذلك من كرة طويلة من ( أدولف شيرار ) انهاها ( جوزيف ماسوباست ) في المرمى لتصبح النتيجة 1 - 0 لتشيكوسلوفاكيا .. ومع ذلك ، تماما مثل النهائي السابق قبل أربع سنوات ، البرازيل عادت سريعًا ، بتسجيل التعادل بعد دقيقتين عن طريق (أماريلدو) بعد خطأ واضح من حارس المرمى التشيكوسلوفاكي ( سكروجف ) .. ولكن البرازيل لم تتوقف عند هذا الحد واضافت اهداف من ( زيتو ) و ( فافا ) في منتصف الشوط الثاني ، والتشيكوسلوفاكيين لم يتمكنوا من العودة الى المباراة .. وبالتالي انتهت المباراة 3 - 1 للبرازيل ، ودافعت بنجاح عن اللقب للمرة الثانية فقط في تاريخ المسابقة على الرغم من غياب نجمها لاعب لعام 1958 ( بيليه ) ..


.. جدول البطولة ..

http://i39.tinypic.com/2llzwop.jpg



.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i39.tinypic.com/2ywwkdt.png


الهدافين

http://i41.tinypic.com/30urg4m.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i41.tinypic.com/5zqf11.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i41.tinypic.com/10htxyp.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 02:02 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

:: كأس العالم 1966 - انكلترا ::


http://www.fifa.com/mm/staticphoto/tournament/wcedition/26/logo_26.jpg


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 16 ..
التوقيت : من 11 يوليو 1966 الى 30 يوليو 1966 ..
النهائي : 30 يوليو 1966 ..
عدد المباريات : 32 ..
الاهداف المسجلة : 89 ( بمعدل 2.8 لكل مباراة ) ..
الحضور : 1635000 ( بمعدل 51093 لكل مباراة ) ..
الفائز : انكلترا ..
الوصيف : المانيا الغربية ..
صاحب المركز الثالث : البرتغال ..
صاحب المركز الرابع : الاتحاد السوفيتي ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : أوزيبيو ( البرتغال ) بـ 9 أهداف ..


بطولة كأس العالم لكرة القدم 1966 هي البطولة الثامنة في تاريخ بطولات كأس العالم لكرة القدم وأقيمت في انكلترا من 11 يوليو إلى 30 يوليو ، تم اختيار انكلترا لاستضافة البطولة من قبل الفيفا في اغسطس عام 1960 للاحتفال بالذكرى المئوية على توحيد كرة القدم في انكلترا , ولقد فازت انكلترا باللقب بعد ان فازت على ألمانيا الغربية 4 - 2 في النهائي مما اعطاهم لقبهم الاول والوحيد حتى الآن في كأس العالم , واصبحوا اول فريق مضيف يفوز بالبطولة منذ فوز ايطاليا عام 1934 ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

كانت كأس العالم 1966 موضع خلاف مرير قبل انطلاقها .. حيث ان ستة عشر دول افريقية قد قاطعت البطولة احتجاجا على قرار الفيفا عام 1964 الذي يطلب من لفريق البطل من منطقة افريقيا ان يدخل للعب مباراة فاصلة ضد الفائز من منطقة آسيا أو منطقة أوقيانوسيا من أجل الحصول على مكان في النهائيات .. ورأى الافارقة ان فوزهم في منطقتهم كان ينبغي أن يكون كافي من منطقة ليستحقوا التأهل الى النهائيات .. وبسبب انسحاب المنتخبات الافريقية فإن كوريا الشمالية قد تأهلت للنهائيات ..

وعلى الرغم من غياب الأفارقة ، كان هناك رقم آخر رقم قياسي جديد بعدد الفرق التي دخلت للبطولة المؤهلة ، مع مشاركة 70 دولة وكان استقلال عدد من الدول العامل الرئيسي لهذا التوسع .. بعد كل الحجج ، اعلنل الفيفا أخيرا أن عشرة فرق من أوروبا سوف تتأهل ، إلى جانب أربعة من أمريكا الجنوبية ، وواحد من اسيا وواحد من اميركا الشمالية ومن أمريكا الوسطى ..

في اوروبا كانت هناك بعض المفاجئات في الفرق المتأهلة حيث ان اثنين من الفرق التي تأهلت لنصف نهائي بطولة 1962 كانوا قد تم اقصائهم , حيث خرجت تشيكوسلوفاكيا بعد تصدر البرتغال لمجموعتها .. وخرجت يوغوسلافيا على يد فرنسا .. ومع فريق جديد , تأهلت المجر بصعوبة بتخطيها لألمانيا الشرقية والنمسا .. بينما تأهلت انكلترا تلقائيًا بصفتها الدولة المضيفة .. وكما كان عام 1962 هي كانت الممثل الوحيد من المملكة المتحدة ..

من امريكا الجنوبية تأهلت الثلاث فرق الارجنتين وكولومبيا وتشيلي الى جانب البرازيل التي تاهلت تلقائيًا بصفتها حاملة اللقب .. ومرة اخرى المكسيك كانت ممثلة الكونكاكاف وتأهلوا بلعب مبارياتهم دون تلقي هزيمة وكان حارس مرماهم ( انتونيو كارباجال ) لديه ظهوره خامس في كأس العالم ..

نظام المسابقة عام 1966 ظل نفس ما كان في 1962 : حيث تم تقسيم المنتخبات الـ16 المتأهلة إلى أربع مجموعات من أربع منتخبات .. ويتأهل اول فريقين في كل مجموعة الى الدور ربع النهائي .. وكانت قرعة البطولة النهائية جرت في 6 يناير عام 1966 في فندق رويال جاردن في لندن التي كانت اول قرعة تغطى تلفزيونيًا ، وتم تصنيف انجلترا والمانيا الغربية والبرازيل وايطاليا ..


.. حادثة وقعت قبل البطولة ..


http://news.bbc.co.uk/olmedia/1645000/images/_1645519_pickles.jpg


كأس العالم 1966 كان لديها بطل غير اعتيادي ولكن خارج الملعب وهو كلب يدعى " بيكليز " .. حيث انه في الفترة التي سبقت البطولة سرقت " كأس جولز ريميه " من المعرض , وتبع ذلك مطاردة وبحث عن الكأس , وقد اكتشف في وقت لاحق انها كانت ملفوفة في بعض الصحف بينما الكلب شم رائحتها تحت بعض الشجيرات في لندن , والاتحاد الانكليزي لكرة القدم كلف بعمل نسخة طبق الاصل من الكأس في حالة لم يتم العثور على الكأس الاصلية في الوقت المناسب , وهذه الكأس المماثلة توجد في المتحف الوطني الانكليزي لكرة القدم في بريستون ..



.. ملاعب البطولة ..


http://i39.tinypic.com/2whgyko.jpg

جرت احداث البطولة في 7 مدن انكليزية هي " لندن , ليفربول , شيفيلد , ساندرلاند , بيرمنغهام , مانشستر وميدلزبروه " وفي كل مدينة استخدم ملعب لاستضافة البطولة ما عدا لندن فقد استخدم فيها ملعبين هما ملعب ويمبلي وملعب وايت سيتي وقد استخدم الاخير فقط في مباراة واحدة من المجموعة 1 بين الاوروغواي وفرنسا , لأن المباراة في الاصل كان مقرر ان تقام في ويمبلي ولكن لأنها كانت مقررة يوم الجمعة اي في نفس اليوم الذي كان سيقام فيه " سباق الكلاب " في ويمبلي ورفض مالك الملعب الغاء هذا السباق .. وبالتالي كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث 8 ملاعب وهي :

- ملعب ويمبلي - لندن ..
- ملعب غوديسون بارك - ليفربول ..
- ملعب هيلزبره - شيفيلد ..
- ملعب روكر بارك - ساندرلاند ..
- ملعب وايت سيتي - لندن ..
- ملعب فيلا بارك - بيرمنغهام ..
- ملعب اولد ترافورد - مانشستر ..
- ملعب آيريسام بارك - ميدلزبروه ..


.. تعويذة البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/6/65/1966_worldcupwillie.png/100px-1966_worldcupwillie.png (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:1966_worldcupwillie.png)

" World Cup Willie " كانت تعويذة كأس العالم 1966 وهي كانت " اول تعويذة في تاريخ كؤوس العالم " وواحدة من التعويذات الاولى التي ترتبط بمنافسة رياضية كبيرة , وويلي هو أسد وهو الرمز النموذجي للمملكة المتحدة , وهو يرتدي قميص علم بريطانيا ويحمل عبارة " WORLD CUP " ..




.. ملخص البطولة ..

http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/51/95/02/519502_medium.jpg

وعلى الرغم من تحقيق رقم قياسي في الحضور الجماهيري ذلك الوقت ، كانت كأس العالم 1966 بطولة بعدد قليل من الأهداف حيث بدأت الفرق تلعب أكثر من ذلك بكثير من الناحية التكتيكية والدفاعية .. ويتجلى هذا في منتخب انجلترا الذي يقوده المدرب ( آلف رامزي ) بينما هم احتلوا صدارة المجموعة الاولى بأربعة اهداف فقط ، ولكنهم لم يستقبلوا اي هدف في مرماهم .. والأوروغواي كانت الفريق الآخر الذي تأهل من هذه المجموعة على حساب كل من المكسيك وفرنسا .. وكل مباريات المجموعة لعبت في ملعب ويمبلي ما عدا المباراة بين فرنسا وأوروغواي التي جرت في ملعب وايت سيتي ..

في المجموعة الثانية المانيا الغربية والارجنتين تأهلتا بسهولة لأن كلا منهما انتهت المجموعة برصيد 5 نقاط ، بينما حصدت اسبانيا على نقتطين ، بينما غادر سويسرا المسابقة بعد ان خسرت كل مبارياتها الثلاثة .. وحذر الفيفا الأرجنتين على أسلوبها العنيف في مباريات المجموعة ، ولا سيما في مباراة التعادل السلبي مع ألمانيا الغربية ..

في شمال غرب انكلترا , ملعبي أولد ترافورد وغوديسون بارك استضافا مباريات المجموعة الثالثة ، التي شهدت انهاء البطل مرتين البرازيل في المركز الثالث خلف البرتغال وهنغاريا ، وقد تم اقصائها مع بلغاريا .. فقد هزمت البرازيل ضد المجر والبرتغال في انتصارات مثيرة للجد .. البرتغال ظهرت في نهائيات كأس العالم لأول مرة ، وصنعت تأثير واضح .. حيث فازت في كل مبارياتها الثلاث في دور المجموعات ، مع الكثير من المساعدة من مهاجمهم البارز ( اوزيبيو ) ، الذي سجل تسعة أهداف جعلته هداف البطولة ..

المجموعة الرابعة ، ومع ذلك ، قدمت أكبر مفاجأة عندما فازت كوريا الشمالية على ايطاليا 1 - 0 في في ملعب آييرسوم بارك في ميدلزبروه وانهت المجموعة فوقهم ، وبالتالي كسبت كوريا الشمالية التأهل الى الدور المقبل مع الاتحاد السوفيتي .. وكانت شيلي في مؤخرة المجموعة ..

قدم الدور ربع النهائي فوز مثير للجدل بالنسبة لألمانيا الغربية على الأوروغواي بنتيجة 4 - 0 ، والفريق الامريكي الجنوبي ادعى أن هذا لم يحدث إلا بعد ان كان الحكم الانكليزي ( جيم فيني ) لم يحتسب لمسة يد على خط المرمى للاعب الالماني ( شينيلينغر ) ومن ثم كان قد طرد لاعبين اثنين من أوروغواي هما ( هوراسيو تروتشي ) و ( هكتور سيلفا ) .. وفي المباراة الاخرى ظهر كما لو أن كوريا الشمالية تجهز مفاجئة مماثلة للبرتغال بعد 22 دقيقة عندما كانوا في المقدمة 3 - 0 .. وعاد الامر لواحد من اعظم نجوم البطولة هو ( أوزيبيو ) لتغيير ذلك .. حيث سجل اربع اهداف متتالية للبرتغال ومن ثم اضاف ( جوزيه أوغوستو ) الخامس في الدقيقة 78 ..

من جهة اخرى في المباراتين الآخرتين ، هدف ( فيرينك بيني ) في وقت متأخر بالنسبة للمجر ضد الاتحاد السوفياتي كان فقط هدف لحفظ ماء الوجه لأن المجر خرجت بنتيجة 2 - 1 ، بينما هدف المباراة الوحيد في المباراة بين الارجنتين وانجلترا وجاء بفضل ( جيف هيرست ) لاعب المنتخب الانكليزي .. خلال تلك المباراة المثيرة للجدل ، الارجنتيني ( انطونيو راتين ) أصبح أول لاعب يطرد في مباراة كرة القدم الدولية في ملعب ويمبلي .. راتين كان في البداية قد رفض مغادرة الملعب ، ولكن في نهاية المطاف كان لا بد أن تكون مرافقة من جانب عدد من رجال الشرطة .. وبعد 30 دقيقة تم تسجيل هدف انكلترا الوحيد في المباراة .. وهذه المباراة ، حتى اليوم ، وتسمى el robo del siglo في الارجنتين اي ما يعني " سرقة القرن " ..

عند هذه النقطة ، كان جميع المتأهلين الى الدور نصف النهائي من أوروبا .. وكان الدور نصف النهائي الاول بين انكلترا والبرتغال وكانت مباراة مثيرة للجدل أيضا .. وكان ليفربول المكان الأصلي للنصف نهائي الاول .. ولكن نظرا لتدخل المسؤولين الإنجليز ، المكان تم تغييره الى ويمبلي .. وسجل ( بوبي تشارلتون ) هدفين في انتصار انكلترا ضد البرتغال .. وجاء هدف البرتغال من ركلة جزاء في الدقيقة 82 بعد لمسة يد على ( جاك تشارلتون ) على خط المرمى .. اما مباراة الدور نصف النهائي الثانية انتهت أيضا بفوز ( 2 - 1 ) لالمانيا الغربية على الاتحاد السوفيتي وكان هدف الفوز قد قدم من ( فرانز بيكنباور ) ..

اما في مباراة المركز الثالث والرابع فإن المنتخب البرتغالي استمر ليفوز على خصمه الاتحاد السوفياتي بنتيجة 2 - 1 ليحصلوا على المركز الثالث ..

ملعب ويمبلي في لندن كان مكان المباراة النهائية ، و98000 شخص احتشدوا في الملعب لمشاهدة النهائي .. وبعد 12 دقيقة و 32 ثانية وضع ( هلموت هالر ) ألمانيا الغربية في المقدمة ، ولكن النتيجة عودلت بواسطة ( جيف هيرست ) بعد اربع دقائق .. وضع ( مارتن بيتيرز ) انجلترا في المقدمة في الدقيقة 78 من المباراة ، وبدا أن منتخب انجلترا سيفوز بالقب ولكن عندما احتسب الحكم ركلة حرة لألمانيا الغربية مع تبقي دقيقة واحدة على المباراة .. وتمكن ( وولفغانغ ويبر ) من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 89 ..

ومع نهاية الدقائق الـ 90 النتيجة كانت متعادلة 2 - 2 ، وتوجه الفريقان للعب الوقت الاضافي .. ( جيف هيرست ) في الدقيقة 98 وجد نفسه على لائحة الهدافين مرة أخرى ؛ تسديدته ارتطمت بالعارضة وارتدت إلى أسفل وضرب الأرض واما تخطت خط المرمى او كانت على الخط .. ولكن ما اذا كانت الكرة قد عبرت خط المرمى في الواقع أم لا كان هذا موضوع نقاش على مدى عقود ، وهذا الهدف ، المعروف باسم "هدف الشبح " ، قد أصبح جزءا من تاريخ كأس العالم .. وفي الآونة الأخيرة لقطات محسنة الكترونيًا بينت بوضوح أن هدف ( جيف هيرست ) ثاني لم يعبر خط .. في آخر لحظة كان هيرست مرة أخرى سجل هدفًا ، بينما تجمع الحشد ونزلوا الى ارض الملعب للاحتفال مع الفريق ، وبالتالي تدعيم انتصار لمنتخب انجلترا مع هدف آخر .. الأمر الذي جعل جيف هيرست اللاعب الوحيد الذي يسجل " هاتريك " في المباراة النهائية لكأس العالم ..

وصف معلق BBC ( كينيث ولستينهولمي ) لحظات المباراة الختامية في التاريخ قائلًا : " ان بعض الناس على أرض الملعب .. يعتقدون ان الامر انتهى ... [ ونتيجة هيرست ] هي الآن ! " ..

وردت بريطانيا على استرداد الكأس جولز ريميه من الملكة اليزابيث الثانية ، وتوجت بطلة لكأس العالم للمرة الأولى في تاريخها والوحيدة حتى الآن ..


.. جدول البطولة ..

http://i39.tinypic.com/30rmz4h.jpg




.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i44.tinypic.com/2vsrckp.png


الهدافين

http://i42.tinypic.com/n33ptu.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i42.tinypic.com/orjh2v.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i44.tinypic.com/34iijxz.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 02:05 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

:: كأس العالم 1970 - المكسيك ::


http://www.fifa.com/mm/staticphoto/tournament/wcedition/32/logo_32.jpg




.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 16 ..
التوقيت : من 31 مايو 1970 الى 21 يونيو 1970 ..
النهائي : 21 يونيو 1970 ..
عدد المباريات : 32 ..
الاهداف المسجلة : 95 ( بمعدل 3.0 لكل مباراة ) ..
الحضور : 1603975 ( بمعدل 50124 لكل مباراة ) ..
الفائز : البرازيل ..
الوصيف : ايطاليا ..
صاحب المركز الثالث : المانيا الغربية ..
صاحب المركز الرابع : الاوروغواي ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : غيرد مولر ( المانيا الغربية ) بـ 10 أهداف ..


بطولة كأس العالم لكرة القدم 1970 هي البطولة التاسعة في تاريخ بطولات كأس العالم لكرة القدم وأقيمت في المكسيك من 31 مايو إلى 21 يونيو ، وتم اختيار المكسيك لاستضافة البطولة من قبل الفيفا في اكتوبر عام 1964 وكانت بطولة 70 اول بطولة يتم استضافتها في امريكا الشمالية واول بطولة تقام خارج امريكا الجنوبية واوروبا , ولقد فازت البرازيل باللقب بعد ان فازت على ايطاليا 4 - 1 في النهائي ليكون ذلك لقبهم الثالث في كأس العالم , وبالتالي سمح للبرازيل الحفاظ على " كأس جولز ريميه " بشكل دائم ..

في تلك البطولة البرازيل ظهر فيهم بيليه - الذي كان في زيارته الرابعة والاخيرة لكأس العالم - وكارلوس البيرتو وكولدوالدو وغيرسون وجيرزينيو وريفيلينو وتوستاو , ويعتبر الفريق الاعظم هجوميًا في تاريخ كأس العالم حيث فازوا بكل مبارياتهم الـ 6 في الطريق نحو اللقب وفازوا ايضا بجميع مبارياتهم التأهيلية في طريقهم للمكسيك , وهذه البطولة شهدت عودة التدفق الهجومي واللعب الهجومي بعد المعارك البدنية لكأسي العالم 1962 و1966 ولا تزال تعتبر من قبل الكثير من المشجعين افضل كأس عالم في التاريخ ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

ودخل اجمالى 75 منتخب في البطولة المؤهلة لكأس العالم .. ومن المنتخبات االتي فشلت في التأهل فرنسا والبرتغال والمجر والارجنتين واسبانيا ، مما كان مفاجأة كبيرة لكثير من المشجعين الأوروبيين ومشجعي والأرجنتين .. من ناحية أخرى ، أصبحت المغرب أول دولة أفريقية تصل الى نهائيات كأس العالم منذ الحرب العالمية الثانية ..

وعلى الرغم من أن عدد المنتخبات المسجلة لخوض التصفيات كان هو العدد نفسه في تصفيات كأس العالم 1966 ، إلا أن عدد المنتخبات المشاركة زاد بنسبة الثلث ! وشملت تصفيات كأس العالم 1970 مشاركة منتخبات من جميع أنحاء العالم للمرة الأولى في التاريخ وأقيمت 170 مباراة بمشاركة 68 منتخباً ..


وفشل ما لا يقل عن نصف المنتخبات التي بلغت دور الثمانية في كأس العالم 1966 في حجز بطاقتها من التصفيات الساخنة لنهائيات كأس العالم 1970: فالبرتغال وجدت نفسها في مجموعة تصدرتها رومانيا إلى جانب اليونان المفاجأة وسويسرا صاحبة المركز الأخير .. أما المجر حاملة اللقب الأولمبي في المكسيك 1968 ، فاضطرت إلى خوض مباراة فاصلة أمام تشيكوسلوفاكيا في مارسيليا ولكنها خسرت بفارق كبير 4 - 1 فكانت المرة الأولى التي تفشل فيها المجر في حجز بطاقتها إلى نهائيات كأس العالم منذ عام 1950 ..

في المقابل، استبعدت كوريا الشمالية لرفضها اللعب ضد إسرائيل كما أقصيت الأرجنتين أيضاً على يد البيرو واقتصر التمثيل الأمريكي الجنوبي في كأس العالم 1970 FIFA على البرازيل وأوروجواي فقط ..

وشهد تاريخ تصفيات كأس العالم مأساة سوداء عندما التقت هندوراس مع السلفادور في مباراة فاصلة وكانت العلاقات بين البلدين متوترة منذ أشهر عدة، وخلفت المواجهة بين المنتخبين أحداثاً دامية بسبب معارك استمرت لمدة ثلاثة أيام. وبعد هذا الحادث المؤسف ، كانت السلفادور هي التي تأهلت إلى النهائيات بعد عشر مباريات في التصفيات ..

وفي أفريقيا، بدأ نظام التصفيات يتغير باتجاه شكله الحالي: مباريات الدور التمهيدي بنظام خروج المغلوب ، ثم مجموعات في الدور الحاسم .. وكان المغرب أول فريق أفريقي يحجز بطاقة التأهل إلى نهائيات كأس العالم عبر التصفيات الإفريقية (بعدما تأهلت مصر عام 1934 دون أن تلعب أي مباراة ) ..

كأس العالم 1970 تذكر الآن كبطولة كلاسيكية .. ولكن ، كالعادة ، هذه البطولة كانت قد سبقت بخلافات على تنظيم هذا الحدث. وكان هذا نهائيات كأس العالم الاولى التي تعرض على شاشات التلفزيون بـ " الالوان " .. ومع ذلك ، لتنسجم مع مواعيد عرض الأوروبي ، بدأ بعض المباريات خارج ظهرا .. وكان هذا القرار غير شعبي مع العديد من اللاعبين والمدراء بسبب الحرارة الشديدة في المكسيك في ذلك الوقت من اليوم ..

* ملاحظة : كانت هذه البطولة الاولى التي يسمح فيها بالبدلاء في تاريخ كأس العالم , وكل فريق كان لديه الحق في استعمال تبديلين فقط خلال المباراة , ولقد كان الاتحاد السوفييتي اول فريق يستعمل تبديل في كأس العالم ضد المكسيك في المباراة الافتتاحية حيث كان اللاعب ( فيكتور سيريبرايانيكوف ) اول لاعب يستبدل بزميله ( اناتوليي بوزاتش ) بعد 45 دقيقة ..


.. ملاعب البطولة ..


http://www.worldcupblog.org/files/2009/08/beststadiums_clip_image003.jpg

جرت احداث البطولة في 5 مدن مكسيكية هي " غوادالاخارا , ليون , مكسيكو سيتي , بويبلا وتولوكا " وفي كل مدينة استخدم ملعب لاستضافة البطولة .. وبالتالي كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث هي 5 ملاعب وهي :

- ملعب خاليسكو - غوادالاخارا ..
- ملعب نو كامب - ليون ..
- ملعب أزتيكا - مكسيكو سيتي ..
- ملعب كواتيموك - بويبلا ..
- ملعب لويس دوسال - تولوكا ..



.. تعويذة البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/2/22/1970_juanito.jpg/100px-1970_juanito.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:1970_juanito.jpg)

كانت تعويذة كأس العالم 1970 هي " خوانيتو " وهي عبارة عن ولد يرتدي الزي الرسمي المكسيكي ..




.. ملخص البطولة ..

http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/51/49/52/514952_medium.jpg

للمرة الأولى نقلت مباريات نهائيات كأس العالم FIFA على الهواء بالألوان ولكن لم يطغى أي شي على نضارة ألوان قميص منتخب البرازيل الصفراء .. فبفضل عودة " بيليه " القوية وتسجيل " جيرزينيو " في كل مباراة ، لم يتمكن أحد من إيقاف رجال المدرب " ماريو زاجاللو " حيث فاز الفريق على إيطاليا في المباراة النهائية ليحرزوا اللقب للمرة الثالثة ويحتفظوا بكأس " جول ريميه " إلى الأبد ..

وإذا ما كان اللقب قد دون بإسم البرازيل، فإن آخرين قدموا الكثير أيضاً في هذا المحفل الكروي وكان أبرزهم " المدفعجي" الألماني " غيرد مولر" الذي سجل عشرة أهداف في البطولة ليتصدر هدافيها ..


نقلت مباريات نهائيات كأس العالم FIFA للمرة الأولى بالألوان ، حيث شاهد عشرات الملايين تألق وروعة المنتخب البرازيلي ، الذي قدم كرة هجومية استعراضية منحته اللقب الثالث في تاريخه عن جدارة واستحقاق .. ومنح الفوز على إيطاليا في النهائي بنتيجة 4-1 منتخب البرازيل الحق في الاحتفاظ بكأس "جول ريميه " إلى الأبد، كما شكل أفضل وداع للنجم الكبير " بيليه " في مشاركته الأخيرة في نهائيات كأس العالم ..

وكان " بيليه " هدد بعدم المشاركة بعد التجربة المريرة التي خاضها في إنجلترا قبل أربع سنوات ، حيث تعرض لشتى أنواع الركل والخشونة ولكنه عاد وأخذ مكانه في الفريق الذي كان غنياً بالمهاجمين حيث شكل خماسي المقدمة المكون من " جيرزينيو " و" بيليه " و" جيرسون " و" توستاو " و" ريفيلينو " خطاً هجومياً مرعباً يهابه الجميع .. ولم يجسد أي شيء جمال الكرة التي قدمها هؤلاء أكثر من الهدف الرابع في النهائي ضد إيطاليا على ملعب " أزتيكا ستاديوم " ، بعد أن مرر بيليه كرة رائعة باتجاه قائده " كارلوس ألبرتو " لينهي الأخير مسلسل سبع تمريرات بكرة من لمسة أولى استقرت في الزاوية البعيدة لمرمى الحارس " إنريكو ألبرتوزي " ..

وقبل انطلاق النهائيات، تخوف كثيرون من الظروف المناخية التي يواجهها اللاعبون خصوصاً في أجواء حارة ومرتفعة جداً عن سطح البحر وازدادت هذه المخاوف أيضاً بعد قرار إقامة المباريات وقت الظهيرة لكي يتناسب توقيتها مع البث التلفزيوني في الدول الأوروبية. ولم تكن تلك الإشارة الوحيدة للتغيرات التي بدأت حيث تم أيضاً السماح بإجراء تبديلين لكل منتخب للمرة الأولى في تاريخ البطولة كما منح الحكام حق رفع البطاقتين الصفراء والحمراء واستعملت كرة "
أديداس" ذات اللونين الأسود والأبيض والتي أطلق عليها اسم " تيليسار" ..

جمعت أبرز مباراة في الدور الأول بين حامل اللقب منتخب إنجلترا والبرازيل. وشهدت المواجهة أشهر صدَة في تاريخ نهائيات كأس العالم حيث نجح حارس إنجلترا "
غوردون بانكس " في التصدي ببراعة لكرة رأسية سددها " بيليه " عندما أبعدها من الزاوية السفلى إلى فوق العارضة .. وأسفرت المباراة التي كانت الإختبار الأصعب للبرازيل عن فوز المنتخب البرازيلي بهدف لـ " جيرزينيو " الذي دخل التاريخ بعدما سجل في كل مباراة في هذه البطولة .. في المقابل، نجح قائد إنجلترا " بوبي مور" في تقديم أداء رفيع المستوى متخطياً الصعوبات التي واجهته قبل انطلاق البطولة ، عندما ألقت السلطات الكولومبية القبض عليه بعد أن اتهم زوراً بسرقة سوار ..

ومن جهتها كانت إسرائيل عاقدة آمال كبيرة على مشاركتها في النهائيات للمرة الأولى بعد رفض كوريا الشمالية مواجهتها في التصفيات .. وقدم الوافد الجديد عروضاً واعدة بعد تعادله السلبي مع إيطاليا في مباراتهما الإفتتاحية. ونجح المنتخب المغربي أيضاً في ترك صورة جيدة، بعد أن تقدم على منتخب ألمانيا الغربية قبل أن يخسر بهدف متأخر سجله "
غيرد مولر " وهو الهدف الأول له من بين أهدافه العشرة في البطولة والتي منحته الحذاء الذهبي ..

وأضاف "
مولر " ثلاثيتين في مرمى بلغاريا ثم بيرو ، قبل أن يسجل هدف الترجيح في الوقت الإضافي في مباراة درامية أمام إنجلترا في ربع النهائي .. وتخلف الألمان في تلك المباراة في مدينة ليون المكسيكية بهدفين نظيفين قبل 23 دقيقة على نهاية المباراة ولكن " فرانز بكنباور " و" أوفي زيلر " نجحا في إدراك التعادل لألمانيا ..

ولسخرية القدر، ألغي هدف " جيف هيرست " ، الذي سجل هدفاً مثيراً للجدل قبل أربع سنوات أمام ألمانيا الغربية ، قبل أن يسجل " غيرد مولر " هدف الحسم بتسديدة هوائية .. وتحسر الإنجليز على غياب حارسهم " غوردون بانكس " عن المباراة ضد ألمانيا لمرضه ، ولكن الفوز الذي حققه فريق المدرب " هيلموت شيون " على الإنجليز كان الثأر المناسب للخسارة في النهائي عام 1966 ..

وساعدت الروح القتالية للمنتخب الألماني في تقديمه لملحمة كبيرة في نصف النهائي أمام المنتخب الإيطالي في المباراة التي شهدت تسجيل أعلى نسبة من الأهداف في الوقت الإضافي في تاريخ النهائيات .. حيث أدى هدف التعادل الذي سجله "كارل هاينتس شنيلينغر" في الدقيقة التسعين إلى خوض الفريقان لوقت إضافي شهد تسجيل خمسة أهداف بما في ذلك هدفين لـ"
غيرد مولر"، قبل أن يفوز المنتخب الإيطالي بنتيجة 4-3 بعدما سجل أفضل لاعب في أوروبا في ذلك العام " جياني ريفيرا " هدف الفوز على المنتخب الألماني الذي شارك معه قائده " فرانز بكنباور" بكتف مخلوعة ..

وبينما اكتفى منتخب ألمانيا الغربية بالمركز الثالث، نجح بطل أوروبا منتخب إيطاليا، الذي كان قد أقصى مستضيف البطولة المكسيكً، في الوصول إلى النهائي للمرة الأولى منذ سنة 1938. ولكن على الرغم من صلابة المنتخب الإيطالي الدفاعية بقيادة "
جاسينتو فاكيتي " والقدرات التهديفية لـ" جيجي ريفا " ، فإنه دخل النهائي وهو غير مرشح للفوز باللقب ..

وقدم المنتخب البرازيلي عروضاً رائعة في طريقه إلى النهائي .. وقد يكون "
ماريو زاجاللو " إستلم تدريب المنتخب البرازيلي خلفا لـ " جواو سالدانيا " قبل ثلاثة أشهر فقط من إنطلاق البطولة ، ولكن فريقه استعد بشكل مكثف للنهائيات خلال هذه المدة .. فبعد فوزه على تشيكوسلوفاكيا وإنجلترا ورومانيا، وصل منتخب السامبا إلى نصف النهائي بفوزه على منتخب بيرو الذي كان يقوده مدرب برازيلي آخر هو " ديدي "، زميل " زاجاللو " في المنتخب البرازيلي في 1958 و1962 .. وكان منتخب بيرو قد تأهل إلى النهائيات على حساب الأرجنتين وضم في صفوفه المهاجم الشاب الواعد " تيوفيلو كوبياس " ولكنه فشل في احتواء خطورة المنتخب البرازيلي حيث خسر في المباراة بنتيجة 4-2 ..

تمكن المنتخب البرازيل من محو خيبته الكبرى المتمثلة بالخسارة في نهائي البطولة في 1950 بفوزه في نصف النهائي على أوروجواي .. وعلى الرغم من تخلفه بنتيجة 1 - 0 ، إلا أن المنتخب البرازيلي عاد بفضل أهداف "
كلودوالدو " و" جيرزينيو " و" ريفيلينو " .. ولكن الحادثة الأبرز في المباراة كانت خدعة " بيليه " التي أكدت عبقريته الفريدة حيث تلقى تمريرة من " جيرزينيو " وعندما خرج حارس أوروجواي " لاديسلاو مازوركيفيتش " لملاقاته ، موه " بيليه " بجسمه دون لمس الكرة التي تخطت الحارس ليركض " بيليه " لاستقبالها من ورائه ولكنه سدد الكرة بعيداً عن المرمى ..

وفي النهائي بين البرازيل وايطاليا كان " بيليه " الذي كان يسعى للفوز بلقبه الثالث في البطولة ، كان من افتتح التسجيل نفسه في النهائي .. وعلى الرغم من تعديل " روبرتو بوننسينيا " النتيجة لايطاليا ، إلا أن النتيجة النهائية كانت تسجيل كل من " جيرسون " و" جيرزينيو " و" كارلوس ألبرتو " ثلاث أهداف في الشوط الثاني ليفوز المنتخب البرازيلي باللقب بكل جدارة واستحقاق .. هذه الجدارة أكدتها صحيفة " إل ميساجيرو " الصادرة في مدينة روما الإيطالية والتي اعترفت بأن " الأزوري " "هُزم على يد أفضل لاعبي كرة القدم في العالم " ..


.. جدول البطولة ..

http://i39.tinypic.com/ogl6aw.png



.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i43.tinypic.com/15hn8sj.png


الهدافين

http://i41.tinypic.com/14b52x1.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/293866g.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/5dly6u.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 02:10 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


:: كأس العالم 1974 - ألمانيا الغربية ::


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/7/70/1974_FIFA_World_Cup_emblem.svg/150px-1974_FIFA_World_Cup_emblem.svg.png (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:1974_FIFA_World_Cup_emblem.svg)



.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 16 ..
التوقيت : من 13 يونيو 1974 الى 7 يوليو 1974 ..
النهائي : 7 يوليو 1974 ..
عدد المباريات : 38 ..
الاهداف المسجلة : 97 ( بمعدل 2.6 لكل مباراة ) ..
الحضور : 1768152 ( بمعدل 46530 لكل مباراة ) ..
الفائز : المانيا الغربية ..
الوصيف : هولندا ..
صاحب المركز الثالث : بولندا ..
صاحب المركز الرابع : البرازيل ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : غريغورز لاتو ( بولندا ) بـ 7 أهداف ..


بطولة كأس العالم لكرة القدم 1974 هي البطولة العاشرة في تاريخ بطولات كأس العالم لكرة القدم وأقيمت في ألمانيا الغربية من 13 يونوي إلى 7 يوليو، وتم اختيار المكسيك لاستضافة البطولة من قبل الفيفا في يوليو عام 1966 ,

وتلك البطولة ظهرت فيها للمرة الاولى الكأس الحالية المسماة " كأس بطولة كأس العالم " التي صنعت من قبل النحات الايطالي ( سيلفيو غازانيجا ) .. اما الكأس السابقة المسماة بـ " كأس جولز ريميه " ربحت للمرة الثالثة من البرازيل عام 1970 ومنحت لهم بشكل دائم .. ولقد فازت البلد المضيف باللقب بعد هزم هولندا في النهائي 2 - 1 والانتصار كان الثاني لألمانيا الغربية بعد ان ربحوا اللقب عام 1954 ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

شهدت تصفيات الأدوار التمهيدية لكأس العالم 1974 إحصائيات مبهرة حيث شارك فيها 99 منتخبا وشهدت إقامة أكثر من 200 مباراة للمرة الأولى ، كما تميزت بإقصاء عدد من المنتخبات الأوروبية الكبيرة .. واستمر تراجع المجر، وهذه المرة في مجموعة ضمت النمسا ومالطا والسويد .. ونجح الاسكندنافيون في حجز بطاقتهم بعد مباراة فاصلة ساخنة ضد النمسا في جيلسنكيرشن ..

واجهت انجلترا ضيفتها بولندا في المباراة الأخيرة من التصفيات على ملعب ويمبلي ، وكان التعادل كافيا للمنتخب البولندي لكسب بطاقة التأهل إلى الأدوار النهائية واقصاء المنتخب الانكليزي بطل عام 1966 .. ودخل حارس مرمى بولندا (
يان توماشيفسكي ) كتاب الأساطير من خلال الأداء الرائع الذي قدمه في المباراة .. بعد التعادل في المباراة الأولى في الدور الفاصل أمام تشيلي ، رفض منتخب الإتحاد السوفييتي السفر إلى العاصمة التشيلية لخوض مباراة الإياب لـ ( أسباب سياسية ) ، ووفقا لقوانين الإتحاد الدولي منح الفوز لتشيلي وبلغت النهائيات ..

وكانت أقوى المواجهات في التصفيات الأوروبية تلك التي جمعت بين بلجيكا وجارتها وغريمتها التقليدية هولندا ، بالإضافة إلى مواجهة أسبانيا ويوغوسلافيا .. وأنهت المنتخبات التصفيات بالرصيد ذاته فكان اللجوء إلى مباراتين فاصلتين كانت الكلمة الأخيرة فيهما لهولندا ويوغوسلافيا ..

في أمريكا الجنوبية ، وفضلا عن تأهل تشيلي والبرازيل حاملة اللقب ، كان التأهل أيضا من نصيب الأرجنتين وأوروجواي بطلة العالم مرتين والتي حجزت بطاقتها بفضل فارق الأهداف أمام كولومبيا .. وبلغت الإثارة ذروتها في تصفيات منطقة أمريكا الشمالية والوسطى ، عندما نجحت هاييتي على أرضها في بورت أو برنس أن تفوز على المكسيك صاحبة السيادة في المنطقة ، والتي لعبت خمس مباريات ضد ترينيداد وتوباجو فخسرت واحدة أمامها 0 - 4 ، وتعادلت معها مرتين .. وكان الفوز 1 - 0 على أصحاب الأرض الذين حتى تلك اللحظة كانوا لم يفقدوا أي نقطة ، دون جدوى ..

في أفريقيا، خرجت زائير غانمة بعد تصفيات ماراثونية تضمنت نحو 50 مباراة وباتت أول منتخب من جنوب الصحراء الكبرى الافريقية يضمن تأهله إلى الأدوار النهائية لكأس العالم .. كان هناك أيضا متأهل للمرة الأولى عن منطقة آسيا/أوقيانوسيا .. وهي أستراليا التي لعبت مباراتين ضد كل من إيران وكوريا الجنوبية ، ونجحت في كسب أول بطاقة لأوقيانوسيا في النهائيات العالمية ..




* ملاحظة : في هذه البطولة اصبح اللاعب " كارلوس كازيلي " اول لاعب يطرد ببطاقة حمراء في مباراة في كأس العالم خلال مباراة المانيا الشرقية ضد المانيا الغربية , والبطاقات الحمراء تم بدء تفعيلها رسميًا في كأس العالم في 1970 ولكن لا يوجد اي لاعب طرد في تلك البطولة ..


.. ملاعب البطولة ..


http://i39.tinypic.com/dy67ep.jpg

جرت احداث البطولة في 9 مدن في ألمانيا الغربية وهي : " ميونيخ , غرب برلين , هامبورغ , دورتموند , دوسلدورف , غيلسينكيرشن , فرانكفورت , هانوفر , شتوتغارت " وفي كل مدينة استخدم ملعب لاستضافة البطولة .. وبالتالي كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث هي 5 ملاعب وهي :

- ملعب ميونيخ الاولمبي - ميونيخ ..
- الملعب الاولمبي - غرب برلين ..
- ملعب فولكسبارك - هامبورغ ..
- ملعب ويستفالن - دورتموند ..
- ملعب رين - دوسلدروف ..
- ملعب بارك - غيلسينكيرشن ..
- ملعب والد - فرانكفورت ..
- ملعب نيدرساشين - هانوفر ..
- ملعب نيكار - شتوتغارت ..


.. تعويذة البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/5/51/1974_tiptap.png/100px-1974_tiptap.png (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:1974_tiptap.png)

كانت تعويذة كأس العالم 1974 هي " تيب و تاب " وهي عبارة عن ولدين يرتديان زي مشابة لألمانيا الغربية مع حرفي WM ورقم 74 ..


.. ملخص البطولة ..

http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/51/84/93/518493_medium.jpg

شكلت دورة 1974 دورة كرة القدم الشاملة بامتياز ، حيث كانت مسرحا لعرض مهارات وإبداعات "يوهان كرويف " و " فرانز بيكنباور " ، إذ ملأ النجمان الهولندي والألماني الفراغ الذي تركه " بيليه " على الساحة الكروية العالمية ، ليتمكن الإثنان من قيادة فريقيهما إلى المبارة النهائية على ملعب ميونخ في السابع من يوليو 1974.. وكما كان الحال أمام المنتخب المجري بقيادة المخضرم " فيرينك بوشكاس " قبل عشرين عاما ، تعين على ألمانيا الغربية العودة في نتيجة المباراة لتخرج منتصرة على أفضل منتخب مشارك في النهائيات، وتتوج بثاني لقب عالمي في تاريخها ..

وكانت انطلاقة المباراة النهائية مثيرة للغاية ، حيث أحرز الهولنديون هدف التقدم قبل أن يتمكن لاعبو المنتخب الألماني من لمس الكرة .. ففي الثواني الأولى من اللقاء ، انطلق الساحر "
يوهان كرويف " بالكرة من وسط الملعب باتجاه المرمى مخترقا خط الدفاع ، إذ لم يقوى على إيقافه سوى خطأ " يولي هونس " في منطقة الجزاء ، ليعلن الحكم بذلك عن أول ضربة جزاء في تاريخ المباريات النهائية لكأس العالم .. وحول " يوهان نيسكنس " على إثرها نتيجة المباراة إلى 1 - 0 لمصلحة المنتخب الهولندي ، والذي كان قد سجل 14 هدفا في البطولة بينما تلقت شباكه هدفا وحيدا ..

وقد تلاعب المنتخب الهولندي بخصمه خلال معظم فترات الشوط الأول كما تتلاعب القطط بالفئران ، لكن الأمور تغيرت بعد الدقيقة 25 عندما انتفض الألمان ، بعد إحساسهم بالإهانة على أرضهم وأمام جماهيرهم، ليحققوا التعادل من ضربة جزاء أخرى جاءت نتيجة إعاقة "
ويم يانسن " للمهاجم " بيرند هلزنبين " ، ليتمكن على إثرها " بول بريتنر " من تحويل الكرة داخل الشباك .. ومع تمكن " بيرتي فوغتس " من احتواء خطر " يوهان كرويف " ، استطاع " غيرد ميلر " ، صاحب الحذاء الذهبي في الدورة السابقة ، أن يضمن الفوز لألمانيا الغربية بكأس الدورة ، بعد أن توصل بعرضية من " رينير بونهوف " سددها منخفضة لتستقر في شباك " يان يونغبلود " ..

وكانت دورة ألمانيا 1974 دورة التغيير بامتياز .. فقد حمل قائد منتخب ألمانيا الغربية "
فرانس بيكنباور " كأسا ذهبية في شكل تمثال صغير عوضا عن الصيغة القديمة لكأس " جول ريميه " التي احتفظ به المنتخب البرازيلي بعد الفوز ببطولة 1970 .. كما تزامنت الدورة مع تعيين رئيس جديد للاتحاد الدولي لكرة القدم , حيث ترك الإنجليزي " ستانلي روس " مكانه للبرازيلي " جواو هافلانج " .. وشهدت البطولة كذلك تغييرا كبيرا في نظام المنافسات ، إذ أصبح الدور الثاني يلعب على شكل مجموعتين تضم كل واحدة منهما أربعة منتخبات ، عوض الطريقة التقليدية المبنية على نظام خروج المغلوب في دور الثمانية ودور الأربعة ..

سجلت نهائيات 1974 غياب كل من المنتخب الإنجليزي والروسي ، بعد أن فشل الأول في التأهل إلى النهائيات لأول مرة في تاريخه ، بينما رفض الثاني الرحيل إلى شيلي لإجراء مباراة فاصلة لأسباب سياسية .. ومن بين الوافدين الجدد على البطولة ، فجرت ألمانيا الشرقية مفاجأة من العيار الثقيل بفوزها في هامبورغ على الجارة الغربية بهدف دون رد في الدور الأول .. ووقع الهدف " يورغن سبرافاسير " في الدقيقة 77 ، ليعلن من خلاله تصدر منتخب ألمانيا الشرقية للمجموعة ، متقدما على أصحاب الأرض ألمانيا الغربية ..

وتميزت الدورة بمشاركة منتخب زائير ، الذي أصبح أول فريق من منطقة أفريقيا جنوب الصحراء يتأهل إلى نهائيات كأس العالم .. وجاءت أكثر اللحظات طرافة في البطولة عندما أقدم المدافع الزائيري " إلونغا ميوبي " على ترك حائط الصد والتوجهلإبعاد الكرة قبل أن يلمسها لاعب الفريق المنافس في احدى الركلات الحرة المباشرة ، في المباراة التي جمعت ممثل القارة الأفريقية بالمنتخب البرازيلي .. وعلى صعيد آخر ، استفاد منتخب هايتي من استضافة الدورة النهائية التأهيلية لمنطقة أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي لحجز بطاقة التأهل إلى النهائيات . وفاجأت هايتي منتخب إيطاليا بافتتاح حصة التسجيل في مباراتهما الافتتاحية ، لتنهزم بعد ذلك بنتيجة 3 - 1، وهي أول الهزائم الثلاث التي لحقت بالفريق الذي افتقد خدمات نجمه "
إرنست جان جوزيف " بسبب ثبوت تعاطيه للمنشطات ..

وللإشارة ، فقد كانت بداية منتخب ألمانيا الغربية في البطولة متعثرة ، حيث تسببت الخلافات الداخلية بشأن المكافآت المالية في تدني أداء الفريق خلال مباريات الدور الأول ، إذ خرج أصحاب الأرض تحت صافرات الاستهجان بعد مواجهة المنتخب الأسترالي رغم فوزهم بثلاثية نظيفة .. لكن الألمان انطبق عليهم المثل القائل "
رب ضارة نافعة " .. فقد تبين أن هزيمة أبطال أوروبا على يد ألمانيا الشرقية كانت لصالحهم ، حيث تفادى من خلالها البلد المضيف مواجهة المنتخب الهولندي والأرجنتيني والبرازيلي في الدور الثاني ، ليتمكن بالتالي من تجاوز المنتخبين اليوغوسلافي والسويدي قبل أن يحجز بطاقة التأهل إلى المباراة النهائية على حساب المنتخب البولندي .. وقد أنقذ " سيب ماير " مرماه من أهداف محققة ليحافظ بذلك على تقدم فريقه من خلال الهدف الوحيد الذي وقعه " مولير " على ملعب فرانكفورت في مباراة فاصلة غمرتها الأمطار ..

صحيح أن تأهل بولندا إلى النهائيات على حساب المنتخب الانجليزي بدا مفاجئا للعديد من المتتبعين ، لكن أداء الفريق كان يتحسن مباراة بعد أخرى .. وبفضل وجود "
كازميرز ديينا " في خط الوسط، فضلا عن " غريغورز لاتو " و" أندري زارماك " في قلب الهجوم ، استطاع المنتخب البولندي التغلب على الأرجنتين وإيطاليا في الدور الأول قبل الفوز على يوغوسلافيا والسويد ، ليتمكن بعد ذلك من إحراز المرتبة الثالثة على حساب المنتخب البرازيلي بجدارة واستحقاق .. كما اعتبرت بولندا قوة هجومية ضاربة في هذه الدورة ، إذ فاز نجمها " غريغورز لاتو " بجائزة الحذاء الذهبي بتسجيله سبعة أهداف في البطولة ، بينما تمكن زميله " زارماك " من هز الشباك في خمس مناسبات ..

وكان منتخب " السامبا " بعيدا كل البعد عن المستوى الذي ظهر به في المكسيك عندما تمكن من الظفر بالكأس .. فقد تأهلت البرازيل هذه المرة بشق الأنفس على حساب المنتخب الاسكتلندي (
الفريق الوحيد الذي لم يذق طعم الهزيمة في دورة ألمانيا 1974 بفارق الأهداف ) .. فرغم فوزه على المنتخب الأرجنتيني ، في أول لقاء من نوعه بين عملاقي أمريكا الجنوبية في تاريخ كأس العالم ، فشل المنتخب البرازيلي في الوصول إلى المباراة النهائية بعد انهزامه أمام نظيره الهولندي بهدفين نظيفين، حملا توقيع كل من " نيسكنس " و" كرويف " ..

وشهدت نهائيات كأس العالم بألمانيا أول مشاركة لهولندا منذ دورة 1938، ورغم ذلك فقد اعتبر المنتخب البرتقالي أفضل المرشحين للظفر بالكأس ، خاصة بعد فوزه الكاسح على الأرجنتين برباعية نظيفة .. وكان الهولنديون يستحقون الفوز في هذه البطولة ، في ظل وجود مدرب مقتدر من حجم "
رينيس ميشالز " وقائد كبير من طينة " كرويف " ، بعدما قاد الثنائي نادي " أياكس أمستردام " إلى التحليق عاليا في سماء كرة القدم قبل توجههما إلى نادي برشلونة. لكن كان لمنتخب ألمانيا الغربية رأي آخر في المباراة النهائية، عندما حسم أمر اللقب لصالحه بقيادة القيصر " بيكنباور " , الذي أحدث ثورة في مركز قلب الدفاع .. فضلا عن قدرة زملائه على استغلال كل الفرص المتاحة ..


.. جدول البطولة ..

http://i41.tinypic.com/10geknd.png



.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i42.tinypic.com/etzkee.png


الهدافين

http://i39.tinypic.com/14vl937.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/21kb0vp.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i42.tinypic.com/nn5czl.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 02:12 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


:: كأس العالم 1978 - الأرجنتين ::


http://www.fifa.com/mm/staticphoto/tournament/wcedition/50/logo_50.jpg


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 16 ..
التوقيت : من 1 يونيو 1978 الى 25 يونيو 1978 ..
النهائي : 25 يونيو 1978 ..
عدد المباريات : 38 ..
الاهداف المسجلة : 102 ( بمعدل 2.7 لكل مباراة ) ..
الحضور : 1550424 ( بمعدل 40800 لكل مباراة ) ..
الفائز : الارجنتين ..
الوصيف : هولندا ..
صاحب المركز الثالث : البرازيل ..
صاحب المركز الرابع : إيطاليا ..
جائزة الحذاء الذهبي للهداف : ماريو كيمبس ( الأرجنتين ) بـ 6 أهداف ..
جائزة افضل لاعب شاب : انتونيو كابريني ( إيطاليا ) ..
جائزة الفيفا للعب النظيف : منتخب الارجنتين ..


كأس العالم 1978 هي البطولة الحادية عشرة في تاريخ بطولات كأس العالم وقد تم استضافتها من الأرجنتين ما بين 1 يونيو الى 25 يونيو ، وقد تم اختيار الارجنتيين للاستضافة من قبل الفيفا ي يوليو 1966 ..

وقد فازت الارجنتين بالبطولة بعد هزمها لهولندا 3 - 1 بعد الوقت الاضافي وبعد انتهاء الوقت الأصلي 1 - 1 .. في النهائي في ملعب مونومينتال امام 71،712 متفرج .. وهذا الفوز كان اول لقب كأس عالم للأرجنتين التي اصبحت المنتخب الخامس بعد - الاوروغواي وإيطاليا وانكلترا وألمانيا الغربية - الذي يستضيف ويكونوا أبطال العالم .. والهزيمة الوحيدة لمنتخب الأرجنتين كانت 1 - 0 من المنتخب الإيطالي وسجل هدف الفوز لإيطاليا روبرتو بيتيغا في الدقيقة 67 ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

في بطولة عام 1978 تم تخطي حاجز الـ 100 مشارك للمرة الأولى في تاريخ التصفيات ( على الرغم من أن العدد تقلص بعد ذلك بسبب العديد من الانسحابات ) .. وكانت المفاجأة الأبرز هي فشل أوروجواي في تخطي الدور التمهيدي لتصفيات أمريكا الجنوبية ..

التمثيل الأمريكي الجنوبي اقتصر على البرازيل وبيرو بالإضافة إلى البلد المضيف الأرجنتين ، أما بوليفيا فخاضت الدور الفاصل أمام المجر القوية وخسرت المباراتين ( ذهابا وإيابا) .. وضمنت المجر الدور الفاصل بحلولها أمام الإتحاد السوفييتي في مجموعتهما لتعود لكأس العالم من جديد ، وفشلت تشيكوسلوفاكيا أيضا في تحقيق ذلك .. وفشلت إنجلترا بدورها في التأهل على الرغم من أنها خسرت مرة واحدة فقط في ست مباريات وكانت في روما أمام إيطاليا التي حجزت بطاقتها بفضل فارق الأهداف عن الإنجليز ..

وعانت المكسيك كالعادة من أجل بلوغ الأدوار النهائية للمونديال .. وتساوت المكسيك والولايات المتحدة وكندا نقاطا ، لكن فارق الأهداف صب في صالح المكسيكيين الذين فازوا في المباريات الخمس التي خاضوها على أرضهم وسجلوا فيها 20 هدفا ..

حجزت تونس بطاقة القارة الأفريقية إلى الأرجنتين بعد ما يقرب من 50 مباراة في التصفيات وفوز على مصر 4 - 1 في المباراة الأخيرة .. ربما كانت تونس أكثر حظا من الجميع بالنظر إلى معاناتها في مواجهتها الأولى مع المغرب حيث تعادلا ذهابا وإيابا قبل أن تفوز تونس بفضل ركلات الترجيح 4 - 2 ..

في منطقة آسيا/أوقيانوسيا ، كشرت إيران هذه المرة عن أنيابها، حيث فازت عن جدارة في أربع مباريات في الدور الأول ، ثم حققت ستة انتصارات في الدور النهائي، بالإضافة إلى تعادلين مع كوريا الجنوبية ، ولم تواجه أي خطورة من باقي المنتخبات ..

بهذه البطولة امتزجت السياسة بالرياضة، وكانت هناك تهديدات بالمقاطعة بسبب انتهاكات حقوق الإنسان ، وكان النجم الهولندي "
يوهان كرويف " من بين أكبر المتضررين في هذه البطولة ، ورفض السفر إلى هناك بسبب تعرضه لـ ( محاولة اختطاف ) .. وقد شهدت هذه البطولة الكثير من الجدل خاصة بعد فوز الأرجنتين غير المتوقع على بيرو بنتيجة 6 - 0 الامر الذي أهل الأرجنتين للمباراة النهائية بدلا من البرازيل ..



.. ملاعب البطولة ..


http://i44.tinypic.com/kcl0kg.jpg

جرت احداث البطولة في 5 مدن في الارجنتين وهي : " بوينس آيرس , قرطبة , مار ديل بلاتا , روزاريو وميندوزا " وفي كل مدينة استخدم ملعب لاستضافة البطولة ما عدا بوينس آيرس كانت بملعبين .. وبالتالي كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث هي 6 ملاعب وهي :

- ملعب مونومينتال - بوينس آيرس ..
- ملعب خوزيه آملفيتاني - بوينس آيرس ..
- ملعب قرطبة - قرطبة ..
- ملعب خوزيه ماريا مينيلا - مار ديل بلاتا ..
- ملعب جيغانتي دي أروييتو- روزاريو ..
- ملعب مالفيناس أرجينتناس - ميندوزا ..



.. تعويذة البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/0/0a/1978-mascot.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:1978-mascot.jpg)

كانت تعويذة كأس العالم 1978 هي " غاوتشيتو " وهي عبارة عن ولد يرتدي فانيلة الارجنتين مع كلمة " ARGENTINA '78 " ..


.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/51/96/36/519636_medium.jpg

وفي غمرة احتفالات بلاد " التانغو " بنشوة الفوز بالكأس ، كان الهولنديون يتحسرون على فشلهم للمرة الثانية على التوالي في الظفر بالكأس ، بعد هزيمتهم في المباراة النهائية على أرضية " استاديو مونيمونتال " بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد .. فبعد عودته إلى المباراة من خلال رأسية " ديرك نانبنغا " التي رد بها على هدف " كيمبيس " للأرجنتين في الشوط الأول ، كان المنختب البرتقالي قاب قوسين أو أدنى من تحقيق النصر عندما صد القائم كرة من تسديدة " روب رينسنبريك " في الوقت القاتل من المباراة ، إلا أن الأقدار شاءت أن تنتصر الأرجنتين في الأشواط الإضافية بفضل هدفي " كيمبيس " و" دانييل بيرتوني " لتنتهي المباراة بنتيجة 3 / 1 للارجنتينيين ..

وكان " كيمبيس " اللاعب الأرجنتيني الوحيد الذي يمارس اللعبة خارج بلاده ، إذ عاد من نادي "
فالنسيا " بلقب هداف بطولة الدوري الإسباني ، ليضيف إلى رصيده ستة أهداف في نهائيات كأس العالم ، رغم أنه لم يجد طريقه إلى الشباك في كل مباريات الدور الأول .. ولكن " كيمبيس " لم يكن وحيدا تحت ضغط البداية المتعثرة ، حيث وجد فريق " سيزار لويس مينوتي " متاعب كبيرة في طريقه إلى النهائي .. فبعد الفوز على المنتخب المجري في المباراة الأولى ، وقف الحظ إلى جانب منتخب الأرجنتين عندما انتزع فوزا صعبا أمام نظيره الفرنسي بهدفين مقابل هدف واحد ، ليتجرع بعد ذلك أصحاب الأرض طعم الهزيمة بهدف دون مقابل على يد المنتخب الإيطالي .. وقد جنى المدرب " مينوتي " ، الذي استثنى من تشكيلة فريقه ابن 17 ربيعا " دييغو ماردونا " أفضل ثمار فلسفة كروية تعتمد المهارة والهجوم ، جسدها لاعب وسط الميدان المتألق " أوسفالدو أرديلس " ..

سجلت المرحلة الافتتاحية أول فوز لمنتخب أفريقي في تاريخ نهائيات كأس العالم، حيث تغلب المنتخب التونسي على نظيره المكسيكي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد ، في حين تعادل القادم الجديد إلى المونديال المنتخب الإيراني مع نظيره الاسكوتلندي .. واستعاد الممثل الوحيد للكرة البريطانية في البطولة توازنه في آخر مباراة عن دور المجموعات في قرطبة ، حيث فاز على المنتخب الهولندي بثلاثة أهداف مقابل اثنين ، حمل إحداها توقيع "
أرشي دجميل " الذي توغل بانسيابية وسط ثلاثة مدافعين مسجلا هدفا غاية في الروعة .. ورغم الفوز فقد ودع المنتخب الاسكوتلندي النهائيات باكرا ، بعد تأهل هولندا بفارق الأهداف ..

صحيح أن المشوار الاسكوتلندي قد تأثر سلبًا بثبوت تعاطي لاعبه "
ويلي جونستن " للمنشطات ، لكن هذه النهائيات أثارت جدلا أكبر كونها نظمت على خلفية النظام العسكري القمعي الذي كان يقوده الجنرال الأرجنتيني " خورخي فيديلا " ، بالإضافة إلى استياء لاعبي المنتخب البرازيلي بعد أن أطلق الحكم الويلزي " كلايف توماس " صافرة النهاية قبل لحظة فقط من عبور رأسية " زيكو " خط المرمى في اللقاء الذي انتهى بالتعادل 1 - 1 بين منتخب " السامبا " ونظيره السويدي في الدور الأول .. كما كان المهاجم الأرجنتيني " ليوبولدو لوكي " قد قرر مواصلة مشاركته في البطولة بغض النظر عن وفاة شقيقه في حادثة سير ..

وربما كان المنتخب الفرنسي أفضل فريق يودع النهائيات باكرا ، وهو المنتخب الذي سرق الأضواء بفضل أدائه الرائع في مباراته أمام نظيره المجري .. وعلى غير عادتها ، خاضت فرنسا هذه المباراة بزي مخطط بالأخضر والأبيض ، اقترضته من الفريق المحلي "
كيمبيرلي " لتجنب أي لبس قد ينتج عن تشابه أقمصة الفريقين .. كما استعرض " ميشال بلاتيني " مهاراته الخارقة مع منتخب بلاده ، حيث تمكن ابن الواحد وعشرين ربيعا من تسجيل أول هدف له في المنافسات العالمية في مرمى المنتخب الأرجنتيني ..

وعلى غرار نهائيات 1974، انقسمت الفرق الثمانية المتؤهلة إلى الدور الثاني إلى مجموعتين . فعن المجموعة الأولى ، تأهل المنتخب الهولندي بقيادة المدرب النمساوي "
ارنيست هابل " ، الذي سبق أن توج على الصعيد الأوربي مع نادي " فيونورد " الهولندي .. وجاء إنجاز المنتخب البرتقالي بالرغم من غياب مصدر إلهامه " يوهان كرويف " ، الذي اختار عدم المشاركة في النهائيات، إضافة إلى انسحاب " ويم فان هاناجم " في آخر لحظة .. لكن الهولنديين استفادوا من تواجد المهاجم " رينسينبرينك " ، الذي احتل المرتبة الثانية في ترتيب هدافي البطولة بعد الأرجنتيني " كيمبيس " ..

وقد استطاعت هولندا الانتصار على النمسا ثم على حامل اللقب منتخب ألمانيا الغربية ، قبل تحقيق فوز صعب على المنتخب الإيطالي في المباراة الأخيرة والحاسمة عن دور المجموعات ، والتي سجل خلالها الهولندي " إرني برانت " هدفين ، كان أحدهما في مرمى الخصم والآخر في شباك فريقه ، قبل أن يمنح مواطنه " أري هان " بطاقة التأهل للمنتخب الهولندي بتسديدة محكمة من خارج منطقة الجزاء .. وفي ذات اليوم ، قاد " هانس كرانكل " منتخب النمسا لتسجيل أول انتصار له منذ 47 عاما على ألمانيا الغربية التي كانت قد أقصيت من المنافسة ..

اكتسب المنتخب الإيطالي على الأراضي الأرجنتينية خبرة كبيرة في المنافسات استفاد منها بشكل إيجابي في دورة إسبانيا بعد أربع سنوات ، حيث كانت الأهداف الثلاثة التي وقعها "
باولو روسي " كافية لإعلان ميلاد مهاجم كبير .. لكن "الأزوري " أخفقوا في الفوز بالميدالية البرونزية ، بعدما عجزوا عن تجاوز المنتخب البرازيلي ، الذي كان يفتخر بوجود مهاجم يدعى " روبيرتو ديناميت " ، فضلا عن قلب الدفاع " نيلينيو " المعروف بقدرته الخارقة على قيادة المرتدات الهجومية ..

وجدير بالذكر أن منتخب " السامبا " هو الوحيد من بين فرق البطولة الذي لم ينهزم في هذه الدورة ، إلا أنه اضطر إلى المنافسة على المرتبة الثالثة بعد إخفاقه في تجاوز غريمه التقليدي المنتخب الأرجنتيني في إجمالي مباريات المجموعة الثانية ، ليتأهل أصحاب الأرض إلى المباراة النهائية بفارق الأهداف ..

وبعدما انتهت الموقعة التي جمعت الفريقين بلا غالب ولامغلوب ، توجه منتخبا أمريكا الجنوبية إلى المباراة الأخيرة وفي حوزة كل منهما ثلاث نقاط .. ونتيجة لفوز منتخب "
السامبا " على بولندا بثلاثة أهداف لواحد ، توجب على أصحاب الأرض التغلب على منتخب البيرو بفارق أربعة أهداف لحجز بطاقة التأهل إلى المبارة النهائية ..

وللإشارة فقد كان البيروفيون ، بقيادة نجمهم " تيوفيلو كوبيياس " ، قد ألحقوا الهزيمة بالمنتخب الاسكوتلندي قبل كبح جماح المنتخب الهولندي في الدور الأول ، لكنهم لم يستطيعوا الوقوف في وجه الآلة الأرجنتينية .. فقد ودع المنتخب البيروفي البطولة بخسارة ثقيلة أمام البلد المضيف بسداسية نظيفة ، ساهم في صنعها كل من " لوكي " و" كيمبيس " بمعدل هدفين لكل منهما ، حيث بدا وكأن " كيمبيس " قد استعاد شهية التهديف بعدما انتقل الفريق إلى مسقط رأسه ، روزاريو - لخوض مباريات الدور الثاني .. وبعد الأحداث التي شهدتها تلك الليلة تقرر مستقبلا انطلاق المباريات الختامية ضمن دور المجموعات في نفس الوقت ..

وتقابل المنتخب الأرجنتيني ونظيره الهولندي في المباراة النهائية في 25 يونيو 1978 .. وعشية المباراة الحاسمة أشارت صحيفة "
ليكيب " الفرنسية إلى قدرة الفريق البرتقالي على انتزاع الكأس من قلب " بوينوس آيرس " .. لكن الأمور سارت في الاتجاه المعاكس ، حيث كان للهولنديين موعد آخر مع الدموع بعد أن أصبح قائد فريق البلد المضيف " دانييل باساريلا " أول أرجنتيني يحمل عاليا أغلى لقب في عالم كرة القدم ..


.. جدول البطولة ..

http://i40.tinypic.com/20a2jcz.png



.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i39.tinypic.com/2hwl5qb.png


الهدافين

http://i39.tinypic.com/10y3vyx.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i44.tinypic.com/nfr2vs.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i40.tinypic.com/6ivewy.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 02:13 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


:: كأس العالم 1982 - إسبانيا ::


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/5/58/1982FIFAWorldCup.png/150px-1982FIFAWorldCup.png (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:1982FIFAWorldCup.png)


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 24 ..
التوقيت : من 13 يونيو 1982 الى 11 يوليو 1982 ..
النهائي : 11 يوليو 1982 ..
عدد المباريات : 52 ..
الاهداف المسجلة : 146 ( بمعدل 2.8 لكل مباراة ) ..
الحضور : 2109723 ( بمعدل 40571 لكل مباراة ) ..
الفائز : ايطاليا ..
الوصيف : ألمانيا الغربية ..
صاحب المركز الثالث : بولندا ..
صاحب المركز الرابع : فرنسا ..
كرة أديداس الذهبية لأفضل لاعب : باولو روسي ( ايطاليا ) ..
حذاء أديداس الذهبي للهداف :باولو روسي ( ايطاليا ) بـ 6 اهداف ..
جائزة الفيفا للعب النظيف : منتخب البرازيل ..


كأس العالم 1982 هي البطولة الثانية عشرة في تاريخ بطولات كأس العالم وقد تم استضافتها من اسبانيا ما بين 13 يونيو الى 11 يوليو ، وقد تم اختيار اسبانيا للاستضافة من قبل الفيفا في يوليو 1966 ..

وقد فازت ايطاليا بالبطولة بعد فوزها على ألمانيا الغربية 3 - 1 في النهائي الذي جمعهما في مدريد .. وبالتالي عادلت ايطاليا سجل البرازيل بالفوز بكأس العالم 3 مرات .. ولأول مرة البطولة كانت متكونة من 24 فريق اي اكثر بـ 8 من البطولات السابقة ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

ابرز الغائبين من النهائيات كانت وصيفة بطولتي عامي 1974 و1978 هولندا التي اقصت من قبل بلجيكا وفرنسا في مجموعتها التأهيلية , بينما من امريكا الشمالية كانت المكسيك قد اقصت من قبل السلفادور .. والمنتخب الذي شارك في بطولتي 1974 و1978 السويد اقصت من قبل اسكوتلندا وايرلندا الشمالية ..

في حين ان انكلترا وتشيكوسلوفاكيا وبلجيكا والاتحاد السوفييتي قد عادوا للنهائيات بعد غياب 12 عام .. ويوغوسلافيا عادت ايضا بعد الغياب في بطولة 1978 .. وقد شاركت منتخبات الجزائر والكاميرون وهندوراس والكويت ونيوزيلندا للمرة الاولى في نهائيات كأس العالم ..

فقد كان نظام التصفيات سهلا هذه المرة في أوروبا حيث ضمت 6 مجموعات من 5 منتخبات ويتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني في كل مجموعة إلى النهائيات ، كما إن هناك مجموعة من 3 منتخبات يتأهل بطلها فقط ( الذي كان بولندا ) إلى المونديال .. وفي مجموعة متكافئة جدا ، خسرت إنجلترا مبارياتها خارج قواعدها أمام رومانيا والنرويج وسويسرا لكنها تأهلت إلى النهائيات بفارق نقطة واحدة خلف المجر المتصدرة ..

في الواقع ، كان تأهل المنتخبات البريطانية الأربعة إلى النهائيات للمرة الأولى منذ عام 1958 محتملا بقوة .. حيث نجحت ويلز بفضل فارق الأهداف في انتزاع المركز الثاني من تشيكوسلوفاكيا ، خلف الإتحاد السوفييتي المتصدر .. أما اسكتلندا وأيرلندا الشمالية فتفوقتا على السويد والبرتغال .. ولم تواجه يوغوسلافيا وإيطاليا أي مشكلة من أجل حجز بطاقتيهما ، بيد أن الأمور اختلفت مع فرنسا التي أنهت التصفيات في المركز الثاني خلف بلجيكا وبفارق الأهداف أمام جمهورية أيرلندا .. وكانت ألمانيا الغربية حققت رقما قياسيا رائعا حيث سجلت ثمانية انتصارات بقوة هجومية خارقة قوامها 33 هدفا وخط دفاع صلب دخل مرماه 3 أهداف فقط ، وهي نتائج مكنتها من صدارة المجموعة بفارق 5 نقاط أمام النمسا ..

ضمنت جميع المنتخبات التي سبق لها الفوز بكأس العالم تأهلها إلى مونديال أسبانيا 1982 باستثناء أوروغواي التي فشلت في حجز بطاقتها .. وكانت المنتخبات التي حجزت بطاقتها إلى النهائيات عن منطقة أمريكا الجنوبية هي البيرو والبرازيل التي أنهت التصفيات دون خسارة بالاضافة الى تشيلي ..

وشهدت التصفيات في أفريقيا تصدر الكاميرون والجزائر ، الأولى ضمنت تأهلها بفوزها على المغرب 2 - 1 في ياوندي وأمام 100 ألف من المشجعين .. وكانت الكاميرون فازت على المغرب ذهابا أيضا في الدار البيضاء .. وسلكت الجزائر الطريق نفسها عندما ألحقت خسارتين بنيجيريا .. وضرب المنتخبان الكاميروني والجزائري بقوة في مونديال إسبانيا وكانا مصدر العناوين البارزة لوسائل الإعلام ..

وفي الدور النهائي لتصفيات الكونكاكاف والتي أقيمت في هندوراس ، ضمن المنتخب المضيف المركز الأول بفضل تعادلها السلبي في المباراة الأخيرة مع المكسيك التي كانت مرشحة بقوة لانتزاع المركز الأول .. وحجزت السلفادور البطاقة الثانية بفارق نقطة واحدة عن المكسيك التي خرجت خالية الوفاض ..

لم تكن الصين قريبة من التأهل إلى نهائيات كأس العالم مثلما كان الأمر في 10 يناير 1982.. ولكنها أحبطت في الدقيقة الأخيرة بهدف سجلته نيوزيلندا في المباراة الفاصلة بين المنتخبين اللذين تساويا نقاط، ورافقت نيوزيلندا الكويت متصدرة المجموعة إلى مونديال أسبانيا ..

كما شهدت هذه البطولة نظاماً جديداً يشمل ثلاث مراحل مختلفة : دور أول يضم ست مجموعات مكونة من أربعة منتخبات ويتأهل فريقان عن كل مجموعة ، دور ثان من أربع مجموعات تضم ثلاث منتخبات يتأهل منها المتصدر إلى نصف النهائي وبعد ذلك المباراة النهائية ..




.. ملاعب البطولة ..


http://i43.tinypic.com/24o8rc5.jpg

جرت احداث البطولة في 14 مدينة اسبانية وهي : " مدريد , برشلونة , فيغو , إلتشه , لاكورونيا , خيخون , أوفييدو , أليكانته , بلباو , بلد الوليد , بلنسية , سرقسطة , ملقة واشبيلية " ولكن كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث هي 17 ملعب وهي :

- ملعب سانتياغو برنابيو - مدريد ..
- ملعب فيسينتي كالديرون - مدريد ..
- ملعب كامب نو - برشلونة ..
- ملعب دي ساريا - برشلونة ..
- ملعب بالايدوس - فيغو ..
- ملعب نويفو - إلتشه ..
- ملعب إيلمولينون - خيخون ..
- ملعب كارلوس تارتيير - أوفييدو ..
- ملعب ريازور - لاكورونيا ..
- ملعب خوزيه ريكو بيريز - أليكانته ..
- سان ماماس - بلباو ..
- ملعب خوزيه زوريلا - بلد الوليد ..
- ملعب لويس كازانوفا - بلنسية ..
- ملعب لا روماريدو - سرقسطة ..
- ملعب لويس كازانوفا - ملقة ..
- ملعب رومان سانشيز بيخوان - إشبيلة ..
- ملعب بينيتو فيلامارين - إشبيلة ..


.. تعويذة البطولة ..


http://i41.tinypic.com/qzm8lt.jpg

كانت تعويذة كأس العالم 1982 هي " نارانخيتو " او البرتقالة وهي الثمرة التقليدية في اسبانيا .. وتظهر وهي ترتدي طقم المنتخب الوطني الاسباني ..


.. ملخص البطولة ..

http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/52/09/07/520907_small.jpg

أصبحت إيطاليا بطلة للعالم للمرة الثالثة في بطولة عام 1982 ، إذ تميز إنجاز الأزوري على التراب الإسباني بتسجيل المهاجم " باولو روسي " ستة أهداف كاملة لتتوجه هدافًا للبطولة ، فضلاً عن طريقة احتفال " ماركو تارديللي " التي ستبقى راسخة في أذهان الجماهير .. وربما يكون المتعاطفون مع المنتخبين الفرنسي والبرازيلي قد ذرفوا الدموع على سوء الطالع الذي حرم الفريقين من بلوغ النهائي ، حيث خانهما الحظ في اثنتين من أجمل مباريات كأس العالم على الإطلاق .. ولكن كان هناك القليل ممن استاءوا من تغلب أبناء المدرب " إينزو بيرزوت " على صلابة المنتخب الألماني بنتيجة 3 - 1 في المباراة النهائية ، والتي ضمن من خلالها روسي لقب الحذاء الذهبي ، ليكمل أجزاء قصة درامية شخصية كانت أكثر إثارة حتى من الطريقة التي عاد بها المنتخب الإيطالي بعد بداية متعثرة ..

وكان روسي قد عاد للتو من مدة إيقاف دامت سنتين، بسبب ضلوعه في فضيحة تلاعب بنتائج إحدى المباريات .. وقد تعذر عليه إيجاد طريقه نحو الشباك في المباريات الثلاث الأولى التي تعادل المنتخب الإيطالي في المجموعة التي تأهل منها المنتخب الإيطالي إلى الدور الثاني بفارق هدف وحيد عن المنتخب الكاميروني .. ولكن المنتخب الإيطالي تقدم بشكل بارز في المراحل التالية حيث أقصى المنتخب البرازيلي المرشح للفوز باللقب في الدور الثاني بفضل ثلاثية روسي الذي سجل هدفان في نصف النهائي أمام بولندا ..

وضم المنتخب الإيطالي نجوما آخرين غير روسي بما فيهم قائد الفريق وحارس المرمى "
دينو زوف " ذو الأربعين عاماً بالإضافة إلى قلب الدفاع " جيوسيبي بيرغومي " ذو الثامنة عشر من العمر. وبينما أصبح بيرغومي أصغر لاعب إيطالي يشارك في نهائيات كأس العالم فإن لاعب أيرلندا الشمالية " نورمان وايتسايد " كسر الرقم القياسي الذي كان بحوزة الأسطورة البرازيلية بيليه حيث أصبح أصغر لاعب في تاريخ البطولة عن عمر سبعة عشر سنة وإحدى وأربعين يوما ً .. وحقق منتخب بلاده أيضاً إحدى أكبر مفاجآت البطولة بفوزه على أسبانيا بنتيجة 1 - 0 ليصل إلى الدور الثاني ..

وكانت النسخة الثانية عشر من نهائيات كأس العالم آخر بطولة تجرى فيها المباريات بكرة مصنوعة من الجلد بشكل كامل ، ولكنها كانت البطولة الأولى التي تضم أربع وعشرين منتخباً عوضاً عن ستة عشر ..

كان المنتخب الهولندي، وصيف بطل العالم عامي 1974 و1978 ، أهم ضحايا التصفيات والتي شهدت تأهل ست منتخبات للمرة الأولى هي الجزائر والكاميرون والسلفادور وهندوراس والكويت ونيوزيلندا كما ذكرنا .. وحقق منتخبان من هذه المنتخبات نتائج مميزة في الدور الأول والذي انطلق بهزيمة مفاجئة لحامل اللقب المنتخب الأرجنتيني أمام نظيره البلجيكي بهدف دون رد في برشلونة ..

بعد ذلك حققت "
الجزائر " أكبر مفاجآت الدورة بفوزها على بطل أوروبا المنتخب الألماني بنتيجة 2 - 1 في مباراتها الأولى بفضل هدفين من " رابح مادجر " وأفضل لاعب في أفريقيا في ذلك العام " لخضر بلومي " .. وعلى الرغم من فوزه على تشيلي أيضاً ، إلا أن المنتخب الجزائري خرج من البطولة الأهداف نظراً للأهداف التي تلقتها شباكه بعد فوز ألمانيا المريح على النمسا والذي سمح لكلا المنتخبين الأوروبيين بالتأهل معاً لأن لا يخفى على أحد الواقعة التي حدثت في لقاء منتخبي ألمانيا الغربية والنمسا ، عندما أحرز الألمان هدفاً في بداية اللقاء وظلوا يمررون الكرة بعضهم لبعض بقية اللقاء لعلمهم أن هذه النتيجة كفيلة بصعودهم إلى الدور الثاني من البطولة على حساب الجزائر، لذلك كان لزاماً على الاتحاد الدولي لكرة القدم أخذ هذه المباراة في الاعتبار وعدم تكرار ما حدث في البطولات القادمة فقد قرر الاتحاد إقامة آخر مباريات كل مجموعة في نفس التوقيت ..

كما ندب منتخب الكاميرون حظه بعد خروجه من البطولة بدون تلقي أي خسارة حيث تعادل مع كل من إيطاليا وبولندا ليحتل المركز الثالث في المجموعة .. وتعادل منتخب هندوراس مع مستضيف البطولة المنتخب الأسباني الذي لم يقدم المستوى المطلوب ولكن كانت نتائج الوجه الجديد الآخر منتخب السلفادور أكثر من محرجة .. حيث أصبح أول منتخب تتلقى شباكه عشرة أهداف في مباراة في نهائيات كأس العالم حيث خسر بنتيجة 10 - 1 أمام المجر في مباراة سجل فيها البديل "
لازلو " ثلاث أهداف في زمن قياسي ( بين الدقيقة التاسعة والستين والدقيقة السادسة والسبعين ) ..

كان أبناء مدرب المنتخب البرازيلي "
تيلي سانتانا " أبطال الدور الأول بدون منازع .. وكانت البرازيل في نظر العديد من المراقبين أفضل فريق في أمريكا الجنوبية منذ عام 1970، وتمثلت قوة الفريق في خط وسطه المتميز الذي كان يضم كلا من " زيكو وفالكاو " بالإضافة إلى الثنائي " سقراط وإيدر " الذي سجل كل منهما هدفاً رائعاً في المباراة الأولى للمنتخب البرازيلي والتي قلب فيها تخلفه بهدف ليفوز بنتيجة 2-1 على روسيا ..

وأقصى المنتخب البرازيلي غريمه التقليدي المنتخب الأرجنتيني في الدور الثاني بفوزه بنتيجة 3 - 1 في المباراة التي شهدت استياء كبير من "
دييغو مارادونا " والذي ضرب " باتيستا " ليتلقى البطاقة الحمراء ..

ودخل المنتخب البرازيلي بهذا الفوز مباراته التالية أمام إيطاليا وهو بحاجة إلى تعادل فقط لضمان التأهل إلى نصف النهائي .. ولكن على الرغم من هدفي كل من " سقراط " و " فالكاو " ، إلا أن ثلاثية " باولو روسي " أقصت المنتخب البرازيلي من البطولة .. ولم يواجه المنتخب الإيطالي أي مقاومة من المنتخب البولندي الذي افتقد لخدمات " زبينيو بونييك " الموقوف

وفي نصف النهائي الثاني الذي شهد أيضاً ملحمة كبيرة بين فرنسا وألمانيا الغربية في مدينة أشبيلية .. وتأثرت هذه المباراة سلباً بالتصرف العنيف للحارس الألماني " هارالد شوماخر " والذي لم ينل على إثره أي عقوبة حيث اعتدى على البديل الفرنسي " باتريك باتيستون " الذي فقد وعيه .. وكانت المباراة هي الأولى في تاريخ نهائيات كأس العالم والتي تحسم نتيجتها بالضربات الترجيحية بعدما قلب المنتخب الألماني تخلفه بنتيجة 3 - 1 في الشوط الإضافي .. وبعد أن تصدى شوماخر للركلة الترجيحية التي سددها " ماكسيم بوسيس " ، سجل " هورست روبيخ " الركلة الحاسمة لينهي آمال المنتخب الفرنسي الذي وصل إلى نصف النهائي للمرة الأولى منذ عام 1958 بقيادة نجوم خط الوسط " ميشيل بلاتيني " و" جون تيغانا " و" آلان جيريس " ..

وبعد المباراة المتعبة في نصف النهائي ، فشل فريق المدرب "
يوب ديروال " في مجاراة المنتخب الإيطالي في المباراة النهائية التي أقيمت على ملعب سانتياغو بيرنابيو في مدريد .. ولم يتأثر المنتخب الإيطالي بركلة الجزاء التي أهدرها " أنطونيو كابريني " في الشوط الأول ليمطر كل من روسي وماركو تارديللي وأليساندرو ألتوبيلي المرمى الألماني في الشوط الأول .. وسجل برايتنر هدف الشرف الوحيد للمنتخب الألماني ولكن قبل ذلك، كان تارديللي قد رسم الفرحة الإيطالية حيث احتفل منطلقاً بسرعة وفاتحاً ذراعيه وصرخ بأعلى صوته مظهراً فرحته وفرحة المنتخب الإيطالي للعالم ..


.. جدول البطولة ..

http://i41.tinypic.com/33nkm5h.png
http://i40.tinypic.com/2r6iau8.png



.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i43.tinypic.com/ve99wy.png


الهدافين

http://i41.tinypic.com/28mkztt.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i42.tinypic.com/e83iwz.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i43.tinypic.com/e7ihoh.png



http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 02:18 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif



:: كأس العالم 1986 - المكسيك ::


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/5/50/Mexico_86_Logo.svg/196px-Mexico_86_Logo.svg.png (http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/5/50/Mexico_86_Logo.svg)


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 24 ..
التوقيت : من 31 مايو 1986 الى 29 يونيو 1986 ..
النهائي : 29 يونيو 1986 ..
عدد المباريات : 52 ..
الاهداف المسجلة : 132 ( بمعدل 2.5 لكل مباراة ) ..
الحضور : 2393331 ( بمعدل 46025 لكل مباراة ) ..
الفائز : الارجنتين ..
الوصيف : ألمانيا الغربية ..
صاحب المركز الثالث : فرنسا ..
صاحب المركز الرابع : بلجيكا ..
كرة أديداس الذهبية لأفضل لاعب : دييغو مارادونا ( الارجنتين ) ..
حذاء أديداس الذهبي للهداف :غاري لينيكر ( انكلترا ) بـ 6 اهداف ..
جائزة الفيفا للعب النظيف : منتخب البرازيل ..


كأس العالم 1986 هي البطولة الـ 13 في تاريخ بطولات كأس العالم وقد اقيمت في المكسيك ما بين 31 مايو الى 29 يونيو ..

وقد تم اختيار كولومبيا أصلا لاستضافة البطولة من قبل الفيفا ، ولكن الى حد كبير لأسباب اقتصادية ، لم تكن قادرة على استضافة البطولة ، واعلنت السلطات الكولومبية رسميا في نوفمبر عام 1982 انها لا تستطيع استضافة نهائيات كأس العالمفي ظل الشروط التي طالب بها الفيفا بسبب الوضع الصعب في البلاد حيث ان البلاد كانت تمر بالنزاع الكولومبي الداخلي .. وقد تم اختيار المكسيك كالمستضيف الجديد في مايو 1983 حيث تفوقت المكسيك على محاولتي كندا والولايات المتحدة الامريكية واصبحت اول دولة تستضيف نهائيات كأس العالم مرتين بعد الاولى عام 1970 ..

ولكن ضرب زلزال المكسيك في سبتمبر 1985 قبل ثمانية شهور من البطولة وشكك في قدرتها على تنظام هذا الحدث , ومع ذلك , الملاعب لم تتأثر وتقرر المضي بالتحضيرات والاستعدادات ..

وقد فازت الارجنتين بالبطولة بعد فوزها على ألمانيا الغربية 3 - 2 في النهائي الذي جمعهما في ملعب أزتيكا في مكسيكو سيتي .. ليكون لقبها الثاني بعد الاول عام 1978 ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

لأول مرة شاركت كندا والدنمارك والعراق في نهائيات كأس العالم حيث وصلت كندا بعد الفوز في المباراة النهائية ضد هوندوراس 2 - 1 في السانت جونز في نيوفاوندلاند , بينما لعبت العراق كل مبارياتها على " ارض محايدة " بسبب الحرب بين العراق وإيران ..

ومرة اخرى تم تسجيل رقم قياسي في عدد المسجلين للمشاركة في التصفيات ، كما تم تسجيل أقل من 10 انسحابات .. في أوروبا ضمت التصفيات 4 مجموعات من 5 منتخبات حيث تأهل صاحبا المركزين الأول والثاني عن كل مجموعة مباشرة إلى النهائيات ، ومن بين المنتخبات العريقة التي فشلت في حجز بطاقتها نجد السويد وتشيكوسلوفاكيا ورومانيا .. أما المجموعات الثلاث الأخرى والتي ضمت 4 منتخبات، فإن المتصدر فقط ضمن تأهله إلى النهائيات ..

أنهت اسكتلندا التصفيات في المركز الثاني لمجموعتها واضطرت لخوض دور فاصل أمام أستراليا بطلة أوقيانوسيا ، ففازت 2 - 0 ذهابا في هامبدن بارك وتعادلت معها سلبا إيابا وحجزت بطاقتها إلى النهائيات .. وانحصرت البطاقة الأخيرة بين المنتخبين الآخرين الذين احتلا مركز الوصيف في المجموعات من أربع منتخبات .. ومرة أخرى التقت بلجيكا وهولندا في منافسة ضارية رائعة كانت الكلمة الأخيرة فيها للمنتخب البلجيكي المتألق في الثمانينيات بقيادة "
جيريتس " و" شيفو " و " كولمانس " و " فاندنبرج " وذلك لتسجيله أهدافا أكثر خارج قواعده .. بعد تسعة أشهر سيلفت المنتخب البلجيكي الأنظار مجددا في المكسيك .. وكان المنتخب الإنجليزي هو المنتخب الوحيد في التصفيات الأوروبية الذي لم يتعرض إلى الهزيمة وكان له فوز رائع عندما تغلب على تركيا 8 - 0 في إسطنبول ..

ضمت تصفيات أمريكا الجنوبية المنتخبات الثلاثة التي سبق لها الفوز بكأس العالم وهي أوروغواي والبرازيل والأرجنتين .. المنتخبات الثلاثة جميعها تصدرت مجموعاتها وتأهلت مباشرة إلى النهائيات ..

بينما حجزت باراغواي بطاقتها بفضل فوزها الصريح على ضيفتها تشيلي في الدور الفاصل ، وذلك للمرة الأولى منذ عام 1958 .. وعادت البطاقة الوحيدة لمنطقة الكونكاكاف (
البطاقة الثانية للمكسيك المضيفة للنهائيات ) عن جدارة إلى كندا التي أنهت التصفيات دون أي خسارة في المباريات الثماني التي خاضتها ..

كانت التصفيات في القارة الأفريقية بنظام الإقصاء المباشر بعد مباراتي الذهاب والإياب .. وفاز كل من المغرب والجزائر في جميع مباريات التصفيات على أرضهنا وتأهلا معا إلى النهائيات بفضل خبرتهما الكبيرة في كأس العالم ..

في آسيا ، تأهلت منتخبات اليابان وكوريا الجنوبية إلى الدور نصف النهائي لتصفيات منطقتها إلى جانب المنتخبين المفاجأة العراق وسوريا .. وخسرت اليابان المباراتين ضد جارتها كوريا الجنوبية، بينما انتزع العراق تعادلا ثمينا من سوريا في دمشق ، قبل أن يتغلب عليها في بغداد ليؤمن مقعده في الأدوار النهائية لكأس العالم للمرة الأولى في تاريخها .. وكان خروج الصين تقريبا مأساويا ، فعلى الرغم من تحقيقها أربعة انتصارات في ست مباريات وتفوق خط هجومها بتسجيله 23 هدفا مقابل هدفين فقط دخلا مرماها ، فإن تعرضها لهزيمة غير متوقعة أمام ضيفتها هونج كونج أفقدها فرصة مواجهة اليابان في الدور الثاني ..

وقد كانت البطولة هي الثانية التي يظهر فيها 24 منتخب , على الرغم من انها كانت عكس البطولة السابقة في 1982 حيث ان الدور الثاني من البطولة كان قد لعب بطريقة خروج المغلوب بدلا من المجموعات ..
ولكن كانت مثلها في أن الدور أول يضم ست مجموعات مكونة من أربعة منتخبات ويتأهل فريقان عن كل مجموعة ..



.. ملاعب البطولة ..


http://i40.tinypic.com/71k66v.jpg

جرت احداث البطولة في 9 مدن مكسيكية هي " مكسيكو سيتي , غوادالاخارا , بويبلا , مونتيري , كويريتارو , ليون , نيزاهولاكويوتل , إيرابواتو وتولوكا " ولقد كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث هي 12 ملعب وهي :

- ملعب أزتيكا - مكسيكو سيتي ..
- ملعب يونيفيرسيتاريو الاولمبي - مكسيكو سيتي ..
- ملعب خاليسكو - غوادالاخارا ..
- ملعب كواتيموك - بويبلا ..
- ملعب يونيفيرسيتاريو - مونتييري ..
- ملعب تيكنولوجيكو - مونتييري ..
- ملعب لا كوريغيدورا - كويريتارو ..
- ملعب نو كامب - ليون..
- ملعب نيزا 86 - نيزاهولاكويوتل..
- ملعب سيرجيو ليون شافيز - إيرابواتو ..
- ملعب تريس دي مارزو - غوادالاخارا ..
- ملعب نيميسيو دياز - تولوكا
..




.. تعويذة البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/4/47/1986_pique.jpg (http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/4/47/1986_pique.jpg)

كانت تعويذة كأس العالم 1986 هي " بيكيه " او الفلفل الحار الذي يعد سمة من المطبخ المكسيكي .. ولديه شارب ويرتدي ألوان المنتخب المكسيكي لكرة القدم واسمه يأتي من كلمة Picante التي تعني بالاسبانية الفلفل الحار والصلصات ..



.. ملخص البطولة ..

أصبحت المكسيك آنذاك أول دولة تنظم نهائيات كأس العالم مرتين , بعدما كانت قد استضافت دورة 1970 التي شهدت تتويج منتخب البرازيل. غير أن الكأس هذه المرة كانت من نصيب نجوم الأرجنتين ، بعدما تحملوا حرارة الجو والارتفاع الشاهق عن سطح البحر في سبيل تحقيق نصر مؤزّر ، مستمدين الإلهام والروح القتالية من قائدهم " دييجو مارادونا " ، الذي سيطر على البطولة بطريقة لم تشهدها النهائيات من قبل ، اللهم إذا استثنينا الدورات التي شهدت تألق الجوهرة السوداء " بيليه " ..

وتقول الإحصائيات أن النجم الأرجنتيني "
مارادونا " سجل خمسة أهداف كاملة في هذه الدورة ، بينما ساهم في صنع خمسة أخرى من إجمالي أهداف منتخب بلاده ، والتي بلغت 14 هدفا في مشواره إلى الفوز في المباراة النهائية بنتيحة 3 - 2 على ألمانيا الغربية التي اكتفت بالمركز الثاني .. غير أن كل ذلك لا يعدو أن يكون نصف القصة ، إذ أن السحر والبراعة الذي اتصف بهما أحد أهداف مارادونا ، إضافة إلى الخبث والخديعة الذي اتسم بهما الهدف الآخر جعلا جريدة " ليكيب " الفرنسية تنعته بـ " نصف مَلاك ونصف شيطان " ..

وقد سُجِل الهدفان في مباراة الدور ربع النهائي أمام إنجلترا ، والتي انتهت بفوز الأرجنتين بنتيجة 2 - 1 في إستاد "
أزتيكا " الذي أصبح بعد ذلك تحفة فنية في عالم كرة القدم .. وكان الهدف الأول ، كما ورد على لسان " مارادونا " نفسه ، بمثابة هدية من " يد الله " ، حيث ارتقى اللاعب عاليا رغم قصر قامته ، ثم رفع ذراعه ونقر الكرة بيده لتتجاوز الحارس الانكليزي " بيتر شيلتون " ، الذي كان قد تقدم عن خط المرمى بغية إبعاد الخطر .. و لم تمر إلا ثلاث دقائق حتى جاء الهدف الثاني من قدم العبقري " مارادونا " ، إذ بدأ كل شيء عندما التقط صانع الألعاب الأرجنتيني الكرة في نصف ملعب فريقه ، ليتقدم باتجاه مرمى الخصم في سلسلة من المراوغات السريعة خلفت وراءها خمسة من لاعبي إنجلترا ، ومن بينهم حارس المرمى " بيتر شيلتون " ، قبل أن يودع الكرة في الشباك ..

وكما ذكرنا فقد كانت العاصمة مكسيكو سيتي قد تعرضت إلى هزة أرضية عنيفة في سبتمبر\أيلول عام 1985 كانت بمثابة مقدمة مأساوية - حيث خلفت وراءها حوالي 20 ألف قتيل ! .. إلا أن الزلزال لم يؤثر على الملاعب ، إذ سرعان ما استعادت البلاد قوتها لتنظيم بطولة ستبقى "
راسخة في الأذهان " ..

وإذا كان " مارادونا " هو النجم الذي انجذبت إليه الأضواء ، فقد كان هناك غيره من الأبطال في هذه الدورة، حيث كان المهاجم الإنجليزي "
غاري لينيكر " كان ماكينة الأهداف في البطولة دون منازع .. وفاز " لينيكر " بجائزة الحذاء الذهبي ، بعدما نجح في تسجيل 6 أهداف - ثلاثة منها كانت حاسمة في مباراة فريقه أمام بولندا ضمن دور المجموعات ، حيث ساعدت المنتخب الإنجليزي العريق على التعافي من البداية الهزيلة وغياب قائد الفريق " برايان روبسون " بداعي الإصابة .. ومع خسارة إنجلترا بنتيجة 2 - 0 أمام الأرجنتين ، نجح " لينيكر " في تضييق الفارق بينما كان قاب قوسين من إدراك التعادل في الأنفاس الأخيرة من المباراة ..

ومن جانب آخر ، فقد برزت الدنمارك ، الوافدة الجديدة ، في منافسات الدور الأول بأسلوبها الجذاب الذي مكّنها من تحقيق ثلاثة انتصارات متتالية ، كان أحدها على حساب ألمانيا الغربية ، لتنال بذلك لقب "
القنبلة الدانمركية " . وكان خط هجوم الفريق يضم كلا من " مايكل لاودروب " و" بريبين إلكيار " ، حيث نجح هذا الأخير في تسجيل ثلاثية في المباراة التي سحق فيها الدنماركيون منتخب الأوروجواي بستة أهداف مقابل هدف واحد ..

وقام الاتحاد السوفييتي بتحقيق أكبر انتصار في الدور الأول على المجر بنتيجة 6 - 0 .. ورغم أن مدرب الفريق "
فاليري لوبانوفسكي " قام بتجميع لاعبيه في وقت وجيز ، إلا أن المنتخب قدم عروضا رائعة البطولة، إذ كان يتشكل من مجموعة من لاعبي نادي " دينامو كييف " الفائز بلقب كأس UEFA للأندية أبطال الكأس - ومن أبرزهم " إيغور بيلانوف " ، الذي رُشح فيما بعد للفوز بجائزة أحسن لاعب في أوروبا لعام 1986 ..

وعلى غرار الدنمارك ، فإن السوفييت تصدروا مجموعتهم في الدور الأول ، غير أن الفشل لازمهم في الدور الثاني عندما خسروا أمام بلجيكا 4 - 3 .. وبتسجيله ثلاثية في تلك المباراة على ملعب ليون ، كان "
بيلانوف " ثالث لاعب في تاريخ كأس العالم يتمكن من إحراز ثلاثة أهداف في مواجهة تنتهي بهزيمة فريقه .. وقد كانت نهاية الدنمارك أكثر مأساوية ، حيث هُزمت أمام أسبانيا بنتيجة 6 - 1 في المباراة التي نجح فيها " إيميليو بوتراجوينو " في هز الشباك أربع مرات ..

شهدت بطولة كأس العالم تغيّرًا كبيرًا من حيث الشكل ، حيث تم تعويض نظام المجموعات في الدور الثاني بنظام دور الستة عشر الذي ينتهي بخروج المهزوم وصعود الفائز إلى الدور التالي .. وكان هذا يعني تأهل أفضل أربع فرق حققت المركز الثالث في مجموعاتها .. ولكن المغرب لم يكن في حاجة إلى تلك "
الفرصة الثانية " ، حيث أصبح أول فريق أفريقي يصعد من الدور الأول كـ " متصدر " لمجموعته ، وذلك بفضل فوزه على البرتغال بنتيجة 3 - 1 ، قبل أن يستسلم أمام ألمانيا الغربية ..

واحتاج الألمان بعد ذلك إلى ضربات الجزاء الترجيحية للتغلب على الفريق المضيف ، الذي سجّل له "
مانويل نيجريتي " قبل ذلك أحد أروع أهداف النهائيات ، بضربة مقص هوائية في المباراة التي جمهت المكسيك بمنتخب بلغاريا .. وقد انتهت ثلاثة من مباريات الدور ربع النهائي على هذا النحو .. وبينما تغلبت بلجيكا على أسبانيا بفضل تألق حارسها " جين ماري بفاف " ، قامت فرنسا بالقضاء على أحلام البرازيل في مباراة وصفها بيليه بـ " التاريخية " ..

وكانت فرنسا قد تمكنت من إخراج حامل اللقب المنتخب الإيطالي مسبقًا ، إلا أن أبطال أوروبا واجهوا بعد ذلك منافسًا أكثر ضراوة تمثل في منتخب "
السامبا " .. وضيعت البرازيل فرصة ثمينة للفوز بالمباراة ، عندما كان الطرفان متعادلان بهدف لكل منهما ، إذ نجح حارس المرمى " جويل باتس " في التصدي لركلة جزاء سددها " زيكو " .. ورغم إخفاق " ميشال بلاتيني " في التسجيل خلال سلسلة ضربات الجزاء الترجيحية ، فقد ناب عنه زميله " لويس فيرنانديز " ليقود فرنسا إلى دور الأربعة. لكن الحظ خان الفريق الأزرق في مباراة الدور قبل النهائي ، بعد سقوطه مرة أخرى أمام المنتخب الألماني الغربي ، ليكتفي بالتنافس على المركز الثالث ..

وقد قام "
مارادونا " بإضافة هدف آخر إلى رصيد أهدافه الخرافية عندما فاز منتخب الأرجنتين على نظيره البلجيكي في مباراة نصف النهائي الثانية .. غير أن قائد الأرجنتين وجد الأمر أقل سهولة في المباراة النهائية، حيث لازمه المدافع الالماني " لوثر ماتيوس " كظله في كل فترات اللقاء .. لكن فريق المدرب " كارلوس بيلاردو " تمكن من افتتاح حصة التسجيل بواسطة " خوسي لويس براون " الذي كان لاعب الوسط الدفاعي الذي ولم يلعب لأي نادي آنذاك .. وقام " خورخي فالدانو " بمضاعفة النتيجة، إلا أن الألمان لم يستسلموا وعادوا إلى أجواء المباراة عندما نجح كل من " كارل هاينز رومينيغيه " و " رودي فولر " في تسجيل هدفين في ست دقائق ..

ولم يفلح "
ماتيوس " في كبح جماح " مارادونا " طوال الدقائق ال90 ، إذ لم تدم فرحة الألمان بهدف التعادل سوى ثلاث دقائق، حيث أرسل " مارادونا " كرة بينية انفرد على إثرها " خورخي بوروشاجا " بالمرمى ليحرز ثالث أهداف الأرجنتين في الدقيقة 83 ، وهو الهدف الذي كان كافيا لتحقيق ثاني تتويج عالمي لنجوم " التانغو " ..


.. جدول البطولة ..

http://i42.tinypic.com/20aw96o.png
http://i40.tinypic.com/6ftba9.png


.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i42.tinypic.com/24zj2o1.png


الهدافين

http://i44.tinypic.com/6qy6xg.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i41.tinypic.com/68swi1.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i44.tinypic.com/5ko7pe.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

http://www.alraedclub.net/vb/images/MU10/buttons/report.gif (http://www.alraedclub.net/vb/report.php?p=2037716) http://www.alraedclub.net/vb/images/tamayoz.gif (http://www.alraedclub.net/vb/ajax.php?do=tamayoz&givenuser=30989) http://www.alraedclub.net/vb/images/MU10/buttons/quote.gif (http://www.alraedclub.net/vb/newreply.php?do=newreply&p=2037716)

Arsenal
05-26-2010, 02:19 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


:: كأس العالم 1990 - إيطاليا ::


http://i41.tinypic.com/k4b234.png


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 24 ..
التوقيت : من 8 يونيو 1990 الى 8 يوليو 1990 ..
النهائي : 8 يوليو 1990 ..
عدد المباريات : 52 ..
الاهداف المسجلة : 115 ( بمعدل 2.2 لكل مباراة ) ..
الحضور : 2516348 ( بمعدل 48391 لكل مباراة ) ..
الفائز : المانيا الغربية ..
الوصيف : الارجنتين ..
صاحب المركز الثالث : إيطاليا ..
صاحب المركز الرابع : إنكلترا ..
كرة أديداس الذهبية لأفضل لاعب : سالفاتوري سكيلاتشي ( إيطاليا ) ..
حذاء أديداس الذهبي للهداف :سالفاتوري سكيلاتشي ( إيطاليا ) بـ 6 اهداف ..
جائزة الفيفا للعب النظيف : منتخب إنكلترا ..


كأس العالم 1990 هي البطولة الـ 14 في تاريخ بطولات كأس العالم وقد اقيمت في إيطاليا ما بين 8 يونيو الى 8 يوليو .. وقد تم اختيار ايطاليا كمستضيفة من قبل الفيفا في 19 مايو 1984 , مما جعلها ثاني دولة تستضيف هذا الحدث مرتين على أرضها بعد المكسيك .. وقد كان الاتحاد السوفييتي منافس ايطاليا على الاستضافة ..

وقد فازت المانيا الغربية من جديد بالبطولة بعد فوزها على الارجنتين 1 - 0 في النهائي الذي جمعهما في ملعب الاوليمبكو في روما امام 73.603 .. ليكون هذا لقبها الثالث في كأس العالم وترد الثأر ضد الارجنتين التي هزمتها في نهائي النسخة السابقة في المكسيك ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

شارك في هذه البطولة للمرة الاولى منتخبات كوستاريكا وجمهورية إيرلندا والامارات العربية المتحدة .. الولايات المتحدة الامريكية ايضا تأهلت لكأس العالم بعد غياب دام 40 عام , وتأهلت مصر لهذه البطولة بعد غياب طويل ايضا دام 56 عامًا .. والقرعة للنهائيات حدثت في 9 ديسمبر 1989 في روما ..

استقطبت بطولة إيطاليا 90 بدورها أكثر من 100 منتخب مشارك في الدور التمهيدي ، وعلى الرغم من أن هذا العدد كان ضعيفا مقارنة بتصفيات النسخة السابقة .. كانت المباراة الأولى في التصفيات كالعادة في منطقة بحر الكاريبي ، حيث فازت ترينيداد وتوباجو على جوايانا 4 - 0 في 17 أبريل 1988..

وحصلت مفارقة غريبة أيضا في التصفيات، حيث خاضت ترينيداد وتوباجو المباراة الأخيرة في الدور التمهيدي بعد 20 شهرا .. وكانت ترينيداد وتوباجو قد قابت قوسين أو أدنى من حجز بطاقتها إلى نهائيات كأس العالم لكنها خسرت أمام الولايات المتحدة في بورت أوف سباين .. وسجل "
بول كاليجيوري " الهدف الوحيد في المباراة وقاد الولايات المتحدة إلى المونديال للمرة الأولى منذ 40 عاما. وحجزت كوستاريكا ( تحت قيادة المدرب الصربي بورا ميلوتينوفيتش ) البطاقة الأخرى عن منطقة الكونكاكاف (بينما منعت المكسيك من المشاركة بعد ان اشرك الاتحاد المكسيكي لكرة القدم لاعبًا غير نظاميًا في بطولة الشباب السابقة ) ..

شهدت تصفيات أمريكا الجنوبية حادثة غير سارة ، حيث ان تشيلي تم استبعادها بعد ان كان حارس مرماهم " روبيرتو روخاس " بعد ان " تظاهر بالاصابة " بسبب الالعاب النارية القيت من المدرجات في ملعب الماراكانا في ريو دي جانييرو من احد مشجعي البرازيل في المباراة ضد البرازيل وبعد خروج روخاس من الملعب رفض لاعبي تشيلي والجهاز الفني العودة بادعاء ان الظروف لم تكن آمنة رغم ان لقطات الفيديو لاحقًا اثبتت ان الالعاب النارية لم تلمس روخاس والفيفا منح البرازيل فوزًا بنتيجة 2 - 0 كما تم منع تشلسي من التصفيات المؤهلة لبطولة عام 1994 .. وتم ايقاف الحارس روخاس مدى الحياة ولكن الايقاف رفع في 2001 ..

وفضلا عن تأهل البرازيل، أكملت كل من أوروغواي وكولومبيا ( للمرة الأولى منذ 1962 ) التمثيل الأمريكي الجنوبي في مونديال إيطاليا .. وتأهلت كولومبيا بعد فوزها في الدور الفاصل على إسرائيل بهدف وحيد في مباراتين ، علما بأن إسرائيل تغلبت على ممثلي أوقيانوسيا أستراليا ونيوزيلندا قبل مواجهة كولومبيا ..

وقد وُزِعت المنتخبات الأوروبية هذه المرة على 4 مجموعات من 5 منتخبات و3 مجموعات من 4 منتخبات ، ويتأهل صاحبي المركزين الأول والثاني في كل مجموعة إلى النهائيات ، باستثناء أضعف منتخب صاحب المركز الثاني في المجموعات صاحبة 4 منتخبات .. وأهدرت الدنمارك فرصة التأهل إلى النهائيات بخسارتها أمام رومانيا في المباراة الأخيرة ، فحرمت بالتالي النهائيات من أحد المنتخبات التي كانت أكثر جاذبية وتألقا في النسخة السابقة عام 1986 ..

وأنهت إنجلترا وألمانيا الغربية التصفيات في المركز الثاني في مجموعتيهما وكان ذلك كافيا لتأهلهما. وكان هناك عدد قليل من المفاجآت الأخرى ، باستثناء تعادل فرنسا مع قبرص 1 - 1 في نيقوسيا في 22 أكتوبر 1988، وهو التعادل الذي خول اسكتلندا صدارة المجموعة بفارق نقطة واحدة في الترتيب النهائي ..

أما الماراثون الأفريقي المعتاد ، فقد شهد تأهل مصر إلى النهائيات للمرة الأولى منذ عام 1934، فضلا عن الكاميرون (
التي لم تُهزَم في نسخة عام 1982 في مونديال إسبانيا ) ..

و في آسيا ، كان الصراع مفتوحا في الدور الأخير بين 6 منتخبات ، وكانت الكلمة الأخيرة لكوريا الجنوبية والإمارات العربية المتحدة اللتين لم تخسرا في التصفيات ، وضمنت الإمارات تأهلها بفضل فوز واحد و4 تعادلات ..

نظام البطولة بقي كما كان عليه في بطولة 1986 حيث ان المنتخبات الـ 24 المتأهلة قسمت الى 6 مجموعات من اربعة منتخبات , والفريقين المتصدرين وافضل اربعة احتلوا المركز الثالث في المجموعات الست يتأهلون لمرحلة خروج المغلوب ..



.. ملاعب البطولة ..


http://i41.tinypic.com/34rixoo.jpg

جرت احداث البطولة في 12 مدينة إيطالية هي " روما , ميلان , نابولي , تورينو , باري , فيرونا , فلورنسا , كالياري , بولونيا , أوديني , باليرمو , جنوا " ولقد كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث هي 12 ملعب وهي :

- ملعب الأوليمبكو - روما ..
- ملعب سان سيرو - ميلان ..
- ملعب سان باولو - نابولي ..
- ملعب ديللي ألبي - تورينو ..
- ملعب سان نيكولا - باري ..
- ملعب مارك انتونيو بينتيغودي - فيرونا ..
- ملعب أرتيمو فرانكي - فلورنسا ..
- ملعب سانت إيليا - كالياري ..
- ملعب ريناتو دالارا - بولونيا ..
- ملعب فريولي - أوديني ..
- ملعب لا فافوريتا - باليرمو ..
- ملعب لويجي فيراريس - جنوا ..
.. تعويذة البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/4/4d/Italia_90_mascot.png (http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/4/4d/Italia_90_mascot.png)


كانت تعويذة كأس العالم 1990 هي " تشاو " وهو عبارة عن رجل خشبي مع رأس على شكل كرة قدم وجسمة بالالوان الثلاثة الايطالية .. واسمه هو " تحية إيطالية " .. وكأس العالم شهدت ثلاثة من مغني الـ Tenor يبدأون تقاليدهم عشية المباراة النهائية ..


.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/52/23/10/522310_small.jpg

نجحت ألمانيا الغربية في حمل كأس العالم للمرة الثالثة عام 1990 ، حينما انتقمت لهزيمتها أمام الأرجنتين في المباراة النهائية قبل أربع سنوات ، وذلك بالفوز على أصحاب اللقب في روما بهدف دون رد .. ولقد كان فوزهم هذا بمثابة نصر مؤزر للقيصر " فرانس بيكنباور " ، وهو ثاني من توّج بكأس العالم كلاعب ومدرب ..

وقد سجلت نهائيات 1990 أرقاما غير مشجعة ، حيث شهدت الدورة أفقر بطولة من حيث عدد الأهداف ، بمعدل تهديفي بلغ 2.21 هدف في المباراة الواحدة ، إلا أنها لم تخل من الإثارة والتشويق .. فالمباراة الافتتاحية وحدها كانت كفيلة بأن تكون إحدى أكبر الانقلابات الكروية المحفورة في ذاكرة بطولات كأس , وذلك حينما فازت الكاميرون على الأرجنتين بملعب "
سان سيرو " الذي أعيد تجهيزه خصيصا لاستضافة أكبر حدث كروي في العالم. وبينما كان " روجير ميلا " يعيش أفضل موسم في مسيرته الرياضية ، كانت الأسود الكاميرونية على استعداد لمواصلة التقدم وصنع التاريخ ..

وكانت هذه هي المرة الثانية التي تستضيف فيها إيطاليا بطولة كأس العالم .. فبعد مضي 56 سنة على تتوجيهم على أرضهم وأمام جماهيرهم في دورة 1934، لم يدخر الإيطاليون أي جهد لإنجاح البطولة ، إذ أعيد تجهيز عشرة ملاعب منتشرة في مختلف أرجاء شبه الجزيرة الإيطالية ، في حين تم بناء ملعبين جديدين في مدينتي تورينو وباري .. وسرعان ما فقد "
تشاو " ، الرجل الخشبي الذي شكل تعويذة البطولة ، شهرته في أوساط الجماهير الإيطالية ، إذ تحولت كل أنظار المتتبعين المحليين إلى " سالفاتوري سكيلاتشي " ، ذلك المهاجم الذي كان سجله خاليا من أي هدف دولي قبل يونيو\حزيران 1990 ..

مضى الدور الأول في طريقه وفق التوقعات بشكل عام ، باستثناء إنجاز الوافد الجديد منتخب كوستاريكا ، الذي أفلح في هزم كل من اسكوتلندا والسويد ليتمكن من الوصول إلى دور الستة عشر .. كما نجح منتخب جمهورية أيرلندا، بقيادة المدافع الإنجليزي السابق "
جاك شارلتون " ، في إضافة لمسة جمالية لتلك الدورة ، تمثلت في وصول الفريق إلى دور الثمانية في أول ظهور له في تاريخ المسابقة ..

لكن أكبر إنجاز في الدورة تجسد في المسيرة الناجحة للمنتخب الكاميروني ، والذي سار بثبات نحو بلوغ الدور ربع النهائي .. وكانت " الأسود التي لا تقهر " الفريق المفضل للجماهير المحايدة خلال البطولة، حيث كان " روجير ميلا " نجمًا متألقًا حقيقيًا استطاع قيادة منتخب بلاده بكل عبقرية عن عمر يناهز 38 عامًا ..

وكان من الضروري إقناع المهاجم المخضرم بالعدول عن قرار الاعتزال ، بعدما اختار حط الرحال في جزيرة لاريونيون ، ليرافق زملاءه في الرحلة إلى الديار الإيطالية .. وما إن غادر دكة الاحتياط في مباراة الكاميرون أمام رومانيا ، حتى نجح في تسجيل هدفين تمكن بفضلهما ممثل الكرة الأفريقية من بلوغ الدور الثاني .. وبعدما تكرر الإنجاز أمام كولومبيا أدى "
روجير ميلا " رقصته الشهيرة عند علم الزاوية ، محتفلا بوصول أول فريق أفريقي إلى الدور ربع النهائي في تاريخ النهائيات ..

وقد كانت الأسود قابت قوسين من الصعود إلى الدور قبل النهائي ، إلا أن "غاري لينكر" كان له رأي آخر، إذ أحرز المهاجم الإنجليزي هدفين من نقطة الجزاء ، لينعش آمال منتخب بلاده في المنافسة على البطولة بعدما كانت الكاميرون متقدمة بنتيجة 2 - 1 ، على بعد عشر دقائق من نهاية المبارا .ة. وكان لإنجاز أسود الكاميرون في أبرز حدث كروي في العالم فضل كبير في حصول القارة الأفريقية على حق المشاركة بفريق ثالث ابتداء من النهائيات الموالية عام 1994 ..

أما إنجلترا ، فقد صعدت إلى الدور قبل النهائي لأول مرة منذ عام 1966 ، مستفيدة بشكل كبير من مهارات وحماسة "
بول جاسكوين " .. غير أن الحظ لم يحالف الإنجليز أمام ألمانيا الغربية في مباراة رائعة انتهت بضربات الجزاء الترجيحية ، إذ لا يزال الجميع يتذكر " دموع بول جاسكوين " عقب المواجهة .. وقد شكلت تلك المباراة أصعب اختبار للألمان في طريقهم للفوز بالبطولة .. وكان تواجد ثلاثة من نجوم نادي " إنتر ميلان " في تشكيلة منتخب ألمانيا الغربية هم ( قائد الفريق " لوثر ماتيوس " و" يورجن كلينسمان " و" أندريا بريهم " ) سببا في نيل تعاطف جماهير ملعب " سان سيرو " ، كما لو كان الفريق يلعب على أرضه ، لاسيما في اللقاءات الخمس الأولى ، والتي انتهى أحدها بفوز ساحق 4 - 1 على يوغسلافيا ، فضلا عن الفوز في الدور الثاني على المنتخب الهولندي الذي كان أداؤه مخيبا للآمال ..

لم يكن الإيطايون يدركون أن ميزة الأرض ليست وحدها كافية لإحراز لقب البطولة .. ومن أبرز ما مميز مشوار أصحاب الأرض نحو الدور قبل النهائي ذلك الهدف الرائع الذي سجله "
روبيرتو باجيو " أمام تشيكوسلوفاكيا ، بالإضافة إلى الرقم العالمي الجديد في بطولات كأس العالم الذي سجله حارس المرمى " والتر زينجا " ، حيث حافظ على نظافة شباكه لمدة 517 دقيقة في خمس مباريات ..

وبالرغم من ذلك ، فقد كان " سالفاتوري سكيلاتشي " بحماسته وروحه القتالية بطلا قوميا بدون منازع، إذ لم يكن أحد يتوقع له الظهور بهذا المستوى ، خاصة وأنه لم يسبق له المشاركة مع منتخب " الأزوري " إلا في مباراة واحدة قبل تلك البطولة .. وسجل " سكيلاتشي " ستة أهداف كاملة في الدورة ، ليحرز لقب هداف البطولة ويفوز بجائزة أديداس للحذاء الذهبي .. لكن أحلام منتخب " الأزوري " ومدربهم " أزيليو فيتشيني " بإحراز اللقب على أرضهم وبين جماهيرهم تحطمت على صخرة الأرجنتين في مدينة نابولي ..

وكانت تشكيلة الأرجنتين مختلفة عن تلك التي أحرزت اللقب عام 1986 ، إلا أن "
دييغو مارادونا " كان مايزال حاضرا ، إذ أحدث وجوده انقساما كبيرا في صفوف مشجعي نابولي الذين يعشقونه إلى درجة العبادة ، لما قدمه من خدمات لفريق المدينة ، حيث قاد النادي إلى الفوز بلقب الدوري الإيطالي في ذلك الموسم .. وقد برزت أيضًا مواهب زميله المهاجم " كلاوديو كانيجيا " ، ذلك القناص الذي أحرز هدف الفوز الرائع على البرازيل في الدور الثاني .. كما شهدت البطولة تألقا لافتا لحارس المرمى الأرجنتيني " سيرخيو غويكوشيا " ، الذي حل بديلاً للحارس المصاب " نيري بومبيدو " ، بعدما تعرض هذا الأخير لكسر في الساق في ثاني مباريات منتخب " التانغو " في البطولة .. ودافع " غويكوشيا " عن شباكه بكل قتالية ، إذ أنقذ مرمى الأرجنتين من أهداف محققة أمام البرازيل ، قبل أن يتألق خلال ضربات الجزاء الترجيحية أمام الفريق اليوغسلافي العنيد في الدور ربع النهائي .. كما لعب دورا حاسما في تغلب منتخب بلاده على إيطاليا في نصف النهائي ، حيث ساهم إنقاذه لضربتي جزاء في صعود الأرجنتين للمباراة النهائية بعد انتهاء الموقعة بالتعادل 1 - 1 ..

ولم ينجح "
غويكوشيا " في تكرار أدائه البطولي في روما في النهائي ، عندما فشل في صد ضربة جزاء من قدم الالماني " أندرياس بريهم " في الدقيقة 85 من عمر المباراة النهائية ، والتي شهدت أداءً فنيًا ضعيفًا من الجانبين .. وافتقدت الأرجنتين خدمات مهاجمها " كانيجيا " بسبب الإيقاف ، لتصبح أول فريق يعجز عن التهديف في النهائي ويكمل المباراة منقوص العدد ، بعد طرد كل من " جوستافو ديزوتي " و" بيدرو مونسون " .. وفي المقابل ، عاد الفوز في النهاية للفريق الأفضل، إذ أحرزت ألمانيا اللقب للمرة الثالثة في تاريخها، لتنضم إلى كل من إيطاليا والبرازيل كأكثر الدول تتويجا بكأس العالم .. فبعد مرور 16 عامًا من قيادة فريق ألمانيا الغربية لإحراز اللقب كلاعب، عاد القيصر " فرانتس بيكنباور " ليتوج بالبطولة كمدرب ..


.. جدول البطولة ..

http://i44.tinypic.com/s58v4o.png
http://i43.tinypic.com/352rd7a.png


.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i43.tinypic.com/dxdcvp.png


الهدافين

http://i44.tinypic.com/9lhm6a.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/2mchaac.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/2h7i168.png



http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 02:21 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


:: كأس العالم 1994 - الولايات المتحدة الأمريكية ::


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/6/6e/1994FIFAWorldCup.png (http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/6/6e/1994FIFAWorldCup.png)


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 24 ..
التوقيت : من 17 يونيو 1994 الى 17 يوليو 1994 ..
النهائي : 17 يوليو 1994 ..
عدد المباريات : 52 ..
الاهداف المسجلة : 141 ( بمعدل 2.7 لكل مباراة ) ..
الحضور : 3587538 ( بمعدل 68991 لكل مباراة ) ..
الفائز : البرازيل ..
الوصيف : إيطاليا ..
صاحب المركز الثالث : السويد ..
صاحب المركز الرابع : بلغاريا ..
كرة أديداس الذهبية لأفضل لاعب : روماريو ( البرازيل ) ..
حذاء أديداس الذهبي للهداف : أوليغ سالينكو ( روسيا ) بـ 6 اهداف ..
...................................... هريستو ستويشكوف ( بلغاريا ) بـ 6 اهداف ..
جائزة ياشين لأفضل حارس مرمى : ميشيل برودوم( بلجيكا ) ..
جائزة الفيفا للعب النظيف : البرازيل ..
جائزة الفيفا لأكثر منتخب إمتاعًا : البرازيل ..


كأس العالم 1994 هي البطولة الـ 15 في تاريخ بطولات كأس العالم وقد اقيمت في الولايات المتحدة الامريكية ما بين 17 يونيو الى 17 يوليو .. وقد تم اختيار الولايات المتحدة كمستضيفة من قبل الفيفا في 4 يوليو 1984 ..

وقد اصبحت البرازيل أول منتخب يفوز بلقب كأس العالم اربع مرات عندما تغلبوا على ايطاليا 3 - 2 بركلات الترجيح بعد انتهاء المباراة بالتعادل 0 - 0 بعد الوقت الاضافي .. ليكون أول نهائي في كأس العالم يحسم بالركلات الترجيحية ..

الجدير بالذكر ان معدل الحضور في هذه البطولة كان 69.000 لكل مباراة مما كسر السجل الذي توقف منذ بطولة عام 1950 بسبب السعات الكبيرة للملاعب الامريكية بالمقارنة بالتي في اوروبا وأمريكا اللاتينية .. ومجموع الحضور الكلي في نهاية البطولة كان يقارب 3.6 مليون وما زال الاعلى في تاريخ كأس العالم على الرغم من توسع المنافسة من 24 الى 32 منتخب ومن 52 الى 64 مباراة في بطولة 1998 ..

ايضا شهدت البطولة انتهاء مسيرة النجم العالمي " دييجو مارادونا " في كأس العالم ، بعد أن لعب في 1982 و 1986 حيث قاد منتخب الأرجنتين للفوز بكأس العالم ، وعام 1990 أيضا .. حيث طرد مارادونا من البطولة بعد ان فشل اختبار المخدرات الذي كشف دواء الايفيدرين ، وهو مخدر لفقدان الوزن ، في دمه ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

شارك في هذه البطولة للمرة الاولى منتخبات اليونان ونيجيريا والمملكة العربية السعودية .. وقد شارك لأول مرة في هذه النهائيات 3 منتخبات من القارة الافريقية حيث انضمت نيجيريا للكاميرون والمغرب .. بينما تنافست روسيا بشكل مستقل للمرة الاولى بعد الانفصال من الاتحاد السوفييتي .. وفي هذه البطولة ايضا تم توحيد ألمانيا الغربية مع نظرائهم ألمانيا الشرقية ليمثلوا منتخب ألمانيا لأول مرة منذ كأس العالم 1938 ..

في كأس العالم 1994 شارك 150 منتخبا في التصفيات المؤهلة .. وكانت هناك نحو 500 مباراة مؤهلة .. ولكن فشل منتخبان أوروبيان كبيران في التأهل إلى النهائيات هما : إنجلترا التي استقبلت شباكها هدفا بعد ثواني قليلة في مباراتها الأخيرة أمام سان مارينو حيث لم يكف الإنجليز الفوز 7 - 1 لانتزاع المركز الثاني في المجموعة والبطاقة من هولندا التي تأهلت مع النرويج المتصدرة .. وفي المجموعة السادسة، كانت الاخرى فرنسا متسيدة الصدارة قبل مباراتين من نهاية التصفيات وكانت في طريقها إلى حجز بطاقتها بسهولة، لكن خسارتيها المفاجئتين على أرضها أمام إسرائيل وبلغاريا بهدف كوستادينوف في الثواني الأخيرة حرمتها من التأهل إلى النهائيات ..

وانتزعت بلغاريا المركز الثاني وتأهلت مع السويد المتصدرة إلى مونديال الولايات المتحدة .. في المقابل، وبفضل نتيجتين جيدتين أمام إيطاليا متصدرة المجموعة ، نجحت سويسرا في التأهل إلى النهائيات للمرة الأولى منذ نحو 30 عاما ..

في أمريكا الجنوبية ، كانت كولومبيا المنتخب الوحيد الذي حجز بطاقته عن جدارة بعدما أنهى التصفيات دون خسارة وتصدر المجموعة أمام الأرجنتين .. في المجموعة الأخرى ، انتظرت البرازيل وبوليفيا المباريات الأخيرة من التصفيات من أجل حجز بطاقتيهما إلى النهائيات .. أما الأرجنتين فاحتاجت إلى خوض الدور الفاصل أمام بطل أوقيانوسيا وهو أستراليا من أجل التأهل إلى المونديال حيث فازت بصعوبة 1 - 0 ..

في أفريقيا، كانت المنتخبات التي تأهلت إلى النهائيات هي نيجيريا والمغرب والكاميرون، لكن ذلك لم يكن سهلا حيث واجهت المنتخبات الثلاثة منافسة ضارية من أجل حجز مقاعدها ..

أما بالنسبة إلى آسيا ، فقد أقيم الدور النهائي الحاسم في قطر وكان دراميا ، حيث فرطت اليابان في التأهل إلى النهائيات بتعادلها مع العراق 2 - 2 في الدقيقة الأخيرة فذهبت البطاقتان إلى السعودية وكوريا الجنوبية ( بفارق الأهداف أمام اليابان ) .. وبعد النتائج المخيبة في كوستاريكا والسلفادور ، احتاجت المكسيك إلى الفوز على منافستها المباشرة كندا لحجز بطاقتها إلى النهائيات من منطقة الكونكاكاف ..

نظام البطولة بقي كما كان عليه في بطولة 1990 حيث ان المنتخبات الـ 24 المتأهلة قسمت الى 6 مجموعات من اربعة منتخبات , والفريقين المتصدرين وافضل اربعة احتلوا المركز الثالث في المجموعات الست يتأهلون لمرحلة خروج المغلوب .. وقد كانت هذه آخر مرة تستخدم فيها هذه الطريقة بسبب الزيادة التي حصلت في كأس العالم 1998 الى 32 منتخب .. وكانت هذه البطولة اول بطولة يمنح فيها الفائز بمباراة ثلاث نقاط بدلا من نقطتين ( فرض الاتحاد الدولي هذه الخاصية للتشجيع على كرة القدم الهجومية بعد الاداء الدفاعي من العديد من المنتخبات في بطولة ايطاليا 90 ) ..


.. جدل علم المملكة العربية السعودية ..




http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/0/0d/Flag_of_Saudi_Arabia.svg/125px-Flag_of_Saudi_Arabia.svg.png (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:Flag_of_Saudi_Arabia.svg)


أعلنت كل من ماكدونالدز وكوكا كولا رعايتهم لكأس العالم عن طريق طباعة أعلام الدول المشاركة على الحقائب الجاهزة وعلب المشروبات الغازية , ومع ذلك هم ارتكبوا زلة في علم المملكة العربية السعودية الذي يحمل " كلمة التوحيد " , وقال المسؤولين السعوديون الغاضبون ان طباعة العقائد على مثل هذه السلع الاستهلاكية امر غير مقبول تماما , وهذه السلع قد تم ايقافها ..




.. ملاعب البطولة ..


http://i42.tinypic.com/nx6t5y.jpg

جرت احداث البطولة في 9 مدن أمريكية هي " باسادينا ( ولاية كاليفورنيا ) ,بونتياك ( ولاية ميشيغان ) , ستانفورد ( ولاية كاليفورنيا ) , إيست رذرفورد ( ولاية نيوجيرزي ) , أورلاندو ( ولاية فلوريدا ) , شيكاغو ( ولاية إلينوي ) , دالاس ( ولاية تيكساس ) , فوكسبوروه ( ولاية ماساتشوسيتس ) , واشنطن " ولقد كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث هي 9 ملاعب وهي :

- ملعب روز بول - باسادينا ( ولاية كاليفورنيا ) ..
- ملعب بونتياك سيلفردوم - بونتياك ( ولاية ميشيغان ) ..
- ملعب ستانفورد - ستانفورد ( ولاية كاليفورنيا ) ..
- ملعب جاينتس - إيست رذرفورد ( ولاية نيوجيرزي ) ..
- ملعب سيتراس - أورلاندو ( ولاية فلوريدا ) ..
- ملعب الجنود - شيكاغو ( ولاية إلينوي ) ..
- ملعب القطن - دالاس ( ولاية تيكساس ) ..
- ملعب فوكسبورو - فوكسبورو ( ولاية ماساتشوسيتس ) ..
- ملعب روبيرت كينيدي - واشنطن ..



.. تعويذة البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/8/88/Usa94mascot.png/150px-Usa94mascot.png (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:Usa94mascot.png)

كانت تعويذة كأس العالم 1994 هي " سترايكر " وهي عبارة عن كلب يرتدي قميص كرة قدم أحمر وأبيض وأزرق ومعه كرة قدم ..



.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/52/24/45/522445_medium.jpg

كانت الولايات المتحدة مسرحا لأنجح بطولة في تاريخ كأس العالم من حيث الحضور الجماهيري، حيث انتهت الدورة الخامسة عشرة بصعود البرازيل إلى منصة التتويج وإحراز أول لقب عالمي لها منذ عام 1970 .. ولا يتجادل اثنان في أن المباراة النهائية كانت مخيبة لآمال عشاق الساحرة المستديرة ، حيث فازت البرازيل على إيطاليا بضربات الجزاء الترجيحية عقب انتهاء المواجهة بالتعادل السلبي .. إلا أن الجميع يتفق أيضًا على أن الجماهير استمتعت بعروض كروية شيقة طوال البطولة ..

فقد شهدت البطولة سيلاً من الأهداف - إذ اهتزت الشباك 141 مرة في مختلف المباريات ، وهو أكبر إجمالي لعدد الأهداف شهدته بطولات كأس العالم منذ عام 1982 .. كما لم تخل البطولة من الإثارة والتشويق ، فقد فجر منتخب بلغاريا قنبلة من العيار الثقيل بتغلبه على حامل اللقب منتخب ألمانيا ، قبل بلوغ الدور نصف النهائي ، علما أن الفريق لم يسبق له الفوز بأي مباراة من مباريات كأس العالم على مدار 16 مشاركة في النهائيات .. كما شهدت البطولة إبعاد الأسطورة الأرجنتيني "دييجو مارادونا"، الذي قاد منتخب بلاده إلى الفوز باللقب عام 1986، حيث أثبتت الاختبارات تعاطيه للمخدرات .. وسرعان ما لحق نجوم " التانجو " بنجمهم الأول ، بعد انهزام الأرجنتين أمام منتخب رومانيا ، بقيادة النجم المتألق " جورجي هاجي " ، في مباراة مثيرة شهدت تسجيل خمسة أهداف ..

كما عاشت الدورة حدثًا مأساويًا، إذ تم اغتيال المدافع الكولومبي " أندريس إسكوبار " لدى عودته إلى أرض الوطن ، وذلك بعدما سجل هدفًا في مرماه بطريق الخطأ أدى إلى خروج المنتخب الكولومبي بشكل مبكر بعد الهزيمة أمام الولايات المتحدة في مرحلة المجموعات .. وكان الإقصاء غير المتوقع للكولومبيين سببا في تأهل منتخب الولايات المتحدة إلى الدور الثاني ليخسر بصعوبة كبيرة في ثمن النهائي بهدف وحيد أمام البرازيل التي واصلت طريقها بثبات نحو اللقب ..

لم تحظ كرة القدم في الولايات المتحدة مطلقًا بما حظيت به كرة السلة أو البيسبول أو كرة القدم الأمريكية من شعبية على نطاق واسع ، حيث استغرب العديد من المتتبعين لمنح الولايات المتحدة شرف استضافة بطولة كأس العالم .. ومع اختيار الولايات المتحدة الأمريكية ، كان رئيس " جواو هافيلانج " يراهن على اجتياز آخر الحواجز التي تقف أمام انتشار رياضة كرة القدم في أمريكا الشمالية، وقد أثبتت الأحداث والوقائع أن القرار كان صائبا، حيث نجحت الدورة في تسجيل إجمالي عدد حضور جماهيري بلغ 3,587,538 مشجعًا ..

وشهدت البطولة العديد من المفاجآت ، خاصة في الدور الأول الذي أصبح الفوز فيه يساوي ثلاث نقاط .. فقد منيت إيطاليا بالهزيمة 0 - 1 أمام أيرلندا في المباراة الافتتاحية للفريقين ، لتتأهل بعد ذلك إلى دور الستة عشر كواحدة من أفضل الفرق التي أحرزت المركز الثالث ..

وإذا كان إخفاق كولومبيا أمرا غير متوقع ، فلم يكن أحد يتصور أن تصمد المملكة العربية السعودية في مجموعتها ، إلا أنها حققت فوزين من أصل ثلاث مباريات .. كما قام المهاجم السعودي " سعيد العويران " بإحراز أفضل وأجمل أهداف البطولة ، عندما انطلق من منتصف الملعب متخطيًا كل اللاعبين في مهارة فائقة ، لتعانق كرته الشباك البلجيكية ، ويقود الأخضر إلى الفوز على البلجيكيين .. ودخل الروسي " أوليج سالينكو " سجل هدافي كأس العالم من بابه الواسع ، وذلك بتسجيله رقمًا قياسيًا جديدًا بعدما نجحت تسديداته في معانقة الشباك خمس مرات في مباراة انتهت بفوز منتخب روسيا على الكاميرون 6 - 1 .. أما الهدف الكاميروني في تلك المباراة ، فقد أحرزه المخضرم " روجيه ميلا "، والذي حطم به رقمه القياسي ليصبح أكبر الهدّافين سنًا في تاريخ بطولات كأس العالم عن عمر بلغ 42 عامًا وثمانية وثلاثين يومًا ..

أما العملاق الأفريقي الآخر، منتخب نيجيريا، فلم يكن يفصله عن تحقيق فوز تاريخي على إيطاليا سوى 90 ثانية في دور الستة عشر حتى جاء " روبيرتو باجيو " لينقذ فريق " الأزوري " من هزيمة محققة ، بعدما كان الفريق يلعب بعشرة لاعبين .. وقد تمكن أبطال أفريقيا من التربع على قمة مجموعتهم ، وأوشكوا على إحداث صدمة كبيرة في الأوساط الكروية ، قبل أن يتمكن " باجيو " من إحراز هدف التعادل ثم الفوز في الوقت الإضافي بدل الضائع .. وبدا واضحا أن صاحب تسريحة " ذيل الحصان " كان في قمة عطائه ، حيث أخرج أسبانيا من البطولة في دور الثمانية بهدف في اللحظات الأخيرة، قبل أن يسجل هدفين في المرمى البلغاري في مباراة نصف النهائي ، كانا كافيين لقيادة المنتخب الإيطالي إلى المباراة النهائية. وفي المقابل ، كان النجم البلغاري " خريستو ستويشكوف " قد ساهم بشكل كبير في إنجاز منتخب بلاده المتمثل في إخراج المنتخب الألماني حامل اللقب.

وفي نهاية الأمر تقاسم كل من " ستويشكوف " و" سالينكو " جائزة الحذاء الذهبي التي تقدمها adidas لهدّاف البطولة .. أما بالنسبة للمهاجم البرازيلي المتألق " روماريو " ، الذي كان واحدًا من أبرز نجوم البطولة ، فقد كانت تنتظره جائزة أكبر من ذلك ، حيث تمكن هو وزميله " بيبيتو " من الوصول إلى الشباك ثلاث مرات أمام هولندا في مباراة ربع النهائي التي فازت بها البرازيل بنتيجة 3 - 2 . وشهدت تلك المباراة طريقة جديدة في التعبير عن الفرحة بتسجيل الأهداف، حيث احتفل " بيبيتو " على شرف ولادة ابنه الجديد بعدما وقع الهدف في المرمى الهولندي . ثم قام روماريرو بعد ذلك بتسجيل هدف الفوز الوحيد في مباراة نصف النهائي أمام المنتخب السويدي، الذي قدم هو الآخر أفضل أداء له منذ عام 1958، وذلك بحصوله على المركز الثالث في البطولة بفوزه على بلغاريا بنتيجة 4 - 0 ..

والآن إلى المباراة النهائية في ملعب باسادينا بولاية كاليفورنيا ، حيث كان اللقاء نسخة مكررة من نهائي عام 1970 ، كما جمع بين منتخبين أحرز كل واحد منهما اللقب ثلاث مرات .. ومن الناحية النظرية، فقد كان النهائي بمثابة الحلم الذي كان يراود معظم المتتبعين، إلا أن الواقع أثبت عكس ذلك. فبعد انتهاء المباراة بالتعادل السلبي ، تحدد مصير الكأس لأول مرة من خلال ضربات الجزاء الترجيحية ، تلك الضربات التي قست بشدة على النجم الإيطالي " روبرتو باجيو " .. فبعدما بذل الغالي والنفيس لوصول إيطاليا إلى المباراة النهائية، لم يستطع " ساحر الأزوري " تحقيق حلم أبناء بلده .. فقد أضاع باجيو ضربة الجزاء الحاسمة ، عندما قام بإرسال الكرة عاليًا لتعانق سماء كاليفورنيا وتفوز البرازيل باللقب بعد مرور 24 عامًا عن آخر تتويج لأبناء " السامبا " ..

ومع وجود القائد " دونجا " ، ذلك المدافع الصلب المعروف بالأداء القتالي والالتحام القوي، افتقدت البرازيل للمهارات التي ميزت العهود السابقة. إلا أن المدير الفني " كارلوس ألبرتو بيريرا " كان قد أعد تشكيلة متميزة ، حيث كان الفريق يزخر بثنائي هجومي رائع تمثل في النجمين " روماريو " و" بيبيتو " .. وفي ظل وجود قوة هجومية ضاربة، فضل " بارييرا " الإبقاء على " رونالدو " في دكة الاحتياط ، إذ لم يكن عمره آنذاك يتجاوز 17 ربيعا .. إلا أن النجم الصاعد كان يحمل في جعبته العديد من المفاجآت، إذ شكلت الدورات الموالية فرصة كبيرة لاكتشاف مهاراته وعروضه الفنية ..



ومضات من البطولة / * أوليغ سالينكو اصبح اول لاعب يسجل 5 اهداف في مباراة واحدة في كأس العالم في فوز منتخب بلاده روسيا في دور المجموعات على الكاميرون ..

* الايطالي جانلوكا باليوكا اصبح اول حارس مرمى يطرد في نهائيات كأس العالم بعد طرده في مباراة بلاده ضد النرويج ..

* هذه النهائيات كانت الاولى التي كان فيها اللاعبين أرقام قمصانهم كانت مطبوعة على واجهة منتصف القميص , بالاضافة الى طباعة اسمائهم في خلف قمصانهم في كأس العالم تماما مثل كرة القد الامريكية وهذا العرف تم اتباعه في يورو 92 ولقد استمر منذ ذلك الوقت ..



.. جدول البطولة ..

http://i44.tinypic.com/2kmzjq.png
http://i43.tinypic.com/2i0lrm.png



.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i42.tinypic.com/2w3dm2o.png


الهدافين

http://i42.tinypic.com/eukllg.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i41.tinypic.com/2n669s5.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i42.tinypic.com/2ez4j9y.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 02:23 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif



:: كأس العالم 1998 - فرنسا ::


http://i44.tinypic.com/2mmy41.jpg


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 32 ..
التوقيت : من 10 يونيو 1998 الى 12 يوليو 1998 ..
النهائي : 12 يوليو 1998 ..
عدد المباريات : 64 ..
الاهداف المسجلة : 171 ( بمعدل 2.7 لكل مباراة ) ..
الحضور : 2785100 ( بمعدل 43517 لكل مباراة ) ..
الفائز : فرنسا ..
الوصيف : البرازيل ..
صاحب المركز الثالث : كرواتيا ..
صاحب المركز الرابع : هولندا ..
كرة أديداس الذهبية لأفضل لاعب : رونالدو ( البرازيل ) ..
حذاء أديداس الذهبي للهداف : دافور سوكر ( كرواتيا ) بـ 6 اهداف ..
جائزة ياشين لأفضل حارس مرمى : فابيان بارتيز ( فرنسا ) ..
جائزة أفضل لاعب شاب : مايكل أوين ( إنكلترا ) ..
جائزة الفيفا للعب النظيف : إنكلترا , فرنسا ..
جائزة الفيفا لأكثر منتخب إمتاعًا : فرنسا ..


كأس العالم 1998 هي البطولة الـ 16 في تاريخ بطولات كأس العالم وقد اقيمت في فرنسا ما بين 10 يونيو الى 12 يوليو .. وقد تم اختيار فرنسا كمستضيفة من قبل الفيفا في 1 يوليو 1992 ..

والبطولة فازت بها فرنسا بعد ان هزمت البرازيل 3 - 0 في النهائي وبالتال فازت فرنسا بلقبها الاول في كأس العالم لتصبح سابع دولة تفوز باللقب , وأول دولة تستضيف وتفوز باللقب منذ الارجنتين عام 1978 ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

شارك في هذه البطولة للمرة الاولى منتخبات كرواتيا وجامايكا واليابان وجنوب إفريقيا .. وتم تصنيف ألمانيا وإيطاليا والارجنتين وإسبانيا ورومانيا وهولندا لى جانب المدافعة عن اللقب البرازيل والمستضيفة فرنسا في المستوى الاول ولأول مرة في تاريخ كأس العالم اجريت القرعة في ملعب كرة قدم هو ( ملعب الفيلودروم ) في مارسيليا في 4 ديسمبر عام 1997 ..

هذه المرة تم تحطيم جميع الأرقام القياسية بمشاركة 174 منتخب في التصفيات المؤهلة ( بينها 168 لعبت مباراة على الأقل ) ، 643 مباراة وأكثر من 15 مليون متفرج .. ولقد كانت هناك أرقام قياسية أخرى حيث ان إيران فازت على جزر المالديف بأكبر نتيجة في تاريخ تصفيات كأس العالم عندما تغلبت عليها 17 - 0 .. وسجل كريم باقري سبعة أهداف وهو رقم قياسي جديد أيضا ..

واصلت إيران الاستحواذ على عناوين الصحف باعتبارها المنتخب المفاجأة : في الدور الفاصل الخاص بقارتي آسيا وأوقيانوسيا نجحت إيران في تحويل تخلفها 0 - 2 أمام أستراليا إلى فوز مثير أمام 85 ألف متفرج في ملبورن .. كما تأهلت كوريا الجنوبية ، التي أصبحت تحجز بطاقتها بانتظام ، وضمنت السعودية تأهلها للمرة الثانية على التوالي ..

في أوروبا ، تم اللجوء للمرة الأولى إلى مباريات فاصلة للحسم بين المنتخبات التي حلت ثانية في كل مجموعة من التصفيات .. وأنهت النرويج وإيطاليا وأسبانيا وألمانيا ورومانيا التصفيات دون خسارة ، لكن على الرغم من تحقيق إيطاليا 5 انتصارات و3 تعادلات فإن ذلك لم يكن كافيا لإنهائها التصفيات في صدارة المجموعة والتي كانت من نصيب إنجلترا .. وكان هدف طوني كاسكارينو لمنتخب بلاده جمهورية أيرلندا في مرمى رومانيا سببا في حرمان الأخيرة من تحقيق رقم قياسي في الفوز بجميع مباريات المجموعة .. في الدور الفاصل ، عادت يوغوسلافيا إلى الساحة الدولية بفوز كبير على المجر المتواضعة 12-1. ودون أي مفاجأة، نجحت كرواتيا في الفوز على أوكرانيا وباتت أول بلد أوروبي جديد يحجز بطاقته في نهائيات كأس العالم ..

ما لا يقل عن 72 مباراة جرت في أمريكا الجنوبية ، حيث جرت التصفيات للمرة الأولى بنظام مجموعة واحدة. المنتخبات التي تربعت على القمة هي الأرجنتين، وكولومبيا ( للمرة الثالثة على التوالي ) ، وبوليفيا ( للمرة الأولى منذ عام 1950 ) وباراغواي ..

وكانت أطول تصفيات كالعادة هي التي أقيمت في الكونكاكاف حيث حجز المنتخبان المرشحان المكسيك والولايات المتحدة بطاقتيهما بنجاح مع بعض الصعوبات .. وعاد المركز الثالث للضيف الجديد جامايكا التي أكدت التطور الذي حققته في السنوات الأخيرة .. وفاجأت المكسيك الجميع بإقالة مدربها بورا ميلوتينوفيتش قبل فترة قصيرة من النهائيات بسبب النتائج المخيبة علما بأنها حجزت بطاقتها إلى النهائيات دون أي خسارة في التصفيات ..

في أفريقيا ، فرضت المنتخبات القوية أفضليتها وهي نيجيريا والكاميرون وتونس والمغرب والتي سبق لها أن تأهلت إلى النهائيات العالمية في مناسبات سابقة .. وكانت جنوب أفريقيا هي الضيف الجديد الوحيد ، لكن تأهلها لم يكن مفاجأة بالنظر إلى مؤهلات لاعبيها وفوزهم بكأس أمم أفريقيا عام 1996 .. لكن الكونغو كانت قريبة من تفجير المفاجأة في 16 أغسطس 1997 في جوهانسبرج ، حيث فازت جنوب أفريقيا بصعوبة بهدف وحيد وبلغت النهائيات بدلا من الكونغو ..

نظام البطولة كانت مختلف تماما عما كان عليه في بطولة 1994 وسابقاتها , حيث انه تم توسيع المنتخبات المتأهلة الى 32 بدلا من 24 .. والمنتخبات الـ 32 المتأهلة قسمت الى 8 مجموعات من اربعة منتخبات , والفريقين المتصدرين في المجموعات الثمان يتأهلون لمرحلة خروج المغلوب ..

قاعدة " الهدف الذهبي " ايضا تم وضعها لحسم مباريات خروج المغلوب خلال الوقت الاضافي , وجاء تغيير آخر في النظام حيز التنفيذ في نهائيات كأس العالم هذه ، حيث انه عندما يقترب الوقت الاصلي من الانتهاء فإن في أي فترة من اللعب الحكم الرابع يمكن ان يستخدم لوحة عرض الكترونية لاظهار كم عدد الدقائق من الوقت المحتسب بدل الضائع التي ستلعب .. هذه الممارسة استمرت منذ ذلك الحين ، بعد ان لاقت استحسانًا من قبل وسائل الاعلام والمشاهدين على حد سواء ..


.. ملاعب البطولة ..


http://www.linkparis.com/images/stade-de-france.jpg


جرت احداث البطولة في 10 مدن في فرنسا وهي " سانت دوني , مارسيليا , باريس , لنس , ليون , نانت , تولوز , سانت إتيان , بوردو , مونبيليه " ولقد كان مجموع الملاعب المستضيفة للحدث هي 10 ملاعب وهي :

- ستاد دو فرانس - سانت دوني ..
- ستاد فيلودروم - مارسيليا ..
- ستاد حديقة الأمراء - باريس ..
- ستاد فيليكس بولار - لنس ..
- ستاد جيرلاند - ليون ..
- ستاد ديلا بيوجوير - نانت ..
- ستاد دي تولوز - تولوز ..
- ستاد جيوفروي جوشارد - سانت إتيان ..
- ستاد ليسكوير - بوردو ..
- ستاد دي لا موسون - مونبيليه ..


.. تعويذة البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/f/fa/France98mascot.png/200px-France98mascot.png (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:France98mascot.png)

كانت تعويذة كأس العالم 1998 هي " فوتيكس " وهي عبارة عن ديك بعبارة " FRANCE 98 " على صدره , جسمه معظمه أزرق مثل قميص المنتخب الوطني الفرنسي ..



.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/52/28/36/522836_medium.jpg

شهد موطن " جول ريميه " ، مؤسس وصاحب فكرة بطولة كأس العالم , صيفاً سيبقى راسخا في ذاكرة كرة القدم .. فقد أوجدت فرنسا لنفسها أخيراً موطئ قدم على العرش العالمي .. وبينما ستبقى دورة 1998 عالقة في أذهان حاملي اللقب الجدد ، ستبقى محفورة في سجل البطولة العجوز ، حيث أصبح عدد الفرق المشاركة فيها هو الأكبر في تاريخ المسابقة ..

ضمّت النسخة السادسة عشرة من كأس العالم لكرة القدم 32 فريقاً للمرة الأولى في تاريخ البطولة. وشكلت زيادة عدد المشاركين فرصة لإقحام المزيد من المنتخبات من اتحادات أفريقيا وآسيا ومنطقة الكونكاكاف , مما أتاح الفرصة لتأهل كل من جنوب أفريقيا واليابان وجامايكا للمرة الأولى في تاريخ المنافسة .. وتوزعت مباريات المجموعات الثمان على مختلف ملاعب المدن الفرنسية الكبرى، لكن مباراتيّ الافتتاح والختام جرت على أرضية ملعب فرنسا الدولي " ستاد دو فرانس " شمالي العاصمة باريس .. وفي هذا الملعب بالذات افتتح حامل اللقب المنتخب البرازيلي البطولة بفوزه على اسكتلندا بنتيجة 2 - 1 ، بفضل هدف سجله اللاعب الاسكتلندي " توم بويد " في شباك فريقه ..

وتمثلت أكبر مفاجآت مرحلة المجموعات في إخفاق أسبانيا في بلوغ الدور الثاني ، حيث دفع منتخب " لاروخا " ثمن بدايته المتعثرة ضمن المجموعة الرابعة .. فبعد خسارة أمام نيجيريا بثلاثة أهداف مقابل هدفين وتعادل سلبي مع باراغواي ، حقق الأسبان ستة أهداف في شباك بلغاريا ، لكن هذه النتيجة المبهرة في ختام المرحلة الأولى لم تعد بأي نفع على أبناء المدرب " خافيير كليمنتي " ، بعدما تغلّبت باراغواي على نيجيريا في الليلة ذاتها .. وتأهلت بذلك باراجواي على حساب أسبانيا ، فيما أنهى أبطال أفريقيا الدور الأول على رأس المجموعة ..

ومن جهة أخرى ، أنهت رومانيا الدور الأول بتصدرها المجموعة السابعة ، متقدمة على إنجلترا وكولومبيا .. وكانت احتفالات الرومانيين سابقة لأوانها ، حيث خرج الفريق بعد ذلك في أول مباراة عن الدور الثاني .. وفي المجموعة الأولى ، ضمنت النرويج تأهلها إلى ثمن النهائي بعد فوزها في الأنفاس الأخيرة على منتخب البرازيل بفضل ضربة جزاء نجح في تنفيذها " كيتيل ريكدال " .. وكان ذلك الهدف حاسما لمرور المنتخب النرويجي على حساب نظيره المغربي .. أما الفريق الإيراني ، فقد جمع حقائبه باكراً ، حاملاً معه جائزة ترضية بفوزه على الولايات المتحدة .. وبالنسبة لمشجعي كل من اسكتلندا وجامايكا ، فقد حملوا معهم ذكريات سعيدة عن مشاركتهم في نهائيات كأس العالم رغم خروجهم المبكر من البطولة ..

استضاف ملعب سانت إتيان موقعة حاسمة بين إنجلترا والأرجنتين ضمن مباريات الدور ثمن النهائي .. وكان شوط المباراة الأول من الطراز الرفيع، فبعد هدف حققه كل من الفريقين من ضربتي جزاء في الدقائق العشر الأولى من المباراة ، سدد النجم الصاعد " مايكل أوين " أفضل هدف في البطولة ، مانحا التقدم لمنتخب بلاده ، إلا أن " خافيير زانيتي " عادل الكفة لصالح الأرجنتين قبل فترة الاستراحة من ضربة حرة محكمة ..

وجاء الشوط الثاني خاليا من الأهداف، حيث شهدت المباراة إثارة من نوع آخر. فقد تم طرد " ديفيد بيكهام " بعدما اعتدى على الأرجنتيني " دييغو سيميوني " ، ورفض الحكم بعد ذلك احتساب هدف " سول كامبل " الذي كان من شأنه أن يضمن الفوز للإنجليز ، بدعوى خطأ في حق حارس المرمى .. وانتهت المباراة بالتعادل بعد الوقتين الأصلي والإضافي ، ليحتكم الفريقان إلى الضربات الترجيحية، التي صد فيها حارس الأرجنتين " كارلوس روا " الركلة الأخيرة من قدم " ديفيد باتي " ، مانحا بذلك منتخب الأرجنتين بطاقة التأهل إلى الدور ربع النهائي ..

وبدورها ، عاشت فرنسا على أعصابها طوال مراحل البطولة حتى يصل فريقها إلى المباراة النهائية ويجابه قدره. ففي مباراة ثمن النهائي أمام باراغواي لم يتأهل أصحاب الأرض إلا بفضل هدف من رجل المدافع " لوران بلان " في الدقيقة 113 بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل ، حيث أظهر دفاع باراجواي استماتة كبيرة بقيادة حارسه العملاق " خوسيه لويس تشيلافيرت " .. وفي ربع النهائي ، تقابل المنتخب الفرنسي مع جاره الإيطالي ، حيث وقف الحظ إلى جانب أصحاب الأرض هذه المرة، بعدما أفلتوا من هزيمة محققة بفضل العارضة الأفقية .. فقد تنفس الفرنسيون الصعداء عندما مرت رأسية " روبيرتو باجيو " محادية للمرمى على بعد ثوان قليلة من انتهاء الوقت الإضافي. وفي سلسلة الضربات الترجيحية، أخفق " لويجي دي بياجيو " في هزّ الشباك عندما ارتطمت تسديدته القوية بالعارضة في آخر ركلة حاسمة ، لتكون تلك المرة الثالثة على التوالي التي يسقط فيها منتخب " الأزوري " في فخ ضربات الترجيح بعد دورتي إيطاليا والولايات المتحدة ..

في نصف النهائي ، كان للدولة المضيفة لقاء مع مفاجأة البطولة المتمثلة في منتخب كرواتيا ، الذي كان يخوض أول مشاركة له في نهائيات كأس العالم منذ استقلال البلاد عن جمهورية يوغوسلافيا السابقة .. وكان المدرب " ميروسلاف بلازيفيتش " قد قاد الفريق إلى تحقيق أكبر مفاجأة في ربع النهائي بتحقيق فوز كاسح بثلاثة أهداف نظيفة على بطل أوروبا المنتخب الألماني .. وحبس ملعب فرنسا الدولي أنفاسه عندما حقق " دافور سوكر " هدفاً في الشباك الفرنسية بعد فترة قصيرة من بداية الشوط الثاني، مؤكدا بذلك أحقيته في الفوز بجائزة " الحذاء الذهبي " ..

لكن الشخص المناسب أتى في الوقت المناسب عندما اختار الظهير الأيمن الفرنسي " ليليان تورام " اللحظة الصحيحة لمساندة الهجوم ، حيث سجّل المدافع الفرنسي هدفه الأول في مباراة دولية ، قبل أن يعود لهز الشباك مرة ثانية ويضمن مكاناً لفرنسا في المباراة النهائية ..

أما مدينة مارسيليا ، فقد عاشت على إيقاع مباراة نصف النهائي الأخرى بين البرازيل وهولندا ، حيث كانت معنويات المنتخب البرتقالي عالية بعدما أقصى الفريق الأرجنتيني بفضل تسديدة متقنة للمهاجم " دينيس بيركامب " .. وبعدما أحرز " رونالدو " التقدم لنجوم السامبا ، ولكن تمكنت هولندا " من تعديل النتيجة عن طريق " باتريك كلايفرت " .. لكن البرازيل فازت في النهاية بـ " ركلات الترجيح " ، ليخرج الهولنديون مرة أخرى قُبيل الوصول إلى المباراة النهائية ..

وكان يوم الثاني عشر من يوليو " يوم مجد " بالنسبة للفرنسيين .. فقد بدأت المباراة النهائية بلغز محير، حيث تأخّر مسؤولو الفريق البرازيلي في إدراج اسم " رونالدو " في قائمة اللاعبين بدل " إدموندو " ، حيث أشارت بعض التقارير إلى أن عارضاً صحياً ألمّ بنجم منتخب السامبا قُبيل النهائي ..

وكان أداء رونالدو باهتاً في المباراة الحاسمة ، حيث ظهر اللاعب بمستوى بعيد كل البعد عما عرف عنه .. أما المنتخب الفرنسي ، فرغم غياب قلب الدفاع " لوران بلان " بسبب الإيقاف ، إلا أنه سيطر على زمام الأمور بعد فترة قصيرة من انطلاق المباراة .. وبفضل رأسيّتين اثنتين للنجم الاسطوري " زيدان " من ضربتين ركنيتين ، انتهى الشوط الأول بتقدّم أصحاب الأرض على نجوم السامبا بهدفين نظيفين .. ورغم طرد الفرنسي " مارسيل ديساييه " في الشوط الثاني ، إلا أن فريق المدرب الفرنسي " إيمي جاكيه " نجح في إحراز هدف ثالث من هجمة مرتدة أنهاها " إيمانويل بيتي " في شباك البرازيليين ، على بعد دقيقة واحدة من انتهاء الوقت الأصلي للمباراة ..

وانطلقت الاحتفالات في كل أرجاء فرنسا مباشرة بعد صافرة النهاية التي أطلقها الحكم المغربي " سعيد بلقولة " ، والذي دخل التاريخ بكونه أول أفريقي يقود مباراة نهائية في كأس العالم .. وقد استقطبت جادة الإليزيه وحدها أكثر من مليون شخص احتفلوا بصخب ورقصوا حتى ساعات الفجر الأولى ، حيث نجح المنتخب الفرنسي ، الذي يُمثل خليطا متنوع الأعراق ، في توحيد صفوف الأمة، ليصبح بذلك رمزا كبيرا من رموز فرنسا المعاصرة ..



.. جدول البطولة ..


http://i40.tinypic.com/21q77m.jpg
http://i41.tinypic.com/2envqeq.jpg



.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i42.tinypic.com/hwxwm8.jpg


الهدافين

http://i39.tinypic.com/2s79mrc.jpg


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i44.tinypic.com/mhvc5t.jpg


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i41.tinypic.com/1q25hi.jpg


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 02:24 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


:: كأس العالم 2002 - كوريا الجنوبية / اليابان ::


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/4/47/2002_FIFA_World_Cup_logo.svg/150px-2002_FIFA_World_Cup_logo.svg.png (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:2002_FIFA_World_Cup_logo.svg)


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 32 ..
التوقيت : من 31 مايو 2002 مايو 30 يونيو 2002 ..
النهائي : 30 يونيو 2002 ..
عدد المباريات : 64 ..
الاهداف المسجلة : 161 ( بمعدل 2.5 لكل مباراة ) ..
الحضور : 2705197 ( بمعدل 42268 لكل مباراة ) ..
الفائز : البرازيل ..
الوصيف : المانيا ..
صاحب المركز الثالث : تركيا ..
صاحب المركز الرابع : كوريا الجنوبية ..
كرة أديداس الذهبية لأفضل لاعب : أوليفر كان ( ألمانيا ) ..
حذاء أديداس الذهبي للهداف : رونالدو ( البرازيل ) بـ 8 اهداف ..
جائزة ياشين لأفضل حارس مرمى : أوليفر كان ( ألمانيا ) ..
جائزة أفضل لاعب شاب : لندون دونوفان ( الولايات المتحدة ) ..
جائزة الفيفا للعب النظيف : بلجيكا ..
جائزة الفيفا لأكثر منتخب إمتاعًا : كوريا الجنوبية ..



كأس العالم 2002 هي البطولة الـ 17 في تاريخ بطولات كأس العالم وقد عقدت في جمهورية كوريا الجنوبية واليابان من 31 مايو الى 30 يونيو .. وقد تم اختيار الدولتين للاستضافة من قبل الفيفا في مايو 1996 ..

وكانت أول بطولة في تاريخ كأس العالم تُستضاف من بلدين .. وأول بطولة في تاريخ كأس العالم تقام في قارة آسيا .. وقد كانت هذه آخر نهائيات في كأس العالم يتم تطبيق قاعدة " الهدف الذهبي " فيها ..

وفازت بالبطولة البرازيل في رقم قياسي للمرة الخامسة بهزمها ألمانيا 2 - 0 في النهائي , بينما هزمت مفاجئة البطولة تركيا المفاجئة الاخرى كوريا الجنوبية 3 - 2 في مباراة تحديد المركز الثالث ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

شاركت 199 دولة في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2002 لكن 193 منها فقط شاركت في التصفيات وخاضت 777 مباراة .. في حين تأهلت كوريا الجنوبية واليابان للنهائيات تلقائيًا وذلك لإستضافتهما للبطولة كذلك تأهلت فرنسا حاملة اللقب في النسخة الأخيرة للنهائيات دون خوض التصفيات ( وكانت هذه هي المرة الأخيرة التي تتأهل فيها حاملة اللقب للنهائيات دون خوض التصفيات ) , وقد بدأت هذه التصفيات المؤهلة في 1999 ..

وتم توزيع المقاعد المؤهلة للتصفيات على الشكل التالي ثلاثة عشر مقعدا للاتحاد الأوروبي لكرة القدم وخمسة مقاعد للاتحاد الأفريقي لكرة القدم وأربعة مقاعد لاتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم وثلاث مقاعد لاتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي وأربعة مقاعد للاتحاد الآسيوي لكرة القدم يتبقى مقعدان واحد بين أوروبا وآسيا والثاني بين أمريكا الجنوبية وبطل قارة أوقيانوسيا ..

وتأهلت ( الصين والإكوادور والسنغال وسلوفينيا ) للمرة الأولى في تاريخها , كما أنها للمرة الأولى تتأهل سبع دول حققت البطولة وهي ( الأرجنتين والبرازيل وإنجلترا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا والأورغواي ) ..

وتم خلال التصفيات تسجيل أرقام قياسية جديدة مثل اكبر عدد من الأهداف المسجلة وأسرع هاتريك في التاريخ في منتخبات الفئة .. وأكثر من 17 مليون متفرج ملئوا ملاعب مدرجات الملاعب وهو رقم قياسي جديد في حد ذاته .. كما أن بعض المنتخبات الكبيرة وجدت صعوبة في الأدوار الأولى ..

في منطقة الكونكاكاف , فاجأت كوستاريكا الجميع بسيطرتها على التصفيات من البداية وحتى النهاية . منتخب الولايات المتحدة ضمن تأهله مبكرا مستفيدا من العديد من النتائج الإيجابية للمنتخبات الأخرى. أما المكسيك التي كانت مرشحة بقوة لضمان تأهلها ، فاضطرت للانتظار حتى المباراة الأخيرة لحجز مقعدها في المونديال ..

وفي أمريكا الجنوبية ، سيطرت الأرجنتين المرشحة الأقوى ، على التصفيات وابتعدت كثيرا عن منافسيها .. وعاد المركز الثاني لباراجواي أمام إكوادور الثالثة .. أما البرازيل فعانت الأمرين على غير عادتها من أجل التأهل وحجزت بطاقتها بصعوبة بفضل مساعدة أوروجواي التي فاجأت الجميع بخسارتها أمام فنزويلا التي أنهت التصفيات في المركز الثامن أمام بيرو وتشيلي صاحبة المركز الأخير ..

قارة آسيا كانت مسرحا لمنافسة ضارية على البطاقتين المباشرتين واللتين كانتا من نصيب الصين والمملكة العربية السعودية فأكدتا التوقعات التي رشحتهما لصدارة مجموعته .ا. في الصين ، اندلعت فرحة عارمة احتفالا بتأهل المنتخب الوطني للمرة الأولى في تاريخه إلى نهائيات كأس العالم بينما تأهلت السعودية للمرة الثالثة على التوالي في تاريخها .. ولم يتمكن المنتخب الإيراني من تكرار إنجازه عام 1997 بالتأهل إلى كأس العالم بعد الدور الفاصل على حساب أستراليا ، حيث سقط هذه المرة أمام جمهورية أيرلندا ..

في أفريقيا ، حجزت أربعة منتخبات كانت حاضرة في مونديال فرنسا 1998 بطاقتها إلى النهائيات وهي الكاميرون وتونس وجنوب إفريقيا ونيجيريا بعدما فرضت سيطرتها على التصفيات .. البطاقة الخامسة الأخيرة كانت من نصيب منتخب أذهل العالم في التصفيات ، فالمنتخب السنغالي تفوق على منتخبات عريقة كمصر والمغرب في طريقه إلى تحقيق أكبر إنجاز في تاريخ كرة القدم السنغالية ..

في أوروبا ، كانت المفاجأة الكبرى هي هولندا .. فعلى الرغم من ضم تشكيلته لأفضل النجوم في العالم ، فإن المنتخب الهولندي أنهى التصفيات في المركز الثالث في مجموعته وفشل في التأهل إلى النهائيات .. بينما بولندا ، أحد أقوى المنتخبات العالمية مطلع السبعينات والتي كانت حاضرة في نهائيات كأس العالم بين 1974 و1986 ، أعلنت عودتها إلى النهائيات العالمية بفضل هدافها صاحب الأصل النيجيري " إيمانويل أوليساديبي " .. أما ألمانيا ، التي كانت دائما صاحبة السيطرة في التصفيات، فقد فاجأتها غريمتها التقليدية إنجلترا بقيادة مدربها " سفين جوران إريكسون " عندما سحقتها 5 - 1 في ميونيخ. في النهاية ، احتاجت ألمانيا إلى الفوز على أوكرانيا في الدور الفاصل لضمان تأهلها إلى النهائيات. في المقابل ، نجحت سلوفينيا مفاجأة بطولة كأس أوروبا 2000 في حجز بطاقتها إلى ثاني أكبر مسابقة في تاريخها ، في حين تأهلت بلجيكا إلى المونديال للمرة السادسة على التوالي ، وحجزت تركيا بطاقتها للمرة الأولى منذ 48 عاما ..

لم يتوج المنتخب الأسترالي موسمه الرائع بالتأهل إلى المونديال حيث سقط في الدور الفاصل أمام أوروجواي خامسة تصفيات أمريكا الجنوبية .. ونجحت أوروجواي في العودة إلى المونديال بعد غياب دام 12 عاما ..

نظام البطولة بقي تماما كما كان عليه في بطولة عام 1998 , حيث ان المنتخبات الـ 32 المتأهلة قسمت الى 8 مجموعات من اربعة منتخبات , والفريقين المتصدرين في المجموعات الثمان يتأهلون لمرحلة خروج المغلوب ( دور الـ 16 ) ..



.. ملاعب البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/4/48/Yokohamakokusai20041208.jpg/300px-Yokohamakokusai20041208.jpg (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:Yokohamakokusai20041208.jpg)

بما ان البطولة اقيمت في دولتين فقد فقد كان هناك استضافة من اكثر من مدينة من الدولتين ..

فمن كوريا الجنوبية استضافت البطولة 10 مدن وهي : " دايجو , سيول , بوسان , انشيون , أولسان , ساوون , قوانجيو , جيونجو , سيوجويبو , دايجيون " بينما كل مدينة احتوت على ملعب وبالتالي كان عدد الملاعب المستضيفة 10 ملاعب وهي :

- ملعب دايجو القوس الازرق - دايجو ..
- ملعب سيول تغني صباحًا - سيول ..
- ملعب بوسان آسياد الرئيسي - بوسان ..
- ملعب مونهاك - أنشيون ..
- ملعب بيغ كراون - أولسان ..
- ملعب ساوون لكأس العالم - ساوون ..
- ملعب قوانجيو لكأس العالم - قوانجيو ..
- ملعب جيونجو لكأس العالم - جيونجو ..
- ملعب سيوجويبو لكأس العالم - سيوجويبو ..
- ملعب دايجيون لكأس العالم - دايجيون ..


اما من اليابان ايضا استضافة البطولة 10 مدن وهي : " يوكوهاما , سايتاما , فوكوروي , أوساكا , ريفو , أويتا , نيغاتا , كاشيما , كوبه , سابورو " بينما كل مدينة احتوت على ملعب وبالتالي كان عدد الملاعب المستضيفة 10 ملاعب وهي :

- الملعب الدولي - يوكوهاما ..
- ملعب سايتاما 2002 - سايتاما ..
- ملعب شيزوكا - فوكوروي ..
- ملعب ناغاي - أوساكا ..
- ملعب مياجي - ريفو ..
- ملعب أويتا - أويتا ..
- ملعب نيغاتا - نيغاتا ..
- ملعب كاشيما - كاشيما ..
- ملعب كوبه وينغ - كوبه ..
- ملعب سابورو دوم - سابورو ..


.. تعويذة البطولة ..


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/5/53/Koreajapan2002mascots.png/170px-Koreajapan2002mascots.png (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:Koreajapan2002mascots.png)

كانت تعويذة كأس العالم 2002 هي " أتو , كاز , نيك " والثلاثة يطلق عليهم " The Spheriks " وهي مخلوقات مستقبلية مولدة بالكمبيوتر , وبشكل جماعي يشكلون اعضاء فريق من " Atmoball " أو رياضة مثل كرة القدم الخيالية .. أتو باللون البرتقالي هو المدرب وكاز باللون البنفسجي ونيك باللون الازرق هما اللاعبين .. والثلاث اسماء الفردية كانت قد اختيرت من قائمة بواسطة مستخدمي الانترنت ومنافذ ماكدونالدز في البلدين المضيفة ..



.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/52/31/28/523128_small.jpg

عكست دورة 2002 لبطولة كأس العالم الطابع المتغير لعالم كرة القدم .. فمع إجراء البطولة في قارة جديدة ، تهاوت سريعاً المنتخبات المتمرسة والمعروفة .. وبعد سلسلة من المفاجئات في المراحل الأولى ، ضمّ دور ربع النهائي فرقاً من خمسة اتحادات كروية مختلفة للمرة الأولى في تاريخ النهائيات .. لكن طرفي مباراة النهائي كانا وجهين معروفين على نطاق واسع ، حيث تقابل منتخب ألمانيا مع نظيره البرازيلي ، لتنتهي المواجهة بفوز الأخير وتحقيقه إنجازا غير مسبوق بتتويجه للمرة الخامسة على عرش الكرة العالمية ..

أما " رونالدو " ، الذي لم يكن في أوج عطائه خلال هزيمة منتخب بلاده على يد فرنسا في نهائي البطولة قبل أربع سنوات، فقد كان بمثابة البطل في أعين مدرب نجوم السامبا " لويس فيليبي سكولاري " ، حيث سجل الهدفين اللذين جلبا لفريقه النصرفي مدينة " يوكوهاما " اليابانية . وكانت حصيلة "رونالدو" في ختام البطولة ثمانية أهداف بالتمام والكمال، وهو أفضل إنجاز في النهائيات منذ أن حقق الألماني " جيرد مولر " عشرة أهداف في البطولة التي استضافتها المكسيك عام 1970 ..

تحدّد الطابع الذي ستكون عليه البطولة منذ المباراة الافتتاحية في سيول ، وذلك عندما حقق الوافد الجديد منتخب السنغال انتصارا مفاجئا أمام حامل اللقب المنتخب الفرنسي بهدف نظيف حمل توقيع " بوبا ديوب " .. لكن الفرنسيين لم يتعافوا طوال المرحلة الأولى من صدمة اللقاء الافتتاحي ، وأنهوا دور المجموعات في الصف الأخير دون إحراز أي هدف في المباريات الثلاث التي خاضوها .. وبالمقابل ، لم تكن تلك المباراة سوى بداية المشوار بالنسبة لأسود السنغال ، إذ تمكنوا بعد ذلك من التأهل إلى المرحلة الثانية، حيث هزموا المنتخب السويدي بفضل هدف ذهبي في الوقت الإضافي ، قبل أن يسقطوا في ربع النهائي أمام منتخب تركيا بهدف ذهبي أيضاً هزّ شباكهم هذه المرة ..

أما المنتخب الأمريكي فقد ألحق بدوره هزيمة غير متوقعة بمنتخب كانت تُعلّق عليه آمال عريضة للذهاب بعيدا في البطولة، حيث تغلب على البرتغال بثلاثة أهداف مقابل اثنين. لكن البرتغاليين عادوا بقوة إلى الساحة عندما هزموا بولندا في المباراة الثانية ، لكنهم سرعان ما سقطوا مجدداً أمام المفاجئة الأخرى في المجموعة الرابعة والمتمثلة في منتخب جمهورية كوريا . وبذلك يكون المنتخب البرتغالي ثاني عملاق أوروبي يحزم حقائبه باكراً ، بعدما كانت منتخب فرنسا أول مودعي البطولة ..

لكن إقصاء الأرجنتين ونيجيريا من الدور الأول شكل مفاجأة من العيار الثقيل .. فقد استهل فريق التانغو بقيادة " مارسيلو بيلسا " منافسات المجموعة السادسة بفوز صعب بهدف وحيد على نظيره النيجيري ، لكنه خسر بالنتيجة ذاتها أمام خصمه اللدود الفريق الإنجليزي في مباراة جرت في مدينة " سابورو " اليابانية .. وكانت تلك المباراة أكثر مباريات الدور الأول إثارة وحماسا ، حيث سجل قائد الفريق الإنجليزي " ديفيد بيكهام " الهدف الوحيد في اللقاء من نقطة الجزاء، ليتمكن من طرد شبح الدورة السابقة، عندما تلقى البطاقة الحمراء في اللقاء الذي جمع الفريقين في فرنسا عام 1998 .. وكان تعادل الأرجنتين مع السويد في مباراتها الثالثة والأخيرة كفيلاً بانضمام نجوم التانغو إلى قائمة المنتخبات الكبيرة التي عادت أدراجها ..

رغم أن الدور الثاني سار في نهج متوقع أكثر من سابقه ، إلا أن جمهورية كوريا ، التي استضافت البطولة مناصفة مع اليابان ، استمرت في تحدّي كل التوقعات .. فقد فاجأ الشياطين الحمر تحت إدارة " جوس هيدينك " كل المتتبعين بإيقاع الهزيمة بالمنتخب الإيطالي في الدور ثمن النهائي بفضل الهدف الذهبي الذي حققه " آهن جونغ هوان " ، قبل أن يحالفهم الحظ في ضربات الترجيح مع أسبانيا في مباراة ربع النهائي ..

وكانت تلك المرة الأولى التي تستضيف فيها قارة آسيا بطولة كأس العالم .. ولم تكن خسارة كوريا الجنوبية بهدف مقابل لا شيء أمام ألمانيا في مباراة النصف كفيلة بإخماد الحماسة الاستثنائية لأصحاب الأرض ، والذين طافت شوارع بلادهم ببحر من الأعلام الحمراء في كل مباراة كان منتخب الدولة المستضيفة طرفاً فيها .. وفي اليابان كانت الجماهير منشغلة بالاحتفال هي الأخرى. فمع الدعم الصاخب الذي لاقاه الفريق الوطني من مشجعيه الحماسيي ن، أنهت اليابان الدور الأول على رأس المجموعة الثامنة، حيث تمكن المدرب " فيليب تروسييه " من قيادة المنتخب إلى إحراز أول انتصار له في تاريخ مشاركاته في نهائيات كأس العالم ، وكان ذلك في مباراته أمام روسيا قبل أن يعود لإحراز الفوز أمام المنتخب التونسي ..

لكن مسيرة اليابان الحافلة في كأس العالم توقفت في دور الثمن أمام الفريق التركي الذي أظهر أداءاً ملفتا في أول مشاركة له في النهائيات منذ عام 1954 .. ولم يتأهل الأتراك إلى الدور الثاني إلا بفارق الأهداف، متقدمين على كوستاريكا. وبعد هزم اليابان ، صعدت تركيا إلى الدور نصف النهائي بفضل الهدف الذهبي الذي حمل توقيع " إلهان مانسيز " في شباك السنغاليين، قبل أن تسقط بهدف وحيد في مباراة متكافئة المستوى أمام البرازيل ، والتي كانت قد أزاحت إنجلترا في ربع النهائي ..

لم تكن ألمانيا في قائمة أبرز المرشحين قبل انطلاق البطولة ، كونها خسرت بخمسة أهداف مقابل هدف وحيد أمام إنجلترا في التصفيات التأهيلية ، حيث احتاجت " المانشافت " إلى بطاقة الملحق الأوروبي لدخول البطولة .. إلا أن انتصار الفريق في ثلاث مباريات متتالية بنتيجة هدف مقابل لا شيء في مباريات الدور الثاني ضَمِنَ وصول الماكينة الألمانية إلى المباراة النهائية .. وتألق الألمان في مبارتي ربع النهائي ونصف النهائي أمام الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية على التوالي ، إذ يرجع الفضل في ذلك لكل من " مايكل بالاك " ، الذي سجل هدف الحسم في كلتا المبارتين ، والحارس " أوليفر كان " ، الذي كان بارعا في الحفاظ على نظافة شباكه. لكن البطاقة الصفراء التي رُفعت في وجه " بالاك " في مباراة النصف أمام كوريا حرمته من المشاركة في النهائي يوم الثلاثين من يونيو في يوكوهاما اليابانية ..

ومن سخرية الأقدار أن كان " أوليفر كان " ، الفائز بجائزة الكرة الذهبية، هو من منح " رونالدو " شرف افتتاح حصة التسجيل لمصلحة البرازيل في منتصف الشوط الثاني ، بعدما كان سجل الحارس الألماني خاليا من الأخطاء طوال مراحل البطولة. وعاد " رونالدو " لهز الشباك الألمانية بعد تمريرة مخادِعة من المتألق " ريفالدو " ، ليؤكد عودة البرازيل إلى منصة التتويج. وبالنسبة لـ " رونالدو " فقد كان ذلك الفوز بمثابة تكفير عن أدائه الباهت في نهائي عام 1998، كما شكل مناسبة لرد الاعتبار لنفسه بعد الإصابة التي عانى منها لفترة طويلة عقب ذلك ..

وبعد شهر من بزوغ نجوم بشكل مفاجئ وخروج فرق بشكل غير متوقع ، اختُتمت النهائيات في الشرق الأقصى بمشهد جد مألوف تمثل في اعتلاء أبطال " السامبا " منصة التتويج ليحملوا عالياً خامس لقب لهم في تاريخ البطولة .. وبذلك يكون البرازيليون قد حافظوا على سجلهم الاستثنائي بالتربّع على عرش كرة القدم في جميع القارات التي استضافت البطولة حتى الآن ..


.. جدول البطولة ..

http://i44.tinypic.com/wsmv0g.png
http://i44.tinypic.com/4v5mrc.png



.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i43.tinypic.com/5xpq8j.png


الهدافين

http://i43.tinypic.com/16kcsw5.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i44.tinypic.com/6dwuma.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i41.tinypic.com/16a1xtf.png


اكثر المنتخبات ارتكابًا للمخالفات

http://i42.tinypic.com/6epvet.png


اكثر اللاعبين ارتكابًا للمخالفات

http://i43.tinypic.com/63vx3r.png


اكثر المنتخبات حصولا على المخالفات

http://i41.tinypic.com/2ewnlsj.png


اكثر اللاعبين حصولا على المخالفات

http://i40.tinypic.com/qxp0f5.png


http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

Arsenal
05-26-2010, 02:26 AM
http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif

:: كأس العالم 2006 - ألمانيا ::


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/en/thumb/6/6b/FIFA_World_Cup_2006_Logo.svg/175px-FIFA_World_Cup_2006_Logo.svg.png (http://forum.mu4arab.com/wiki/File:FIFA_World_Cup_2006_Logo.svg)


.. بطاقة تعريف البطولة ..

عدد الفرق : 32 ..
التوقيت : من 9 يونيو 2006 الى 9 يوليو 2006 ..
النهائي : 9 يوليو 2006 ..
عدد المباريات : 64 ..
الاهداف المسجلة : 147 ( بمعدل 2.3 لكل مباراة ) ..
الحضور : 3359439 ( بمعدل 52491 لكل مباراة ) ..
الفائز : إيطاليا ..
الوصيف : فرنسا ..
صاحب المركز الثالث : ألمانيا ..
صاحب المركز الرابع : البرتغال ..
كرة أديداس الذهبية لأفضل لاعب : زين الدين زيدان ( فرنسا ) ..
حذاء أديداس الذهبي للهداف : ميروسلاف كلوزه ( ألمانيا ) بـ 5 اهداف ..
جائزة ياشين لأفضل حارس مرمى : جيانلويجي بوفون ( إيطاليا ) ..
جائزة أفضل لاعب شاب : لوكاس بودولسكي ( ألمانيا ) ..
جائزة الفيفا للعب النظيف : اسبانيا , البرازيل ..
جائزة الفيفا لأكثر منتخب إمتاعًا : البرتغال ..



كأس العالم 2006 هي البطولة الـ 18 في تاريخ بطولات كأس العالم وقد عقدت في ألمانيا من 9 يونيو الى 9 يوليو .. وقد تم اختيار ألمانيا للاستضافة من قبل الفيفا في يوليو 2000 ..

وفازت بالبطولة إيطاليا لتحصل على لقبها الرابع في كأس العالم حيث هزموا فرنسا 5 - 3 في الركلات الترجيحية في النهائي بعد ان انتهى الوقت الاصلي والاضافي 1 - 1 بينما هزمت ألمانيا البرتغال 3 - 1 لتحصل على المركز الثالث ..


.. نظام البطولة والمشاركين ..

شاركت 198 دولة في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2006 من كل الست قارات وقد بدأت هذه التصفيات في سبتمبر 2003 والفرق الـ 31 تأهلت الى هذا الحدث بجانب الدولة المضيفة ألمانيا .. من بينهم دولتين عربيتين هما تونس والسعودية وتعتبر هذه البطولة المرة الرابعة التي يصل فيها الفريقان العربيان إلى النهائيات ..

بينما هناك دول وصلت لأول مرة إلى نهائيات البطولة وهي : أنغولا ، ساحل العاج ، غانا ، توغو ، ترينيداد وتوباغو ، أوكرانيا ، الجمهورية التشيكية وصربيا والجبل الأسود .. أقيمت المباريات على ملاعب 12 مدينة ألمانية وشهدت البطولة أيضا مشاركة الحكم العربي الوحيد من مصر عصام عبد الفتاح ضمن قائمة ضمت 10 حكام من أوروبا، وثلاثة من أمريكا الوسطى، وخمسة من أمريكا الجنوبية، وثلاثة من آسيا ..

وهذه كانت أول كأس عالم يشارك فيها ثلاث منتخبات كرة قدم وطنية تتحدث اللغة البرتغالية هي البرتغال والبرازيل وانغولا ..

وكانت هذه هي البطولة الأولي التي لم يمنح الفائز بالبطولة المسبقة بمقعد قي هذه البطولة .. 13 مقعداً أوروبياً يتصارع عليه الدول الأوروبية، 5 مقاعد للدول الأفريقية، 4 لفرق أمريكا الجنوبية، 4 لفرق آسيا وثلاث مقاعد لدول الكونكاكاف ( دول أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي ) ، والمكانين المتبقيين قررت أن تعطي لمباراتين نهائيتين بين دولتين من الإتحاد الأسيوي والكونكاكاف، والمقعد الآخر يتصارع عليه دولتين من أمريكا الجنوبية وأوقيانوسيا ..

مع تمثيل أوكرانيا والتشيك لأول مرة كدولتين مستقلتين ، ولكن سبق أن لعبوا قي كأس العالم ، حيث مثلت أوكرانيا مع الإتحاد السوفيتي ، والتشيك مع تشيكوسلوفاكيا , بينما دخلت صربيا والجبل الأسود المنافسات من قبل تحت اسم يوغوسلافيا عام 1998 كما كانت تشكل الفريق الأساسي لمنتخب يوغوسلافيا منذ 1930 وحتي 1990 .. وكانت هذه البطولة هي الأولى منذ بطولة 1982 التي يتمثل فيها الإتحادات القارية الستة ..



.. ملاعب البطولة ..


http://i44.tinypic.com/10ela9w.jpg


قام الفيفا بوضع شروط للملاعب التي ستستضيف نهائيات كأس العالم، واشترطت أن تكون الملاعب على الأقل تسع لـ 40.000 متفرج .. جرت العادة على أطلاق اسم آخر على الملاعب المخصصة لأستضافة مباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم بسبب نزعة الاتحاد الدولي لكرة القدم الأبتعاد عن اجراء دعايات اعلامية للملاعب التي عادة تعود ملكيتها إلى نادي رياضي معين .. فمثلا ، استاد أليانز أرينا قام الفيفا بتمسيته بـ ( استاد كأس العالم، ميونخ ) .. فيما يلي معلومات عن الملاعب التي أجريت عليها مباريات نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2006 ..

وقد استضافت البطولة 12 مدينة في ألمانيا وهي : " برلين , دورتموند , ميونيخ , شتوتغارت , غيلسينكيرشن , هامبورغ , فرانكفورت , كولون , هانوفر , لايبزغ , كايسرسلاوترن , نورنبيرغ " بينما كل مدينة احتوت على ملعب وبالتالي كان عدد الملاعب المستضيفة 12 ملاعب وهي :- الملعب الأولمبي - برلين ..
- ملعب سيغنال إيدونا بارك - دورتموند ..
- ملعب أليانز أرينا - ميونيخ ..
- ملعب غوتليب دايملر - شتوتغارت ..
- ملعب فيلتينز أرينا - غيلسينكيرشن ..
- ملعب AOL أرينا - هامبورغ ..
- ملعب كومرزبناك أرينا - فرانكفورت ..
- ملعب رين إينريجي - كولون ..
- ملعب AWD أرينا - هانوفر ..
- ملعب سنترال - لايبزغ ..
- ملعب فريتز فالتر - كايسرسلاوترن ..
- ملعب إيزي كريديت - نورنبيرغ ..


.. تعويذة البطولة ..


http://i39.tinypic.com/102qwja.jpg

كانت تعويذة كأس العالم 2006 هي " غوليو وبايل " وهي عبارة عن أسد يلبس قميص منتخب ألمانيا بالرقم 06 وكرة قدم ناطقة سميت " بايل " .. بالنسبة لاسم الاسد " غوليو " فقد جاء من كلمة " Goal " وكلمة " leo " لتشجع وتكون Goleo بينما اسم الكرة فهو تعبير عامي عن كرة القدم ..



.. ملخص البطولة ..


http://www.fifa.com/mm/photo/archivedtournament/summaries/52/35/80/523580_medium.jpg

عاد لقب كأس العالم 2010 للمنتخب الإيطالي بفضل تضامن عناصره وتعاون لاعبيه ، ولعل البطاقة الحمراء التي تلقاها " زين الدين زيدان " لاعتدائه على " ماتيرازي " تُعتبر أهم صورة ميزت نهائي برلين ، لكن الجماهير ستتذكر الإنجاز الإيطالي لسنوات طويلة نظراً لروح الفريق التي أظهرها أعضاء منتخب الأزوري والتضامن الكبير بين اللاعبين طوال مراحل البطولة، ليُتوجوا بعد ذلك بلقبهم الرابع في تاريخ النهائيات ..

دخل الإيطاليون غمار البطولة بعدما عاشوا موسماً على إيقاع فضيحة أخرى من فضائح التلاعب بنتائج المباريات " الكالتشيوبولي " ، ولعل ذلك كان عاملاً محفزاً لعناصر الأزوري لمحو السمعة السلبية التي التصقت بكرة القدم الإيطالية آنذاك ، فظهروا عازمين أكثر من أي وقت مضى على تحقيق إنجاز تاريخي جديد ، بقيادة المدرب المقتدر " مارتشيلو ليبي " ، الذي أمضى مواسم طويلة على رأس الإدارة الفنية لنادي يوفنتوس ، حيث أحرز معه العديد من الألقاب على المستوى المحلي ، وقد أكد الإيطاليون بالفعل أنهم قادمون للمنافسة على اللقب العالمي ، حيث شارك 22 لاعباً من أصل 23 في مختلف مباريات البطولة، تناوب عشرة منهم على هز شباك الخصوم ..

ولا يتجادل اثنان في كون دفاع المنتخب الإيطالي، بقيادة الحارس " جيانلويجي بوفون " والكابتن " فابيو كانافارو " ، الأفضل في تاريخ المسابقة، إذ لم يدخل شباكه سوى هدفان سُجل أحدهما عن طريق الخطأ بينما جاء الثاني من ضربة جزاء ، كما اتجهت أنظار المتتبعين إلى نجوم خط الوسط المتماسك ( أندريا بيرلو وجينارو جاتوزو ) والجناحين " جانلوكا زامبروتا " و " فابيو غروسو " ..

كان غروسو حاسما في المراحل الأخيرة من البطولة ، حيث سجل هدفاً ثميناً في نصف النهائي أمام ألمانيا قبل أن يحرز ضربة الجزاء الحاسمة في سلسلة ركلات الترجيح خلال مباراة النهائي التي انتهت بالتعادل 1 - 1 بعد الوقتين الأصلي والإضافي .. وبذلك تكون إيطاليا قد طردت نحس الضربات الترجيحية ، التي كانت تشكل كابوس مزعج للإيطاليين على مدى تاريخ مشاركاتهم الدولية، حيث سقطوا بسببها في ثلاث مناسبات في المونديال ، كانت أبرزها المباراة النهائية لدورة 1994 أمام البرازيل عندما اضاع روبيرتو باجيو ..

لكن نجاح بطولة 2006 لم يتوقف عند إنجاز منتخب الأزوري ، حيث أبهر المنتخب الألماني كل المتتبعين بأدائه الرفيع وحسه الهجومي المتميز ، بقيادة مدربه الشاب " يورغن كلينسمان " ، فقد نال أصحاب الأرض لقب أفضل هجوم في الدورة بهزهم شباك الخصوم 14 مرة ، سجل منها " ميروسلاف كلوزه " خمسة أهداف ليحرز جائزة الحذاء الذهبي التي تخصصها شركة " أديداس " لأفضل هداف في البطولة، في حين وقع زميله لوكاس بودولسكي ثلاثة أهداف نال من خلالها جائزة " جيليت " لأفضل لاعب شاب ..

وقد تمكن كلينسمان من جعل فريقه الشاب في مركز الاهتمام خلال كل مراحل البطولة ، حيث نجح في إحداث تغيير جذري على طريقة لعب المنتخب الألماني ، الذي بات يميل أكثر إلى الهجوم واللعب المباشر ، وفي المقابل ، كان سلوك الجماهير الألمانية مثالياً جسد معه شعار البطولة " حان الوقت لكسب أصدقاء جدد " ، حيث احتشد مئات الآلاف من الألمانيين في مختلف الساحات والحدائق عبر البلاد ليتقاسموا لحظات الفرح والاستمتاع مع ضيوفهم من مختلف بقاع العالم ..

فعلى مدى شهر كامل ، استقطبت ألمانيا 3.359.439 متفرجاً حضروا لمتابعة مباريات البطولة الموزعة على 12 ملعب من ملاعب المونديال الفاخرة ، كما حظي هذا العرس الكروي الكبير باهتمام حوالي 30 مليار مشاهد حول العالم ، تابعوا بشغف وأمل وترقب 32 فريقاً منافساً ( من أنجولا إلى الولايات المتحدة ) خلال 64 مباراة سُجل فيها 147 هدفاً ..

عاشت الجماهير لحظات ممتعة طوال أيام البطولة ، ولعلها كانت سعيدة لرؤية زيدان يرقص على إيقاع التألق من جديد ، عندما قاد النجم الفرنسي منتخب بلاده إلى فوز ثمين على أسبانيا والبرازيل في الطريق إلى نهائي برلين ، ليستحق بذلك جائزة كرة " أديداس " الذهبية ، إلا أن النهاية كانت حزينة هذه المرة ، رغم بدايته الموفقة أمام إيطاليا في موقعة الملعب الأوليمبي بافتتاحه حصة التسجيل بضربة جزاء متقنة، بعد مرور ثمان سنوات من إحرازه ثنائية حاسمة في نهائي باريس ..

كما شهدت الدورة تألق الجناح البرتغالي " كريستيانو رونالدو " ، الذي قاد منتخب بلاده إلى نصف النهائي لأول مرة منذ عام 1966 ، لكن الهزيمة أمام فرنسا في المربع الذهبي جعلت مدرب البرتغال " لويس فيليبي سكولاري " يفشل في بلوغ ثاني نهائي له على التوالي ، بعدما قاد البرازيل إلى إحراز اللقب في دورة 2002 ..

ورغم أن المربع الذهبي كان مؤلفاً بشكل كامل من منتخبات أوروبية، إلا أن فرقاً أخرى أبلت بلاء حسناً في هذه النهائيات ، فبغض النظر عن هزيمته أمام ألمانيا بركلات الترجيح ، إلا أن منتخب الأرجنتين قدم عرضاً رائعاً خلال الدور الأول، حيث سجل نجوم التانجو أفضل هدف جماعي في البطولة ، عندما اختتم " إستيبان كامبياسو " هجمة منسقة شارك فيها معظم لاعبي الفريق الأرجنتيني وتخللتها 24 لمسة بالتمام والكمال قبل أن يودع نجم إنتر ميلان الكرة داخل الشباك الصربية ، مؤكداً فوز منتخب بلاده بسداسية نظيفة ، كما اعتبر أغلب المراقبين أن هدف " ماكسي رودريغيز " بتسديدة هوائية أمام المكسيك كان أفضل هدف فردي في الدورة ..

لم يخيب الوافدون الجدد من القارة السمراء آمال الجماهير الأفريقية ، حيث زرع نجوم كوت ديفوار الرعب في نفوس الأرجنتينيين والهولنديين على حد سواء ، رغم هزيمتهم في المباراتين معاً ، فيما نجحت أنجولا في إدراك التعادل أمام كل من المكسيك وإيران ، بينما قدم المنتخب الغاني عروضاً هجومية ممتعة ، بقيادة نجميه " ستيفان أبياه ومايكل إيسيان " ، حيث تمكنت النجوم السوداء من هزم جمهورية التشيك والولايات المتحدة ، قبل السقوط أمام العملاق البرازيلي في دور الـ 16 ..

وعلى صعيد آخر ، تمكن منتخب ترينيداد وتوباجو المتواضع من فرض تعادل أبيض أمام نجوم السويد في أول مشاركة لهم ضمن نهائيات كأس العالم , في حين نجحت إكوادور في التغلب على بولندا وكوستاريكا لتتقدم إلى الدور الثاني لأول مرة في تاريخها ، أما المنتخب الأسترالي فقد استفاد من حماسة نجومه وعزيمتهم القوية ليقلب تخلفه أمام اليابان إلى انتصار بتسجيله ثلاثة أهداف في الدقائق العشر الأخيرة ليتأهل بذلك إلى مرحلة ثمن النهائي، كما استحق منتخب سويسرا كل التنويه بحفاظه على نظافة شباكه خلال مبارياته الأربع ..

وكالعادة ، كانت خيبة الأمل حاضرة في هذه البطولة كذلك ، فرغم أن رونالدو دخل سجل الأرقام القياسية في تاريخ المونديال بإضافة الهدف الخامس عشر إلى رصيده في النهائيات ، إلا أن نجوم البرازيل فشلوا في الذهاب بعيداً في البطولة ، حيث سقط منتخب السامبا في دور الثمانية على يد زيدان ورفاقه ، والأمر نفسه ينطبق على المنتخب الإنجليزي ، الذي عاد إلى دياره بخفي حنين ، كما فشلت المنتخبات الآسيوية في تأكيد تألقها الذي شهدته دورة 2002، فودعت المنافسات بشكل مبكر ..

وكلما اقتربت المنافسات من مراحلها الأخيرة كلما تراجع عدد الأهداف ( شهدت دورة ألمانيا تسجيل أقل معدل أهداف منذ نهائيات 1990 ) وتضاءلت إمكانيات وقوع المفاجآت ، حيث اعتبر المتتبعون أن المفاجأة الوحيدة بعد انتهاء مرحلة المجموعات تمثلت في تأهل المنتخب الأوكراني إلى دور الثمانية، وهي المحطة التي شهدت خروجاً مشرفاً لرفاق شيفشينكو على يد منتخب إيطاليا، الذي واصل طريقه بثبات لإحراز اللقب عن جدارة واستحقاق ..


.. جدول البطولة ..

http://i42.tinypic.com/2ezsksz.png
http://i44.tinypic.com/28bsp5h.png


.. احصائيات البطولة ..


اكثر المنتخبات تسجيلًا للأهداف

http://i40.tinypic.com/dz582.png


الهدافين

http://i44.tinypic.com/14b8ap3.png


اكثر المنتخبات حصولا على بطاقات ملونة

http://i40.tinypic.com/ravrdy.png


اكثر اللاعبين حصولا على بطاقات ملونة

http://i39.tinypic.com/59wpdw.png


اكثر المنتخبات ارتكابًا للمخالفات

http://i41.tinypic.com/whdw90.png


اكثر اللاعبين ارتكابًا للمخالفات

http://i44.tinypic.com/iz55qs.png


اكثر المنتخبات حصولا على مخالفات

http://i41.tinypic.com/5khdn4.png


اكثر اللاعبين حصولا على مخالفات

http://i40.tinypic.com/2cyl6wp.png

http://i44.tinypic.com/2ag468o.gif


-


-


f.a.b.r.e

جنون الرائد
05-26-2010, 12:43 PM
مشكـور اخوي الغالـي / فــآبـري ..

ع النقـل . بـآلــتووفيق للاسبان ..

آسر ريداوي
05-27-2010, 11:29 PM
مشكور اخوي فابري

وان شاء الله اللقب الثالث للتانجو